Loading...

Wednesday, 22 June 2011

Lebanon 2206. The Dialogue.



They say, the Dialogue Committee, will be invited, just after the New Pro Syrian Regime Government, has the Confidence Notion, in the Parliament, where Stolen Majority, is Pro Syrian Regime as well. The Stance, which should be as a MOVE by the President, will try to put together, all the Political Rivals of the Country, to meet, and discuss, the Disputed Issues. One: Strategic Plans, for the Defence, which means, Hezbollah Arsenals, which they call THE RESISTANCE. Two: The Special Tribunal for Lebanon, that, investigates, the Assassinations, of the Prominent Lebanese Leaders, while the Syrian  Regime's Troops were occupying Lebanon.
Such committee, is not NEW Invention. There was one before, while the Country was not as divided as NOW, and the Lords of the Country, reached agreement, to eliminate, of FOUR elements. The Remove of the Illegal Arms of different Militant Outlaws, belonged to the Syrian Regime, and put the Palestinian Camps, under close Supervision by the Lebanese Government. To collect, all kind of Arms in the Possession of Lebanese People. Not to engage in any Regional Hostilities, without, the Consent of the Government. Also to Agree for the Strategic Plans for the Country. They agreed to eliminate those by a limited time, within  SIX MONTHS.
Years passed and nothing happen, and none of the above came to light. Hezbollah, got the Country engaged, in a Destructive war with Israel, without the Consent of the Government Now the Country Politically, divided, Vertically and Horizontally. How the President would, put these Business persons together, to Achieve the Lebanese Unity, Dignity, Morality, Sovereignty, Freedom, Democracy and Independence,. Also NO arms, that, the Lebanese would not kill each other, every time we fall in LOVE with a Foreign Intruders.

stormable-democracyblows.

أوغاسبيان: عون وبعض وزرائه "يعنترون" مستندين لسلاح "حزب الله"
الاربعاء 22 حزيران 2011

رأى عضو كتلة "المستقبل" النيابية النائب جان أوغاسبيان أنَّ "تصاريح رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون مراجل وعنتريات ظهرت بعد إبرام ورقة التفاهم بين التكتل وحزب الله"، وقال في حديث لمحطة "أخبار المستقبل" إنَّ عون "يعنتر مستنداً لسلاح "حزب الله" وليس وحده وأحياناً بعض الوزراء يعنترون إستناداً لهذا السلاح".
وأضاف أوغاسبيان أنَّ عون "محترف حروب الإلغاء والتحرير وهو سبق وحرر لبنان من اللبنانيين وحرر قصر بعبدا من رئاسة الجمهورية وأدخل الجيش السوري واليوم يحرّر الحكومة من فريق كان له أيادٍ بيضاء على البلد".

كرامي: لنزع السلاح من كل لبنان باستثناء سلاح المقاومة
الاربعاء 22 حزيران 2011

The Resistance arms should be under the Lebanese Army's Forces Control, as well. There should not be any kind of Arms in Lebanon, beyond the CONTROL of the Authorities whatsoever. 
stormable-democracyblows
فرنجية: الحكومة ورقة في يد سوريا لاستعمالها بوجه الخارج.. وعون يمثّل حالة مرضية
الاربعاء 22 حزيران 2011
نقولا: عبارة "one way ticket" ليست موجّهة إلى الحريري بل إلى الفاسدين
الاربعاء 22 حزيران 2011
علّق عضو تكتل "التغيير والإصلاح" النائب نبيل نقولا على ردّ المكتب الاعلامي للرئيس سعد الحريري على كلام النائب ميشال عون الأخير، قائلاً "إن الشقّ الأوّل من حديث الرئيس الحريري لا يعنينا لأننا لسنا ممن يحمي القتلة، وفي الشق الثاني أنا معه أنه يجب أن يحاسب القتلة ومن مص دم الشعب وسرق". وفي سياق متّصل، أضاف نقولا: "نحن قلنا "one way ticket" للفاسدين ونتمنى أن لا يكون في تيار "المستقبل" فاسدون"، لافتاً الى أن "الفاسد ينتمي الى كل الفئات وليس هناك تعميم".

وفي حديث الى محطة "الجديد"، أوضح نقولا أن عبارة "one way ticket" ليست موجّهة الى الرئيس سعد الحريري بل الى الفاسدين"، مضيفاً "نحن قلنا إن هناك قضاء يحاكم ولم نقل اننا نريد أن نجلبه نحن من بيته ونحاسبه، ونحن لا نتّهم أحداً بل قلنا إن الفاسد يجب أن يحاكم".
وعلى صعيد آخر، وعن مسألة بيع الأراضي للأجانب، شدّد نقولا على أن "اعطاء نسبة 3% من المساحة لتملك الأجانب من دون
التحديد من أي نسبة هو احتيال في القانون".
Is Corruption, just steeling the Public money, as Aoun did, before, and the Syrian Regime, put the  Lebanese Economy, under 36 Billions of Dollars, before they forced out, and , this Honourable supports, that Regime, and the Billions injected in the Country out side the Government's observation, or control, to Hezbollah and its Allies, that all of them, including Aoun, living on Hezbollah's table, BITS and PIECES. Corruption, also is the Way these Honourables trying to Brain Wash their Lebanese supporters, by attacking their Rivals, and then denying, what they have said, 24 hours before. Corruption, by throwing LIES, all around, and then, deny the resources of those LIES, to corrupt the Community, and make the TRUTH, swims in an Ocean of Corruption.
stormable-democracyblows

"نحن بانتظار شرف التصدي لأي يد تمتد إلى أيِّ من الشرفاء في لبنان"
مكتب الحريري ردًا على عون: مصير قتلة الحريري وشهداء ثورة الأرز السجن
الثلاثاء 21 حزيران 2011
صدر عن المكتب الإعلامي للرئيس سعد الحريري بيانٌ جاء فيه: "ردًا على ما قاله النائب ميشال عون اليوم يهمّ المكتب الإعلامي للرئيس الحريري أن يؤكد أن الأشخاص الوحيدين الذين سيكون مصيرهم السجن هم قتلة الرئيس الشهيد رفيق الحريري وكل شهداء ثورة الأرز وأصحاب النفوس المريضة الذين يحمونهم".
وأضاف: "من يعتقد أنه يعيش تحت حماية القتلة والمجرمين، عليه أن يتبصر جيدًا بحقيقة أن الشعب اللبناني أوعى من أن ينجرّ خلف الشعارات التحريضية الفارغة التي يطلقها باستمرار". وتابع البيان: "أما في ما يتعلق بكل التعابير التي أطلقها النائب عون أخيرًا حول بطاقات الذهاب والإياب وتوسيع الأجنحة في سجن رومية، فنحن نؤكد أننا بانتظار شرف التصدي لأي يد تمتد إلى أيِّ من الشرفاء في لبنان".
أندراوس: كما مرحلة لحود - الحص نمرّ الآن بمرحلة ميقاتي - عون
الثلاثاء 21 حزيران 2011
علّق نائب رئيس تيار "المستقبل" النائب السابق أنطوان اندراوس على كلام رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" النائب ميشال عون، فرأى أن لبنان يعيش "مرحلة إميل لحود ثانية"، وأضاف موضحًا لمحطة "أخبار المستقبل": "كما مرحلة إميل لحود وسليم الحص نمرّ الآن بمرحلة نجيب ميقاتي وميشال عون الذي يحاول إقناع الناس أنه رئيس الجمهورية لكنني أؤكد له أنها "طويلة على رقبتو" والتاريخ سيشهد على ذلك سيقطع له ورقة".

ميقاتي ردًا على عون: نستغرب تجاوز اللياقة والإحترام من رجل مسؤول
الثلاثاء 21 حزيران 2011
"أخبار المستقبل" تعرض شريطاً مصوراً يظهر ما حصل في طرابلس
الثلاثاء 21 حزيران 2011
عرضت قناة "أخبار المستقبل" شريطاً مصوراً يظهر فيه أن "حلفاء الرئيس ميقاتي الجدد هم من اعتدوا على المواطنيين في شارع سوريا في باب التبانة وذلك إثر عودتهم من التظاهرة التي كانت مقررة لدعم الشعب السوري، وذلك عبر رمي الحجارة من على سطح بناية ظهرت في الشريط من جهة جبل محسن، تلتها رشقات رصاص، وقذائف على المواطنيين".
قزي: مقولة أمن لبنان من أمن سوريا أثبتت عدم صحتها
الثلاثاء 21 حزيران 2011
وأكد أن "موضوع السلاح في لبنان متشعب، ولا يمكن حله بطريقة عسكرية، والجيش اللبناني غير قادر على ضبطه، إذا لم يكن هناك قرار سياسي داخلي وخارجي". وأضاف: "أنا أدعو في هذا المجال إلى الامن الاستباقي"، رافضاً "مقولة أمن لبنان من أمن سوريا لانها اثبتت عدم صحتها"، وقال: "طوال 30 عاماً كان الامن مستتباً في سوريا، في حين أن الواقع في لبنان لم يكن كذلك".

التقى كونيللي وسفراء أجانب وعرباً ورأس اجتماعاً أمنياً
ميقاتي: لبنان غير قادر على إلغاء المحكمة بقرار أحادي
دعا رئيس الوزراء نجيب ميقاتي القوى الامنية الى أن تكون "على استعداد كامل، لأن الوضع يتطلب انتباها شديدا فثمة من يريد جر البلاد الى اضطرابات وفتن". وتعهد العمل للحؤول دون أن "تتكرر مع حكومتنا تجاوزات القانون، فلا تسلط ولا هيمنة".
وقال لدى ترؤسه أمس اجتماعا في السرايا ضم وزيري الدفاع فايز غصن والداخلية مروان شربل، وقائد الجيش العماد جان قهوجي، ورؤساء الاجهزة الامنية، "لا بد للتحقيق ان يأخذ مجراه من خلال الاجهزة الامنية ثم القضائية توصلا الى معرفة ملابسات ما حصل في طرابلس وتحديد المسببين، ومسح الاضرار والتعويض عن المتضررين، وإعداد تقرير واضح وشفاف".
ورأى "أن دور القوى الامنية واحد في كل المناطق وهو حفظ الامن من دون تمييز وعدم تسييس الاجراءات، اذ لا فرق في حفظ السلامة العامة بين موال ومعارض، فالجميع لبنانيون ومن واجب الدولة حمايتهم وتامين الاستقرار لهم".
وشدد على أهمية التنسيق بين الاجهزة لاستباق وقوع حوادث وتطويقها، مقترحا تفعيل  غرف العمليات المشتركة "لان الفائدة منها كبيرة في المحافظة على أمن الناس وسلامتهم".
وبدأ ميقاتي لقاءات ديبلوماسية لشرح سياسات الحكومة حضرها وزير الخارجية والمغتربين عدنان منصور، استهلها باجتماع والسفراء العرب.
 وتحدث أمامهم عن ملفي المحكمة الدولية وقرارات الأمم المتحدة. وأكد "أن لبنان يحترم قراراتها ولا سيما منها القرار 1701. أما المحكمة، ففي الشق الخارجي المتعلق بقرار الأمم المتحدة، ليس في استطاعة لبنان أن يلغيه بقرار أحادي. أما في الشق الداخلي فان القوى السياسية تريد إحقاق الحق والعدالة وتجنيب لبنان أي أخطار تهدد استقراره". ودعا السفراء الى ألا يقلقوا "من المناكفات فهي جزء من تراثنا السياسي".
ثم التقى ميقاتي السفيرة الأميركية مورا كونيللي.
رأى أن ميقاتي كان يدّعي الوسطية للوصول إلى رئاسة الوزراء
مكاري: ميقاتي تعهدّ قبل إنتخابات 2009 أنّه لن يترشح لرئاسة الحكومة إلا بموافقة الحريري
الاثنين 20 حزيران 2011

أبو فاعور: كلام عون بحق الحريري مرفوض
ورداً على سؤال بشأن المساعدات المدنية للجيش اللبناني، أجاب:"نحن نتمنى المساعدة المدنية للجيش اللبناني ماذا يمنع؟ واعتقد انها ستكون خطوة باتجاه تقريب اللبنانيين الى بعضهم ولا شك حين يتم إقرار هذه الفكرة ستكون هناك آلية والحكومة مجتمعة ستقررها ولا نريد ان نتأمل كثيراً في هذه القصة". وردّ على سؤال في شأن الهبات الدولية للجيش اللبناني بالقول: "نحن لا نقبل منة من أحد، نحن كلبنانيين وكحكومة لبنانية لسنا طالبين صدقة من احد فمن يريد ان يقدم لنا اهلاً وسهلاً لكن من دون ان يلزمنا بموقف سياسي فنحن لسنا للبيع والذي لديه النية الصريحة والواضحة ويريد أن يساعد بلد مثل لبنان عليه أن يقوي جيشه".
وحول الجهة التي يمثلها في الحكومة، قال غصن "أنا أمثل أولاً (رئيس تيار "المردة" الوزير سليمان الفرنجية ومن خلاله تيار "المردة" ومن خلاله أمثل الصف الذي هو فيه في تكتل "التغيير والاصلاح" وأمثل الاورثوذكس في منطقتي وكوزير للدفاع أمثل كل لبنان".
الصفدي: سندقّق في حسابات الموازنة منذ عام 1993 لمحاسبة مرتكب أي خطأ مقصود
الاثنين 20 حزيران 2011
أكد وزير المالية محمد الصفدي أنّ "الشفافية ستكون ملازمة لعمل وزارة المال حيث سيتم اللجوء الى التدقيق في الحسابات المالية منذ عام 1993 وإذا كان هناك أيّ خطأ مقصود فسيُحاسب فاعله"، لافتًا إلى أنّ هدفه "أن يكون في لبنان موازنة للعام 2011 ولا بد من التدقيق في الاموال التي صُرفت منذ عام 2005 وقاربت 17 مليار إلى اليوم ووضعها أمام المجلس النيابي".
الصفدي، وفي حديث لقناة "المنار"، رأى أنّ "الهجمة على الحكومة سببها أنّ هناك جهات لم تكن تريد أن تتألّف الحكومة، وما حصل عندما أُلّفت أنّه وكأنّ هناك من ضُرب على رأسه".
This is the Way should be, since Aoun burnt the departments, where he collected the Millions, and smuggled them to Paris. Also, where ever they find those stolen Billions, by the Syrian's Mukhbarat and Lebanese Collaborators, should be ordered back to the Treasury, and put the Offenders behind Bars. Will the Honourable Minister go to the END of these Investigations. 
This is the Best Way to find out who put the Economy of the Country under 54 Billion Dollars, in Deficit.
stormable-democracyblows
حملة عون المتواصلة على الحريري ازعجت مسلمين في 8 آذار لانها تزيد من شعبية "تيار المستقبل".
زهرمان: ينبغي اعتبار كلام عون إخباراً
إذا كان يقصد منع الحريري جسدياً

وختم: "اذا كان الجنرال عون يقصد منع الرئيس الحريري من العودة الى الوطن جسديا فهذا كلام خطير ينم عن اعتراف ضمني بالمعلومات الاستخباراتية التي وجهت اصابع الاتهام الى اسياده بأنهم وراء مخطط لاغتيال جسدي، وفي هذه الحال نطلب من القضاء اعتبار كلامه اخبارا والتحرك على اساسه".

Tirro and Shuheib
ترو: الحكومة ستكون ملتزمة بكل القرارات الدولية
الاربعاء 22 حزيران 2011
جدّد وزير المهجرين علاء الدين ترو التأكيد أن "الحكومة الميقاتية لن تمارس سياسة الكيدية والانتقام"، موضحاً أن "الحكومة تأخذ موضوع الأمن بالجدية التامة وهو من الأولويات، لا سيما بعد الذي حصل من انفلات أمني سابق كالفوضى في السجون وخطف الإستونيين"، مشدداً على أن "اللعب بالموضوع الأمني ينعكس سلباً على المواطنين سواء كانوا موالين أو معارضين".
ورداً على سؤال حول بند المحكمة الدولية، رأى ترو، في حديث الى إذاعة "صوت لبنان" 93.3، أن "الحكومة ستكون ملتزمة بكل القرارات الدولية من أجل الاثبات أن هذه الحكومة ليست خارجة على القانون وهي تحترم كل القرارات الدولية".
وعن تصريح رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون بالأمس عن توسيع زنزانات سجن رومية، أشار ترو الى أن "البعض يريد القيام بمعركة استباقية حول هذا الموضوع"، متمنياً من "الجميع التحلي بالهدوء في ظل توتر الأوضاع في العالم العربي".

جنبلاط: لن نغطّي أو نشارك في أعمال انتقاميّة كيديّة
الثلاثاء 21 حزيران 2011
Teppene, and Baal Muhsen
The Area witnessed troubles in Trablos.
توقيف 7 أشخاص في أحداث طرابلس
الثلاثاء 21 حزيران 2011
أمر مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر، بتوقيف سبعة اشخاص من فريقي النزاع في احداث طرابلس الاخيرة على ذمة التحقيق، والتحقيقات الاولية مستمرة.
شربل: أنا جسم واحد ولست نصفين
ثلة من الأمن الداخلي تؤدي التحية للوزير شربل في إده أمس.
شدد وزير الداخلية والبلديات مروان شربل على ان "الامن خط احمر" وأنه سيضرب "بيد من حديد من يحاول العبث به".
كلام شربل جاء خلال استقبال اعدته له بلدية اده - جبيل واهاليها في باحة كنيسة مار جرجس الرعائية لمناسبة تقبله التهاني في دارة شقيقه انطوان.
والقى شربل كلمة تذكر في مستهلها "الرجل التاريخي العظيم ابن بلدة اده العميد الراحل ريمون اده ومواقفه الوطنية".
وقال: "نأسف باننا اصبحنا منقسمين عمودياً بين 8 آذار و 14 آذار وفي هذا السياق استذكر ما كان يحصل في أواخر الستينات ومطلع السبعينات عندما كان يدخل احد الى السجن فنفتح له ملفا ونضع على ظهره احد الارقام، وكنا نناديه برقمه وليس باسمه، ولكن يا لسوء الحظ اصبح للبنانيين وهم داخل السجن رقمان 14 و 8، اتمنى عليكم الا تكونوا لا 14 ولا 8 بل ان تحبوا البلد ومؤسساته وتحافظوا على القانون والامن الذي هو خط احمر، واتعهد أننا سنضرب بيد من حديد كل من يحاول العبث به، فحوادث طرابلس انتهت واستبعد حصول أعمال أمنية كبيرة".
ودعا الى الاقتداء بمثال النملة التي تجمع مؤونتها رويدا رويدا حتى لا تموت في الشتاء، قائلا: "انا مع بناء المؤسسات مدماكا مدماكا واعادة هيكلة الوزارة، لقد اشمئززت من سؤال انت مع من ونصفك هنا ونصفك الآخر هناك؟ لا افهم كيف يمكنني ان اعمل اذا قطعت الى قسمين لكن يا للاسف تعودوا ان نكون قسمين، انا جسم واحد متكامل لبناء الدولة التي على رأسها فخامة الرئيس ميشال سليمان ودولة الرئيس نجيب ميقاتي، فالدولة بلا قانون تكون عصابات والاحزاب التي تريد ان تحمي نفسها عليها ان تدافع عن القانون".

الامن العام يمنع مرة ثانية "الايام الخضر"
اعلنت مديرة "مهرجان بيروت الدولي للسينما" كوليت نوفل انها تبلغت امس من الامن العام اللبناني الغاء الترخيص بعرض فيلم "الايام الخضر" (Green Days) للمخرجة الايرانية هانا مخملباف، الذي كان احمد خمسة افلام ستعرض ضمن "مهرجان الافلام الممنوعة" بين 22 حزيران الجاري و26 منه في سينما "بلانيت ابراج".
وقالت نوفل: "تلقيت صباح اليوم اتصالا من الأمن العام لابلاغي بالغاء الترخيص بعرض  Green Days" واضافت: "هذا مؤسف ومعيب حقاً. اعتقد ان ضغوطا قوية مورست للدفع الى منع الفيلم"، وهو وثائقي يتناول التظاهرات الاحتجاجية التي نظمتها المعارضة الايرانية عقب الانتخابات الرئاسية في ايران العام 2009.
وكان من المقرر ان يعرض الفيلم مرتين خلال "مهرجان الافلام الممنوعة"، اولاهما الخميس 23 حزيران والثانية الاحد 26 منه.
وهذا الفيلم كان يفترض ان يعرض خلال دورة العام الماضي من "مهرجان بيروت الدولي للسينما" لكن عروضه ارجئت يومها بطلب من السلطات اللبنانية بسبب تزامنها مع زيارة الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد لبيروت.
وهانا مخملباف (22 عاما) هي ابنة المخرج محسن مخملباف وشقيقة المخرجة سميرة مخملباف، وهي نالت في العام 2008 "الاسد الكريستال" في مهرجان برلين السينمائي عن فيلمها "الدفتر"
.

تصريح أحقر من العادة لميشال عون: الحريري ذهب بتذكرة one way ticket!

السبت 18 حزيران (يونيو) 2011



TRABLOS
شربل: سنتجاوب مع الطرابلسيين المطالبين بجعل مدينتهم منزوعة السلاح
الاحد 19 حزيران 2011
طمأن وزير الداخلية والبلديّات مروان شربل إلى أنّ "لا إشكال أمنياً بعد اليوم والجيش أحكم الطوق في طرابلس والقوى الأمنية انتشرت بقوة"، مؤكداً أنّ "فعالية هذا الأمر سيستمر لمدة ستة أشهر"، مشيراً الى أنّ "الوضع على ما يرام شمالاً والجيش سيقوم بعمليات مداهمة".
شربل، وفي حديث إلى إذاعة "صوت لبنان" 100.5، أكد أنّه "لن يسمح لقوى الأمن بالدخول في السياسة ولن يسمح لأحد أن يدخل السياسة بالأجهزة الأمنيّة لأنّها أفسدتها".
وأعلن شربل أنّ "الجميع يطالب بجعل طرابلس منزوعة السلاح وسنتجاوب مع الطرابلسيين المطالبين بهذا الأمر من مختلف اطيافهم وانتماءاتهم"، مشدداً على أن "قوى الأمن الداخلي مرّت بظروف صعبة ولن نقبل أن يجرحها أحد أو أن يدخلها في السياسة".ت

كنعان: علينا ألا نطلق النار على الجيش ومن يفعل ذلك فهو عميل
الاحد 19 حزيران 2011صريح أحقر من العادة لميشال عون: الحريري ذهب بتذكرة one way ticket!

السبت 18 حزيران (يونيو) 2011
We ask the Honourable Kinaan, if this will apply to those, who SHOT at  killed Hanna, and EID and paralysed Shahada. Are those, who done that action are Agents to the Enemy, or are YOU a ONE WAY SIGHTED Traffic. 

stormable-democracyblows


مساء الخميس، كشف "الشفاف" خبر تعرّض رئيس الحكومة السابق، السيد سعد الحريري، لمحاولة إغتيال في مطلع شهر أيار/مايو على طريق مطار بيروت. أمس الجمعة، أكّدت الخبر صحيفتا "ليبراسيون" و"لوموند" الفرنسيتان. اليوم السبت، قرأنا في "الوكالة الوطنية" أن الجنرال عون صرّح بأن الحريري سافر بواسطة ticket way One. وقال "ذهب ولن يعود"!
ردّ فعل الجنرال ليس التضامن مع ضحية محاولة إغتيال، بل الشماتة ونقل رسالة القَتَلة للحريري: "إبقَ خارج لبنان"!
السيد سعد الحريري موجود في "باريس"! هل تذكّرك "باريس" بشيء، "مون جنرال"! هل تذكر كيف هرّبك "الجنرال روندو" إلى فرنسا، "مون جنرال"؟
سيعود سعد الحريري إلى بيروت لأنه "مواطن لبناني"! وسيعود كثير من اللبنانيين الذي هجّرهم آل الأسد من لبنان. أما بشّار الأسد، فسيرحل! إنتظر قليلاً، "مون جنرال"!
بالإنتظار، نقترح عليك أن تقرأ كتاب "فيلهلم رايش" (مترجم بالعربية) بعنوان "إسمع أيها الرجل الصغير"!
*
وطنية - 18/6/2011 اكد رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" النائب العماد ميشال عون ان لبنان ليس مصلحة اميركية ولا يدخل في حسابها ويريدون فرض الحل على حسابه، وان الفوضى ما هي الا لتهجير المسيحيين وتوطين غيرهم. وقال ان الحريري ticket way One ذهب ولن يعود.
كلام عون جاء في العشاء السنوي لهيئة كسروان - الفتوح في "التيار الوطني الحر" في القليعات حيث القى كلمة قال فيها:
واشار الى "اننا عانينا الكثير في السنوات الثلاث التي إشتركنا فيها في الحكم، لأن الحكومات التي كانت برئاسة الحريري كانت تعمل على إفقار لبنان وعلى شل المؤسسات الوطنية وبالتالي يصبح من السهل وضع اليد عليها، إذ أنهم يريدون أن يتملكوا الكهرباء والمياه وكل شيء تماما كما تملكوا الهاتف، ولكن هذه الخطة إنتهت، والحريري "One way ticket"، ذهب ولن يعود. المعارك التي قمنا بها في المجلس بسبب الموازنة وغيرها من الأمور، والتي كانت شبه دامية، كانت لإيقاف مخطط طريقٍ ولى هو الآخر، والحمد لله أننا بتنا تقريبا السلطة المقررة في البلد في حجمنا الحالي، والذي هو عبارة عن إنتصار كبير لم يعرفه لبنان سابقا. كان من الصعب جدا إسترداد المواقع التي فقدناها منذ عشرين عاما ولغاية اليوم، ولكننا إسترجعناها حاليا، ومنذ بداية هذا العام وما قبله، لم يكن أحد ليتصور أنه من الممكن أن يحصل هذا الأمر. إن شاء الله، نكون دائما السباقين، إذ يكون هناك دائما "أول مرة" عندما تحصل الأحداث"

  • Digg
  •  
  • Del.icio.us
  •  
  • Facebook
  •  
  • Google
  •  
  • Live
  •  
  • MySpace
  •  
  • Wikio
  •  
  • Furl
  •  
  • Reddit
print article without comments
اطبع المقال
print article with comments
اطبع المقال مع التعليقات
Send to a friend
إبعث عبر البريد الإلكتروني

تعليقات القرّاء

عدد الردود: 1


  • تصريح أحقر من العادة لميشال عون: الحريري ذهب بتذكرة one way ticket!

    khaled
    00:36
    19 حزيران (يونيو) 2011 - 

    Sure, this Man out of ORDER. The Truth is that, Harriri made a Mistake, in the past, when he insisted to be A Unite Government, that included, such, people in this Man’s Bloc . As they say, you keep a SNAKE, in your House, and you will be bitten by it. This Man lives in Different World, and he is really short sighted, and can not hear the Noises of Thunders around. When the Troops of Syrian Regime, forced to leave Lebanon, Junblat insisted, that Lahoud should leave on the last TRUCK with them. It did not happen, but it might Happen with this OUT of Memory Man.
    stormable-democracyblows

مقتدى الصدر يريد معاقبة مقاتلين قريبين من "الزرقاوي الشيعي"
khaled
11:16
21 حزيران (يونيو) 2011 - 
Muktada El Sadr, proved, that, he is putting his COUNTRY’S SECURITY FIRST, by calling on the Government’s Security to deal with this Matter. We want to see this happens in Lebanon, that those HEADS of the Confessional Sectarian Factors, to stop covering the Criminals, and protect them, and give way to the Government’s Security Forces to apply, the LAW and ORDER, on all the Lebanese SOIL. stormable-democracyblows

قيادات حزب الله مساهمة في "البنك اللبناني الكندي"؟

السبت 18 حزيران (يونيو) 2011

Dictators of SHIITE
بري، الذي وصفته إحدى اللافتات بأنه "ملك التشكيل" والرئيس "العابر للمناصب"، أنقذ بخطوته العظيمة نظامين وليس نظاما واحدا: نظام "المقاومة" في لبنان، ونظام "الممانعة" في دمشق، كما يحلو لأنصاره التعبير.‬ 

افادت معلومات ان مصرف "سوسييتيه جنرال" اوقف عملية الدمج مع "البنك اللبناني الكندي" بعد ان اظهرت كشوفات البنك ان عددا كبيرا من المساهمين هم من قيادات حزب الله وفي ارصدتهم مبالغ مالية كبيرة مجهولة المصدر ودخلت الى المصرف بطريقة مثيرة للجدل.

أندراوس: هل عون ضالع في محاولة اغتيال الحريري؟

السبت 18 حزيران (يونيو) 2011


علّق نائب رئيس "تيار المستقبل" أنطوان اندراوس على كلام العماد ميشال عون بالأمس عن أنه "قطع One way ticket" للرئيس سعد الحريري، قائلاً: "هذا الكلام لا يستأهل الرّد، ومن المعيب ان يصدر عن شخص مثل عون الذي كان قائداً للجيش وشبه رئيس حكومة". وفي حديث الى وكالة "أخبار اليوم"، دعا اندراوس إلى "احترام نفسه"، وسأل: "ما الذي يحاول عون ان يفعله؟ هل هو ضالع في محاولة اغتيال الرئيس الحريري؟".


حوري: الحريري سيعود رافعاً راية الحرية والديمقراطية والسيادة وهذا ما يزعج البعض
السبت 18 حزيران 2011
أكد عضو كتلة "المستقبل" النائب عمار حوري أنَّ "المعارضة ستكون تحت سقف القانون والدستور"، لافتاً في الوقت نفسه إلى أنَّ "هذه المعارضة لن توفّر أي فاصلة أو نقطة متاحة إلا وسوف تتطرق إليها". وحول وجود الرئيس سعد الحريري في الخارج، شدد حوري في حديث لقناة "mtv" على أنَّ "عودة الحريري سوف تكون على صهوة جواد أبيض، وبالتالي سيعود منتصراً ورافعاً راية الحرية والديمقراطية والسيادة، وهذا ما يزعج البعض"، وسأل: "أليس الحديث عن "one way ticket" (حسب تعبير العماد ميشال عون امس) هو حديث عن الإقصاء والإلغاء؟". وإذ أشار إلى "المخاطر الأمنية المحدقة بالرئيس سعد الحريري"، أكد حوري في الوقت نفسه إلى أنَّ "الحريري يتواصل على مدار الساعة مع المعنيين في لبنان، ومن الممكن في أي لحظة أن يكون في بيروت". حوري الذي شدد على أن فريقه السياسي هو الذي "يريد الإصلاح والمحاسبة"، أكد أنَّ "ذلك لا يكون من تاريخ معيّن كما يريد البعض، بل منذ العام 1988 بدءاً من تدمير وزارة المال مروراً بكل الأموال النقدية التي تمّت جبايتها، مروراً بصندوق المهجرين ومجلس الجنوب وغيرهما".
فرنجية: هل يدرك عون أن النظام الذي يعتمد عليه قد قُطع له One Way Ticket؟
السبت 18 حزيران 2011
ردّ عضو الأمانة العامة لقوى الرابع عشر من آذار النائب السابق سمير فرنجية على ما قاله بالأمس رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون من انَّ "الرئيس سعد الحريري تم قطع one way ticket له وبالتالي ذهب ولن يعود"، فسأل فرنجية: "ألا يعرف عون أنّ النظام الذي يعتمد عليه قد قُطع له one way ticket؟". وفي حديث لقناة "أخبار المستقبل"، نصح فرنجية عون وحلفاءه "بأن يُشكّلوا وفداً لنصيحة (الرئيس السوري بشار) الأسد في كيفية عودته إلى السلطة"، وأضاف: "كأنّ عون بكلامه هذا يؤكد ما تم تداوله في الصحف حول محاولة اغتيال الرئيس سعد الحريري، فهل يستطيع أن يحمل مسؤولية هذا الكلام؟".
عبدو: أوباما لم يتّهم "حزب الله" باغتيال رفيق الحريري بل بمحاولة اغتيال سعد الحريري
السبت 18 حزيران 2011
وصف السفير السابق جوني عبدو رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون "بالمهووس"، وأضاف: "كلام عون بالنسبة لي لا قيمة له، ومشكلتُه أنَّه أصبح متمترساً بشكل كامل خلف حزب الله". وإذ أكد صحة كل التقارير التي تحدثت عن محاولة إغتيال الرئيس سعد الحريري، كشف عبدو في حديث لقناة "اخبار المستقبل" أنَّ "ما قصده الرئيس الأميركي باراك أوباما في كلامه مؤخّراً عن "حزب الله" ليس إتهاماً له باغتيال الرئيس رفيق الحريري، بل كان حول محاولة إغتيال الرئيس سعد الحريري، وهذه معلومات مؤكّدة، لأنَّه عندما تتقاطع معلومات بين أجهزة عديدة تصبح مؤكدة وصحيحة مئة بالمئة".
حماده: لا فترة سماح للحكومة وسنتصدى لها بمعارضة منظمة
 قال النائب مروان حماده في حديث الى إذاعة "صوت لبنان" أمس، إن "الحكم على الحكومة كان مبنياً على طريقة التشكيل وبيانها الوزاري وأدائها". ورأى أن "التشكيلة اعادتنا الى المراحل التي كان يأتي فيها رستم غزالي باللوائح من دمشق ولاحقاً تتعدل"، وأضاف: "هذا ما تأكدنا منه في التركيبة الموجودة والنفَس الموجود والطريقة التي رُكبت والهوية السياسية للأعضاء الأساسيين داخلها"، لافتاً الى أن "الحكومة تضم أبرياء وذئاباً، وستعود على اللبنانيين بخسائر فادحة". واذ شدّد على انه لن يعطى لهذه الحكومة فترة سماح، قال: "نحن لن نتصدى لها بالوسائل العنفية وبالسلاح بل بمعارضة منظّمة ستبارز الحكومة في المجلس النيابي والإعلام والقطاعات الشعبية، وسنسجل لها وعليها كل ما سيتحمله لبنان من مشاكل ذات مصدر خارجي وعربي ينعكس على قدرتنا على النمو، وعلى صيتنا في الخارج بالنسبة الى حكومة طغى عليها طابع حزب الله والتشكيل السوري". وعن إمكان القيام بتحركات شعبية، أوضح أن "التحرّك في الشارع كان دائماً بالنسبة الى ثورة الأرز تحركاً حضارياً سلمياً، مشيراً الى "اللقاءات الشعبية وتصرفها على مدى السنوات الست التي فصلتنا عن اغتيال الرئيس رفيق الحريري". وأكد أن "لا أحد يستطيع أن يعيبنا على التحركات الشعبية ولم نصل الى هذه المرحلة حتى الآن، وسنتدرج في معارضتنا، ولن نعطي الحكومة الثقة لأن فيها الكثير من المساوئ التي ستعود على لبنان بسلبيات". وتوجّه الى الأكثرية الجديدة بالقول: "الأيام بيناتنا والاستحقاقات داهمة وهناك مواقف سيضطر لبنان الى اتخاذها في مواضيع تتعلّق بحقوق الإنسان وحرية التعبير والمحكمة الدولية والقرار الظني والعقوبات التي قد تأتي على دول عربية شقيقة".
وردّ وزير الداخلية مروان شربل على ما صرح به مسؤول العلاقات السياسية في "الحزب العربي الديموقراطي" رفعت علي عيد لقناة "المنار" التلفزيونية التابعة لـ"حزب الله"، من "أن فرع المعلومات (في قوى الامن الداخلي) يوزع السلاح شمالا يمينا"، قال لـ"النهار" ليلاً: "ان كلام عيد في هذا السياق هو كلام سياسي وغير صحيح أبدا ولا يمكن ان يحدث لأن قوى الامن وجدت لتصادر السلاح من الناس لا لتوزعه عليهم". وشدد على "أن مثل هذا الامر لن يحدث البتة في عهدي".
الحريري
وفي باريس، قالت مصادر مرافقة للرئيس سعد الحريري لمراسل "النهار" سمير تويني، ان الحريري "موجود فعلا في باريس مع عائلته ولا نعلّق سلبا أو ايجابا على المعلومات المتعلقة بالتهديدات الامنية". وجاء هذا التوضيح ردا على ما أوردته صحيفة "ليبيراسيون" أمس، من "أن الحريري بات لاجئا في فرنسا بعدما استهدف قبل أسبوع في لبنان بمحاولة اغتيال من النظام السوري". وما نشرته الصحيفة الفرنسية استدعى موقفا من الناطق باسم وزارة الخارجية الفرنسية برنار فاليرو قال فيه: "إن أمن الحريري كأمن أي مسؤول سياسي لبناني آخر، كما أمن لبنان بأسره، أولوية في نظر فرنسا".
عون
وقال رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" النائب العماد ميشال عون: "إن حكم الحريري كان لإفقار لبنان". ورأى في كلمة القاها مساء أمس في العشاء السنوي لهيئة قضاء كسروان في "التيار الوطني الحر"، إن "خطة الحريري انتهت (...) لقد قطعنا له ورقة One Way Ticket فذهب ولن يعود". 
مؤتمر صحافي لرئيس الحكومة نجيب ميقاتي تعليقاً على أحداث طرابلس
الجمعة 17 حزيران 2011
- جئنا اليوم إلى طرابلس لنحتفل بالحكومة وبالتمثيل الوازن للمدينة فيها، فوجئنا بأيدي الفتنة تعبث بأهلها، وما جرى في طرابلس مريب، لكن نؤكد أن السلم الاهلي خط أحمر ولا مساومة على الأمن ولا تراجع عن الانماء.

-  أعطيتُ التعليمات الصارمة لاتخاذ الاجراءات الحازمة والضرب بيد من حديد، ويخطئ من يظن نفسه انه قادر على الافلات من العقاب. لقد كلّفتُ الأجهزة المختصة بالتحقيق بما حصل ونؤكد وندعو اهلنا في طرابلس إلى وأد الاهداف الخبيثة والحفاظ على مستقبل المدينة لتعود منارة وطنية، ونعمل على قطع دابر الفتنة في المدينة.

- أنا متأكد ان هذا الوضع سيوضع له حدّ هذا المساء بالتأكيد، والجيش بدوره يكون في الوسط للفصل بين الطرفين وباشرتُ بالاتصالات لوضع حد لما يحصل.
- جئنا لنؤكد أن الانماء اولاً وفوجئنا بما حصل ونقول إن الأمن والإنماء أولاً سوياً، ولن نسمح لأحد ان يمد يده على هذه المدينة، والقوى الأمنية ستكون صارمة.
- نحاول قدر المستطاع ان نستوعب ما يحصل، ونتابع وضع الجرحى ونعزّي بالشهداء، والقوى الأمنية ستكون صارمة في وضع حد لهذه الحوادث في الساعات المقبلة.

- لا أعرف من أين هي هذه الرسالة وما الهدف منها، والمهم أن لا تدفع طرابلس الثمن.

- لا أتهم أحداً وسنبدأ التحقيق بالموضوع وهذه ليست اول عملية تحصل في طرابلس.

- ما يحصل في سوريا ليس لدينا اي يد بهذا الموضوع لا من قريب ولا من بعيد.

- تحسّساً بما حصل في طرابلس لن نقيم حفل الاستقبال اليوم.


لاعتداء للمرة الثالثة على وكيل عائلة الأسعد
مرجعيون – "النهار":
تعرّض وكيل ورثة الرئيس الراحل كامل الأسعد المحامي حسام بزاع لاعتداء بالضرب وتحطيم سيارته "الراينج روفر" في الطيبة، مما أدّى الى اصابته برضوض. 
وروى بزاع، بعد تقدّمه بشكوى لدى مخفر عديسة، أن مواطنين معروفي الهوية والانتماء، قطعوا الطريق عليه في البلدة مستخدمين بضع سيارات قاتمة، ورشقوا سيّارته بحجارة كبيرة، ثم حاولوا سحبه من السيارة بالقوّة، مردّدين عبارات: "معنا قرار بقتلك". وذكر أنّها المرّة الثالثة التي يتعرّض فيها لاعتداء مماثل من الأشخاص أنفسهم، واصفا إيّاهم بـ"البلطجية" المدعومين من جهات سياسية. وقال: "لا القضاء ولا الأجهزة الامنية وضعت حدّا لهذه الممارسات التي تحصل معي للمرّة الثالثة كأنّ الجنوب خارج عن سيطرة الشرعية، وأضع هذا الموضوع برسم الدولة".


قطع الطريق بين طرابلس والمنية وعكار.. وتعزيزات للجيش تتجه للمنطقة
الجمعة 17 حزيران 2011
أفاد مندوب "NOW Lebanon" أن الطريق بين طرابلس والمنية وعكار قُطعت بسبب عمليات القنص التي تحصل عليها وقد أُصيب جراء ذلك سيارة من نوع "فان".
كما أشار المندوب إلى أن هناك تعزيزات للجيش اللبناني وقد شوهدت دبابات تتجه نحو المنطقة.
ثلاثة قتلى وعدد من الجرحى في الاشتباكات بين جبل محسن والتبانة
الجمعة 17 حزيران 201

أفادت "الوكالة الوطنية للإعلام" عن ارتفاع حصيلة الاشتباكات بين جبل محسن وباب التبانة الى قتيلين وعدد من الجرحى، فيما ذكرت أنباء صحافية عن أن الحصيلة بلغت ثلاثة قتلى، من بينهم المسؤول الأمني في الحزب "العربي الديمقراطي" علي فارس بالإضافة الى عنصر من الجيش هو م.ع.ح، فيما جُرح عنصر آخر من الجيش.
من تربّى و أعتادت رقبته على ... المخابرات السورية لن تنفعه أيّة دروس في الحرية و السيادة و الاستقلال و الوطنيّة... الحاضر يبلّغ الغايب
أبو فراس
ماذا تتوقعون من حكومه قياداتها كان همها الأول هي توزير أصدقاءها وصهرها ماذا تتوقعون من حكومه يقودها حزبان الأول زعيمه مختبىء تحت الأرض والثاني عندما أحتاجه الوطن هرب ولجأ للسفاره الفرنسيه nadia يمكن اختاروا اسم الحكومة من الفقرة الغلط بالنشيد الوطني، لازم كانوا يسموها "حكومة ساورتنا الفتن" لارا

صدمة داخل "حزب الله" من حجم الاختراق الإسرائيلي "الكمي والنوعي" لصفوفه

"حرب الأدمغة" أوقعت بمن "يصعب تصورهم حتى في الخيال"
الاحد 19 حزيران (يونيو) 2011



ذكرت صحيفة "الراي" الكويتية ان الحرب الاستخبارية بين "حزب الله" واسرائيل سجّلت تطوراً ربما يكون الأخطر على الاطلاق مع اكتشاف الحزب خرقاً اسرائيلياً لا سابق له في صفوفه، وربما الامامية منها.
وأفادت "الراي" في تقرير خاص نشرته في عددها الصادر اليوم ان الاكثر اثارة في الشبكة الاسرائيلية داخل "حزب الله" يتمثل في "كمها ونوعها"، وهو الامر الذي يعتبر صدمة للحزب في حجم اختراقه وصدمة للاسرائيليين في كشف هذا الاختراق
وفي معلومات خاصة لـ "الراي" ان عدد الذين تم اكتشاف صلاتهم بالاسرائيليين في مواقع متفاوتة في "حزب الله" وبعضها مواقع مرموقة، تجاوز عدد اصابع اليدين، في مؤشــــــر الى الحجم المـــــدوي لهذا الاختراق.
وأشارت المعلومات الى ان بعض الذين جرى اكتشاف علاقتهم باسرائيل لا يمكن ان "يتصوره الخيال"، لافتة الى ان إلقاء القبض على هذه الشبكة في الجسم التنظيمي للحزب تم منذ نحو ثلاثة اشهر وحتى الأمس القريب.
وكشفت المعلومات الخاصة لـ "الراي" عن ان تسريب الحزب لمعلومة مغلوطة الى اسرائيل بهدف قياس ردة فعلها، كانت وراء "أول الخيط" في كشف المتعاملين مع العدو من داخل صفوفه.
وقالت المعلومات ان القيادة العليا في الحزب كانت تعمدت، وعن قصد، إمرار معلومات مصيرية جداً بالنسبة الى الاسرائيليين، وقامت بإخضاع من كانوا تحت الشبهة لمراقبة دقيقة، بالتوازي مع رصد رد الفعل الاسرائيلي.
ولفتت المعلومات الى ان اسرائيل لم تنجح، في هذا النوع من "حرب الأدمغة" في إخفاء رد فعلها او تجنبه، الامر الذي ساهم في وقوع عملائها في الفخ واكتشافهم.

مرافق وهّاب اعتقلته دولة حزب الله قبل ٤ سنوات وسوريا منعت تسليمه للجيش!

الخميس 16 حزيران (يونيو) 2011



بعد أن كشفت جريدة "الأخبار" خبر اعتقال مرافق وئام وهاب، المدعو "جلال أبو دياب" بتهمة العمالة لإسرائيل، أصدر "تيار التوحيد" الذي يرأسه وهّاب بياناً نفى فيه ان يكون المدعو جلال.ا. الموقوف بجرم التعامل مع الاستخبارات الاسرائيلية هو المسؤول عن أمن الوزير وئام وهاب الشخصي، بل هو ينتمي الى بيئة مقربة من الوزير وهاب، وقد استغل هذا الامر للتعامل."
وأضاف الناطق بلسان وهاب أنه "جرى التنسيق بيننا وبين حزب الله للكشف والقاء القبض عليه منذ فترة، وقد قامت مجموعة من حزب التوحيد العربي بالدخول الى منزله والحصول على المعدات التي كان يستعملها دون مشاركة عناصر من حزب الله لذا اقتضى التوضيح."!
ولكن الأهم من بيان "تيار التوحيد" هو أن المعلومات التي توفّرت لـ"الشفاف" حول قضية جلال أبو دياب تكشف ما لم تقله "الأخبار" أو ما تعمّدت إخفاءه. وأهمّ ما في المعلومات أن "المتّهم" أبو دياب كان معتقلاً لدى حزب الله منذ العام ٢٠٠٧، أي منذ ٤ سنوات، وليس من فترة قريبة كما "يوحي" مقال "الأخبار". وكان اهل أبو دياب يزورونه في معتقله بالضاحية الجنوبية خلال السنوات الأربع الماضية.
كما أفادت المعلومات بأن حزب الله كان قد تعهّد لوئام وهاب بأن أبو دياب سيبقى على قيد الحياة، أي أنه لن تتمّ تصفيته!
ويلفت النظر في المعلومات المتوفّرة أن النظام السوري هو الذي اعترض على تسليمه إلى الأجهزة اللبنانية حتى الآن! مما يعني أن سوريا رفعت "الفيتو" على تسليمه لاستخبارات الجيش، وعلى إثارة فضيحة تمسّ وئام وهّاب، قبل أيام فحسب!
أما السبب فيعود إلى ،غضب النظام السوري من تصريحات أدلى بها وهاب في نهاية الأسبوع الماضي وقال فيها أنه لن يتم تشكيل حكومة لبنانية، وأنه لا بدّ من استئناف "السين سين"، أي العلاقة السورية-السعودية. وحيث أن السوريين كانوا يقومون بتشكيل حكومة الميقاتي في نهاية الأسبوع، فقد اعتبروا كلام وئام وهاب تشويشاً عليهم، وأبلغوه قطع العلاقات معه!
وكان السيد وئام وهاب (الذي خضع لجراحة في "المرارة" قبل مدة) قد أدخل إلى المستشفى قبل أيام بسبب معاناته من "ضغط مرتفع". ويعتقدالبعض في بيروت بأن "ضغطه" نتج عن "الضغوط" السورية عليه! وربما أيضاً عن وقف التمويل الذي كان حزب الله يؤمّنه له! وكان هذا التمويل يصل أحياناً إلى 100 ألف دولار شهرياً!
في المعلومات أيضاً أن جلال أبو دياب لم يكن مسؤول أمن وئام وهاب بل مرافقه الدائم، وكان يشارك في إجتماعاته مع حزب الله ومع مسؤولين سوريين. وهذا يعني، إذا صحّت الإتهامات الموجّهة إليه، بأن الإسرائيليين نجحوا في تحقيق إختراق خطير لمحيط حزب الله، ولمحيط مسؤولين سوريين.
وكان جلال أبو دياب، قبل سنوات، مرافقاً للأمير طلال أرسلان قبل أن ينشق وئام وهاب عن الأمير طلال. وسبق أن كان والد جلال أبو دياب مرافقاً للرئيس كميل شمعون، كما أن شقيقه هو رئيس بلدية بلدة "الجاهلية".
في أي حال، وبعد الإتهامات الموجّهة ضد الجنرال فايز كرم، لا مفرّ من ملاحظة أن "البيئة" المؤاتية للتعامل مع إسرائيل أقرب إلى أجواء ٨ آذار! وقد يكون ذلك إنسجاماً مع تصريحات السيد رامي مخلوف ومفادها أن "أمن إسرائيل من أمن سوريا"!
وطبعاً لا بد من التساؤل عما يسمح لحزب لبناني بأن يعتقل مواطناً لبنانياً ويحقّق معه "قبل تسليمه للسلطات اللبنانية"! مرة أخرى، أين الدولة؟

في ما يلي خبر "الأخبار":

الادّعاء على مرافق وهّاب بجرم التعامل مع العدو الاسرائيلي
ادعى مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر، أمس على الموقوف بجرم التعامل مع الاستخبارات الإسرائلية، جلال أ. د. (من بلدة الجاهلية الشوفية) محيلاً ملفه على قاضي التحقيق العسكري الأول، رياض أبو غيدا، للتحقيق معه في جرائم تصل عقوبتها القصوى إلى الإعدام. ما يفرق جلال عن غيره من الموقوفين، أنه من الصف الأول من العملاء التنفيذيين. الرجل كان يشغل منصب مسؤول الأمن الشخصي للوزير السابق وئام وهاب، وبقي كذلك إلى حين توقيفه. أضف إلى ذلك أن الرجل قدم خدمات تنفيذية لاستخبارات العدو، بينها المشاركة (المباشرة أو غير المباشرة) في اثنتين على الأقل من عمليات الاغتيال التي استهدفت مقاومين.
وبحسب مصادر أمنية وقضائية لبنانية، كان جهاز أمن المقاومة قد اشتبه في تعامل جلال مع الاستخبارات الإسرائيلية، بناءً على رصده بعد الشك في تصرفاته خلال الزيارات التي كان الوزير وئام وهاب يقوم بها لمسؤولين من حزب الله في الضاحية والجنوب. وبعد إخضاع جلال أ. للمراقبة، حُصل على معلومات تؤكد الشكوك. وبعد التنسيق مع وهاب، استُدرج جلال أ. إلى الضاحية الجنوبية، حيث خضع لتحقيق مفصل اعترف فيه بالتعامل مع الاستخبارات الإسرائيلية. وقد أجري مسح دقيق لمنزله في بلدة الجاهلية، حيث عُثِر على أجهزة اتصال متطورة مخبأة في أثاث منزلي، كانت الاستخبارات الإسرائيلية قد زودته بها ودربته على استخدامها. ومن المتوقع أن يكون التحقيق قد تركز على محاولة تحديد المعلومات التي سلمها للاستخبارات الإسرائيلية عن مسؤولين من المقاومة، وعن الوزير وهاب وعلاقاته السياسية. وقبل عدة أيام، سلم جهاز أمن المقاومة جلال أ. د. إلى استخبارات الجيش اللبناني، الذي أعاد التحقيق معه بناءً على إشارة القضاء، قبل أن يحيله على القضاء العسكري.
وكان وهاب قد لمّح إلى قضية جلال أ. د. في إحدى مقابلاته التلفزيونية، مشيراً إلى أن الاستخبارات الإسرائيلية زرعت أحد العملاء قريباً منه في محاولة منها لجمع معلومات عن قيادات المقاومة في لبنان.
وبحسب المعلومات المتوافرة، أقرّ الموقوف بتعامله مع الاستخبارات الإسرائيلية منذ عام 1994، وبأنه تردد إلى الأراضي الفلسطينة المحتلة أكثر من مرة، حيث خضع لدورات تدريبية على أيدي مشغليه. واعترف بأنه زود مشغليه بإحداثيات عدد كبير من المراكز والمواقع التابعة للجيش اللبناني والمقاومة، فضلاً عن تزويدهم بمواقع وإحداثيات لمنازل قيادات من المقاومة. كذلك أقر الموقوف بأنه أسهم في جمع معلومات عن الشهيد علي حسين صالح، الذي اغتالته الاستخبارات الإسرائيلية في الضاحية الجنوبية لبيروت بتفجير عبوة ناسفة في آب 2003. وكان صالح أحد المقاومين الذين يعملون في وحدة خاصة من المقاومة اللبنانية، مهمتها دعم فصائل المقاومة في فلسطين. أضف إلى ذلك أن ثمة معلومات تشير إلى صلة لجلال بعملية اغتيال الأخوين جهاد ونضال المجذوب في صيدا، في أيار 2006.
وتشير تلك المعطيات إلى أن الموقوف كان موجوداً في صيدا ليلة حصول الجريمة، وكان على تواصل مع مشغليه من الاستخبارات الإسرائيلية. وقد تقاطعت حركته مع حركة كل من العملاء محمود رافع وأمين البابا وغسان الجد. وكانت المحكمة العسكرية قد حكمت وجاهياً بالإعدام على كل من رافع والبابا بعد إدانتهما، كلاً على حدة، بالتعامل مع الاستخبارات الإسرائيلية والمشاركة في اغتيال الأخوين المجذوب. أما غسان الجد، فهو العميد المتقاعد من الجيش اللبناني، الفار من لبنان، والملاحق بتهمة التعامل مع الاستخبارات الإسرائيلية. وهو الذي أعلن الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله، وجود معطيات لدى جهاز أمن المقاومة تشير إلى أنه كان موجوداً في مسرح جريمة اغتيال الرئيس رفيق الحريري في اليوم السابق للجريمة (14 شباط 2005). وكان الجد يخضع لمتابعة جهاز أمن المقاومة الذي سلّم معلومات عنه لفرع المعلومات ومديرية استخبارات الجيش اللبناني، عامي 2006 و2010 على التوالي. إلا أن الجد تمكن من الفرار بعدما أبلغ قائد الجيش العماد جان قهوجي وزيرَ الدفاع إلياس المر بأن مديرية الاستخبارات تريد توقيف الجد، النائب الأسبق لرئيس أركان الجيش.
صحيفة الاخبار - حسن عليق
  • Digg
  •  
  • Del.icio.us
  •  
  • Facebook
  •  
  • Google
  •  
  • Live
  •  
  • MySpace
  •  
  • Wikio
  •  
  • Furl
  •  
  • Reddit
print article without comments
اطبع المقال
print article with comments
اطبع المقال مع التعليقات
Send to a friend
إبعث عبر البريد الإلكتروني

تعليقات القرّاء

عدد الردود: 1


  • مرافق وهّاب اعتقلته دولة حزب الله قبل ٤ سنوات وسوريا منعت تسليمه للجيش!

    khaled
    16:46
    16 حزيران (يونيو) 2011 - 

    We believe that, all those incidents happened, that WORKING AGENTS to the Enemy, are coincident. Like all those, were arrested by the Lebanese Army, and Information department of the Lebanese Security Forces, a while ago, showed most of them, were working to Hezbollah, and Faiz Karam is very close Assistant to Generale Aoun,was a WORKING AGENT, and this latest Jalal is the Main Assistant to the Most Loyal Agent to the Syrian Regime and Hezbollah, is WORKING AGENT, and many more, had been arrested, we have no idea, to whom they used to work. All what mentioned are all within, 8 March Forces or you can call them, the Main Factors of the New Lebanese Cabinet. We wonder, after all, if Israel is an Enemy, or really friendly to those Factors.
    stormable-democracyblows

No comments:

Post a Comment