Loading...

Sunday, 3 June 2012

030612 Lebanon Wind Mill but NO Wind..

Lebanese Power Force, who we call Political Leaders, are invited to GATHER in a Meeting at the Presidential Palace of Lebanon, Headed by the President His Excellency Suleiman.

These same political Leaders and most of them War Lords were at Convened Meetings before at the Lebanese Ali Baba House, first, and at the Presidential Palace second. First meeting was Fruitful, as the Convened Rivals came to an Honest Agreement of FOUR Point (Not like Annan's Six Points). The Agreed Agenda, said, to disarm all the Armed Factions of the Palestinian Outlaws (Are not Palestinians, they are Syrians), who have their own Arsenal Mini Markets on the Lebanese Soils. Persuade the Syrian Regime to Force the Border's Spots between the two Countries (Which never happened), and to draw Diplomatic Relations between Syria and Lebanon (Turned out to be Terrorists Sleeping Cells in the Syrian Embassy). Those were the Honest Agreement among those who held the National Dialogue to control the Crisis that HITS Lebanon every little while.The Second Meeting at the Presidential Palace was NOT Fruitful, and some Parties withdrew from the Dialogue Sessions for Devil's Reasons, we never knew until these Glorious Days, that Hezbollah under the Wholly name of Resistance does not want a REAL STATE of Democratic Lebanon , but Copycat Iranian More Advanced System (Dictatorship).

Well, they are meeting again, same Faces like Chicken COCKS on their FILTHY Pile of Chicken POO.
What these Musketeers would do, to bring Lebanon to Stability State, while their Big Hot Heads storming of how to demolish Lebanon. Are they going to CONFIRM what these same  people agreed before and put them in the PIPE LINE to Implement the above. Can they. We do not think so.

One of the Agreed Agenda that, the Regime in Syria Implemented, was a Diplomatic Relationship, and Exchange of Ambassadors. Turned out, the Lebanese Ambassador in Syria is just a name, and like an Orphan Boy without parents, and the Real Syrian Man NASRY Khoury (نصري خوري: المرعبي وحمدان يسلمان إلى السلطات اللبنانية اليوم) is the Counted and Respected by the Regime. The Syrian Ambassador in Lebanon turned out to be the MOLE in the Lebanese Most Beautiful Gardens. So the Syrian Regime had their Man in Advanced Bunker on the Lebanese Soil.

The Outlaws, on the Lebanese Soils, were there since the Regime's Troops of the Father of Lion of Damascus was the Dictator in Power.He created all these Kakrouches HOLES all over the Lebanese Soils, and called them Palestinian's Factions to fight the Enemy which is 200 KM away from their Terrorist's Basis. Sure these Outlaws Bunkers are ready on CALL to disrupt the Stability of Lebanon when the Dictator wished so. After that Dictator Parted to HELL, another ONE Climbed on the Syrian People's Freedom, Human Rights and deaths of Hundred of thousand of Children, and Families to succeed the THRONE. He kept those Outlaws in ACTION and even strengthened them, and followed his Dead Father's STEPS. This was one of the Honest Agreement among the Dialoguees to be implemented and ROOT OUT those Outlaws Bunkers, but nothing happened. Those in the Oppositions blame Hezbollah the Militia of El Fkieh in Lebanon, by turning a BLIND EYES on this ISSUE. Logically Hezbollah cannot do anything to those OUTLAWS, and has NO POWER to remove them out. These are in control by the Syrian Regime, and this Regime has a control on many parts of the Armed Forces Establishments in Lebanon who suppose to use force to remove these OUTLAWS. So Hezbollah is not the right Factor in this Issue. These Outlaws are a real Burden to Hezbollah Militia, because they are controlled and powered by Syrian Regime.
The ONLY Issue, these so called Lebanese Leaders, is how to build REAL Lebanese ARMED FORCES, called Defense Strategy, to defend the Country if there is any Assault from the ENEMY. Hezbollah has NO reason whatsoever to runaway from discussing it, and other leaders has to reach agreement to the STEPS should be taken to build Lebanese STRONG STATE. Both sides can not blame a Third Party, that prevents them to IMPLEMENT that Issue.

It is a CHANCE these Leaders should put CLEAR as Krystal above their BIG HOT HEADS, to keep the Lebanese SAFE and PROTECTED, and the NATIONAL SECURITY of the COUNTRY is NOT MESSED with.
people-demandstormable
شربل: أي شخص بحوذته سلاح سيلقى القبض عليه
الاحد 3 حزيران 2012
كشف وزير الداخلي والبلديات مروان شربل إنه قام بالاتصال بطرفي النزاع في مدينة طرابلس وأبلغهم أنَّه "سيتم إطلاق النار بعد الساعة الخامسة فجرًا على كل من  يحمل السِّلاح".
شربل، وفي حديث لقناة "الجديد"، قال: "الوضع الآن في المدينة هادئ"، مُضيفًا: "وفي الاجتماع الأمني الذي عقد في منزل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي إتفق الحاضرون على ألا غطاء لأحد، وننفذ الآن ما إتفق عليه ليلاً".
وأكَّد شربل أنَّ "أي شخص بحوذته سلاح سيلقى القبض عليه وسيستتب الأمن مجددًا في طرابلس"، مُستطردًا بالقول: "من يريد أن يتدخل لصالح أي شخص ألقى القبض عليه "بدو يكالها هو"".
وردًا على سؤال بشان ما يتم تداوله عن أنَّ أطرافًا خارجية تتحكم بطرابلس، أجاب شلابل: "الموضوع يتعلق باللبنانيين، إذا كانوا يقبلون بالتدخل الخارجي أما لا"، مؤكِّدًا وجوب "أن نعلم أنَّ ليس لدينا إلَّا هذا البلد وعلينا المحافظة عليه".
وختم بالقول: "إنَّنا نعلم سبب الاشتباكات وعلينا منع الفتنة وعلى الجميع أن يتحمل المسؤولية".
(رصد NOW Lebanon)
 قرار سوري بإشعال طرابلس.. ونصرالله يريد دستور "ولاية الفقيه"
ناجي يونس، الاحد 3 حزيران 2012
رأى عضو المكتب السياسي في "تيار المستقبل" النائب السابق مصطفى علوش أنّ "تردي الاوضاع في طرابلس واشتعال الجبهة بين جبل محسن وباب التبانة، يعودان إلى قرار مخابراتي سوري تشارك به أطراف محلية على المستويين المؤسساتي والشعبي"، مشيرًا إلى أنّ "الإصرار على استمرار النكء بالجرح النازف وفتح هذه الجبهة أدى فعليًا إلى شل منطقة طرابلس شللاً تاما وإلى تدهور الأحوال في الشمال حيث يتم وضع ربع سكان لبنان تحت الخطرين الأمني والاقتصادي".
علوش، وفي حديث لموقع "NOW Lebanon" أعرب عن أسفه لكون "الواقع في طرابلس يرتبط مباشرة بالنظام السوري وهو سيستمر على هذا المنوال إلى أن "يُقطع رأس" هذا النظام أو يصدر قرار حاسم بسحب كل السلاح غير الشرعي من عاصمة الشمال"، موضحًا أنّ "الاشتباكات المسلحة تستهدف المناطق اللبنانية المؤيدة للثورة السورية وتهدف إلى استدراج ردود فعل يسعى من خلالها النظام السوري إلى تأكيد قدرته على إثارة الفوضى في أي وقت تماشيًا مع تهديد بشار الاسد بأنه يستطيع إشعال المنطقة من أفغانستان حتى شواطئ المتوسط".
على صعيد آخر، وصف علوش طاولة الحوار المنوي استئنافها في 11 حزيران الجاري بأنها "مجرد مضيعة للوقت". 
وعن دعوة أمين عام "حزب الله" السيد حسن نصرالله إلى مؤتمر تأسيسي للدولة اللبنانية، أجاب علوش: "بالنسبة إلينا، إتفاق الطائف هو المؤتمر التأسيسي، وإذا كانت لدى نصرالله أفكار معينة فليطرحها علنًا قبل الذهاب إلى طاولة الحوار كي تُدرس بشكل منطقي ثم تتم الإجابة عليها"، لافتًا الإنتباه في المقابل إلى أنّ "نصرالله يريد للبنان دستورًا على نسق "ولاية الفقيه"، وهو سيستمر في المماطلة و"اللف والدوران" حتى "يُطفّش" الشعب اللبناني أو يجعله رهينة خاضعة بين يديه تقبل بأي شيء يريده".
الأيوبي: الجيش هو من يرد على مصادرالنار بطرابلس
نقل مراسل قناة "أخبار المستقبل" إلى طرابلس عن قائد سرية درك طرابلس العميد بسام الأيوبي إشارته إلى أنّ "هناك دوريات (لقوى الأمن الداخي) تُرسل إلى شارع سوريا في طرابلس (بعد تجدد الاشتباكات أمس)، كما معظم الشوارع التي تشهد اشتباكات"، موضحًا أنّ "الجيش هو من يرد على مصادر إطلاق النار لا دوريات قوى الأمن الداخلي" في طرابلس.
الجيش اللبناني بدأ الانتشار في مناطق الاشتباك في مدينة طرابلس
الاحد 3 حزيران 2012
أفاد مراسل وكالة "فرانس برس" في طرابلس أنَّ "وحدات من الجيش اللبناني بدأت اليوم الأحد إنتشارًا في المناطق التي شهدت أمس (السبت) اشتباكات بين مؤيدين ومعارضين للنظام السوري في مدينة طرابلس شمال لبنان، أسفرت عن مقتل 14 شخصًا".
وأوضح المراسل أنَّ "الجيش بدأ الانتشار في عدد من الأماكن الساخنة بين منطقتي باب التبانة ذات الغالبية السنية والمعادية للنظام السوري، وجبل محسن ذات الغالبية العلوية والمؤيدة لدمشق، بينما يسمع صوت تبادل إطلاق النار في عدد من نقاط الاشتباك"، لافتًا إلى أنَّ "حدة المواجهات تراجعت ابتداء من الساعة الخامسة صباحًا، بعد أكثر من اربع وعشرين ساعة على الاشتباكات المتقطعة وتبادل القذائف والقنص التي اسفرت عن مقتل 14 شخصًا وجرح 42 آخرين".

جحيم طرابلس أكثر من 62 قتيلاً وجريحاً
المدينة - الرهينة تنتظر خطة انتشار جديدة

الاجتماع السياسي - الأمني "يسحب الغطاء" عن المسلحين
تعزيزات عسكرية ليلاً استعداداً للانتشار فجراً
قد تكون الصورة الاشد بلاغة وقتامة في التعبير عن الواقع المأسوي الذي عادت تغرق فيه طرابلس، هي واقعة ادخال 12 جريحا خلال نصف ساعة فقط مساء امس الى المستشفى الخيري الاسلامي، علما ان سائر مستشفيات المدينة غصت منذ الصباح وحتى الليل بعشرات الضحايا والجرحى ومعظمهم قضى او اصيب برصاص القناصة.
وفيما كان  وزراء طرابلس ونوابها والقيادات العسكرية والامنية وممثلو الفاعليات الاخرى في المدينة مجتمعين في دارة رئيس الوزراء نجيب ميقاتي في المدينة، كانت حصيلة الخسائر البشرية من جراء جولة القتال والقصف والقنص التي اندلعت منذ منتصف ليل الجمعة – السبت ترتفع الى مستوى قياسي بلغ 12 قتيلا و50 جريحا على الاقل، كما رصدت انفجارات بمعدل انفجار كل 4 دقائق.
بذلك بدا واضحا ان طرابلس خرجت مجددا عن السيطرة، بعد اقل من عشرين يوما على الانهيار الامني فيها والشروع في تنفيذ خطة امنية – عسكرية وضع دعائمها المجلس الاعلى للدفاع، واستكملت عملانياً بتوزيع القوى العسكرية في المناطق الساخنة في بعل محسن والقوى الامنية في المناطق المواجهة في باب التبانة. بيد ان تجدد جولات القتال امس اعاد الوضع برمته الى المربع الاول والى نقطة الصفر، الامر الذي دفع بأوساط معنية بهذا الوضع المتفجر الى القول لـ"النهار" ليلاً ان مأساة المدينة باتت العلامة الاسوأ على العجز الرسمي بكل وجوهه عن احتواء هذا الوضع بدليل ان محاولة متقدمة جرت بعد الظهر لنشر وحدات مؤللة من القوى الامنية احبطت، كما ان الوحدات العسكرية خففت انتشارها على خطوط التماس بعدما عاد هاجس اصطدامها ببعض المجموعات المسلحة الى الواجهة. وذهبت هذه الاوساط الى التحذير من ان المدينة اصبحت رهينة اقليمية يجري تحريكها بناء على طلب جهات معروفة تسعى الى توظيف "البؤرة الامنية" المفتوحة في طرابلس للضغط لبنانياً وعربيا واقليمياً في اتجاهات مختلفة.
ولفتت الاوساط نفسها في هذا السياق الى ان عودة الفريق النافذ في جبل محسن ("الحزب العربي الديموقراطي") الى التهديد بـ"ترجّي الجيش السوري الدخول الى لبنان" وان كان لا يكتسب اي صدقية عملية، غير انه يرسم بوضوح العنوان الاقليمي النافر للتفجير وربطه بالأزمة السورية.
وليس بعيدا من هذا الاتجاه، قالت مصادر بارزة في "تيار المستقبل" لـ"النهار" ان ما جرى في طرابلس "يؤكد ان محاولة (الرئيس السوري) بشار الاسد لاشعال لبنان لم تتوقف، لكن هذا الامر لن يصل الى نتيجة وسيفشل".
وبرزت معالم ربط التدهور الحاصل بالازمة السورية ايضا من خلال اثارة قضية المخطوفين اللبنانيين لدى الجيش السوري محمد ياسين المرعبي ومهدي حمدان. اذ بعدما اعلن الامين العام لـ"الحزب العربي الديموقراطي" رفعت عيد في مؤتمر صحافي امس انهما سيطلقان خلال ساعتين بعد وساطة قام بها الحزب مع المسؤولين السوريين بناء على طلب النائب السابق طلال المرعبي، تردد انهما سيسلمان الى الامين العام للمجلس الاعلى اللبناني – السوري نصري خوري في دمشق على ان يصطحبهما الى لبنان. لكن اتصالات اجريت بخوري اظهرت ان لا معلومات لديه في هذا الشأن، وظلت قضيتهما عالقة.
إدخال 12 جريحًا إلى المستشفى الإسلامي في طرابلس خلال نصف ساعة مساء اليوم
السبت 2 حزيران 2012
أفادت الوكالة الوطنية للإعلام أن 12 جريحاً أُدخِلوا إلى المستشفى الاسلامي الخيري في طرابلس، خلال نصف ساعة من مساء اليوم، أحدهم بحكم الميت، فيما تتراوح إصابات الآخرين بين المتوسطة والخفيفة. وأوضحت إدارة المستشفى ان المستشفى تغص بالجرحى منذ الصباح وحتى اللحظة.
ضاهر: ما يجري بطرابلس سببه عصابة عيد.. والنظام السوري صاحب المصلحة بالفوضى
السبت 2 حزيران 2012
شدد عضو كتلة "المستقبل" النائب خالد ضاهر على أن ما يجري في طرابلس إنما ناجم عن عمل "عصابة (الحزب الديمقراطي العربي برئاسة) رفعت علي عيد المؤلّفة من 250 عنصر تابعين لمخابرات النظام السوري"، مشيراً إلى أن "صحاب المصلحة بالتوتير واضح، فهو النظام السوري الذي هدّد مرارا بنشر الفوضى في المنطقة، وبعد أن خسر الورقتين الفلسطينية والعراقية، بقيت لديه الورقة اللبنانية، خصوصاً بعد أن ضاق الخناق على النظام من الشعب السوري".
وفي حديث لقناة "أخبار المستقبل"، أضاف ضاهر: "من المعروف أن الأمن يخضع للقرار السياسي، فإذا كان رئيس الحكومة (نجيب ميقاتي) وأربعة وزراء هم من طرابلس، ولا يملكون القرار السياسي فيها، فهذه مشكلة كبيرة حيث إن القرار هو عند أتباع النظام السوري الذي يريدون الفوضى في مناطق 14 آذار وتيار المستقبل، ولذلك لا بد من وضع حدّ للإجرام، ولا يجوز الكلام غير الواضح، بل يجب أخذ القرار بقطع الأيدي المجرمة التي تريد الفتنة".
ورداً على سؤال حول الاجتماع الذي دعا إليه ميقاتي الليلة في طرابلس، قال ضاهر: "أكبر خدمة يقدّمونها في هذ الاجتماع لأهل طربلس ولّلبنانيين هي أن يقدّموا استقالاتهم، وأن يريحوا البلاد من شرور هذه الحكومة التي هي شاهد زور على ما يجري ولا تمتلك الإرادة لمنع العبث بأمن الناس وسلمهم".
اليسار الديموقراطي": للقبض على المعتدين على دياب من أقارب زوجة العميل زياد الحمصي
السبت 2 حزيران 2012
إستنكرت "حركة اليسار الديموقراطي" الاعتداء الذي تعرّض له الإعلامي عفيف دياب في شتورا من قبل أقارب زوجة العميل زياد الحمصي، الذي أُخلي سبيله على غرار عميد العملاء فايز كرم (القيادي في "التيّار الوطني الحر")، في عهد حكومة المقاومة والممانعة والنأي بالنفس" (في إشارة إلى حكومة الرئيس نجيب ميقاتي المؤلّفة بشكل رئيس من "حزب الله" و"حركة أمل" و"التيّار الوطني الحر"). 
الحركة، وفي بيان، طالبت "الأجهزة الأمنيّة والعسكرية أن تتحرك سريعًا للقبض على من قام بالاعتداء على دياب وإنزال أشد العقوبات بهم لاسيما أنهم معروفون للجميع، إذ قاموا باعتدائهم في وضح النهار وفي مقهى عام في شتورا"، وشدّدت على أنّ "حريّة الإعلام والكلمة خط أحمر لن نسمح بالتعامل معها وفق قاعدة الكيل بمكيالين، ولن نصمت أمام محاولات ترويع الأقلام الحرّة، وعفيف دياب واحداً من هؤلاء".
وأعربت الحركة، في ختام بيانها، عن أسفها من "أن تتحوّل العمالة في لبنان إلى وجهة نظر، ومن أن يُصبح العميل في ظلّ هذه الحكومة محميًا في عمالته، لا بل مستقويًا على من يقوم بعمله وعلى من يخالفه الرأي، إعلامياً كان أو ناشطاً أو إنساناً عادياً له حق الاختلاف وحق ابداء الرأي كما يريد".
الدولة من فوق
الياس الزغبي ، السبت 2 حزيران 2012
لـ"حزب الله" مفهوم خاص للدولة، لم يُخفِ السيّد حسن نصرالله اقتباسه من نموذج الدولة الإسلاميّة التي أنشأها الإمام الراحل الخميني منذ 33 عاماً، ووصَفَها بأنّها دولة "الأصول والعصرنة" معاً.
لا حاجة لتفسير "الأصول" في خطاب نصرالله، فهي ليست سوى مقتضيات "الأصوليّة" التي يتّهمون سواهم بها، ويمارسونها في دائرة "أصولهم" المذهبيّة، ونقطةُ ارتكازها غير القابلة للنقاش هي "ولاية الفقيه".
أمّا "العصرنة" التي جعَلَها الركن الثاني في دولته، فهي قابلة للنقاش والسؤال والشكّ. والواضح أنّ مفهوم العصر، عند السيّد، يقتصر فقط على التطوّر التكنولوجي والعلمي، بما فيه القنبلة النوويّة، ولا يمتّ بصلة إلى المفاهيم والقيم الإنسانيّة، مثل الديمقراطيّة والحريّة وحقوق الإنسان وتكافؤ الأقليّات والمساواة أمام القوانين الوضعيّة، بدلاً من "الشرعيّة الإلهيّة".
فلا أحد يستطيع أن يدّعي، لا الإيراني ولا العربي ولا اللبناني ولا نصرالله نفسه، أنّ دولة الخميني نموذجيّة في هذا المجال، ويجوز الإعجاب بها إلى درجة استيرادها وتطبيقها في لبنان.
وعلى الخلفيّة الذهنيّة نفسها التي أتت بثورة الخميني إلى السلطة في إيران، يدعو قائد "حزب الله" إلى "تأسيس" الدولة اللبنانيّة الجديدة، على قاعدة القوي والضعيف، أو الآمر والمأمور:
فهو دعا إلى إبقاء كلّ شيء قائم الآن، على حاله، أي حكومته وسلاحه ومشروعه الإقليمي وارتباطه بالعقد الثنائي الإيراني – السوري و "الجبهة العالميّة" في وجه الإستكبار، وتعيين أو إنتخاب مجموعة تشكّل "المؤتمر التأسيسي" للدولة اللبنانيّة الـ"أصولو – عصريّة".
للوهلة الأُولى، يظنّ سامع نصرالله أنّ نوراً إلهيّا قد "قُذِفَ في صدره"، وأنّه يبحث فعلاً عن حوار وطني تأسيسي لدولة حديثة، خارج منطق الغلَبَة والسلاح والتفرّد والتمحور والتمذهب. لكنّ السامع يصطدم سريعاً بجداريْن:
- النموذج الذي يبشّر به ويكيل له المديح (نظام خميني – خامنئي – نجاد).
- الحوار "التأسيسي" الذي يدعو إليه فوق الميزان الوطني المكسور بفعل سلاحه.
فمن البديهي أن يكون الحوار بين متكافئين ومتساوين، وإلاّ كان توقيع صكّ إذعان بعد حرب.
ولذلك، كان تحفّظ قوى 14 آذار على حوار بعبدا لكونه يشكّل غطاء لكلّ الأخطاء الخطيرة التي أطاحت الحوار السابق وكسرت التوازن السياسي والوطني بقوّة السلاح.
وبصورة أَولى، لا تصحّ دعوة نصرالله إلى مؤتمر وطني تأسيسي على الخلل نفسه. فكلّ ما يُبنى على الخلل يكون مختلاًّ، وينهار البناء الذي يَميد تحته الأساس.
وكي تكون الدعوة إلى الحوار والتأسيس الوطني صادقة وجادة ومثمرة، يجب إصلاح الخلل كخطوة لازمة وضروريّة، أي إستقالة حكومة الأمر الواقع لتحلّ محلّها حكومة حياديّة حتّى الانتخابات، والتسليم بمرجعيّة الدولة في حصريّة السلاح واستخدام القوّة.
صحيح أنّ نصرالله قدّم نظريّة واقعيّة عن مرجعيّة الدولة في الأمن والشأن الإجتماعي الإقتصادي، لكنّه لم ينتبه إلى أنّه يدين حزبه وجميع حلفائه في كونهم عقَبَة أمام إمساك الدولة بناصية هذين الملفّين. فلا أحد سواهم يُقفل مناطق ومربّعات، ولا يستنجد بالدولة إلاّ تهرّباً من حرَج النزاع الأهلي والعشائري. ولا أحد سواهم قتَل ضبّاطاً وجنوداّ وتصدّى لقوى الأمن حين حاولت منع مخالفات. ولا أحد سواهم يُنشئ أجهزة خاصّة على حساب أجهزة الدولة، في الأمن والاتصالات وريوع المطار والمرفأ وسواهما.
سيظلّ كلام "حزب الله" في مرجعيّة الدولة وأولويّتها إنشائيّاً ونظريّاً، إلى أن يُقْدم على تثبيت القول بالفعل، فيرفع قبضته عن عنق الحكومة ويسمح لها بالإنصراف أو التصريف، ثمّ يضع سلاحه على مشرحة النقد والبحث والمعالجة.
وكلّ حوار خارج هذه "الأصول" ليس سوى دعوة مكشوفة للتسليم بمفاعيل قوّة السلاح، وتأسيس فتنة.
ليست هذه هي نيّة رئيس الجمهوريّة في دعوته إلى الحوار، لكنّ واقع "حزب الله" شيء آخر بعيد جدّاً عن النيّات الطيّبة.
وليت نصرالله يخفض جناحه قليلاً أمام أبناء وطنه، كما فعَلَ أمام خاطفي أنصاره.
هو يأتي إلى مفهوم الدولة من بعيد (إيران)، ومن فوق (قدسيّة سلاحه).
ولنجاح الحوار حول الدولة شرطان: تقصير المسافات، وإزاحة الهالات !
المشترك
Fawzi 
السبت 2 حزيران 2012
اللي سمع نصر الله شو حكي عن الدولة أكيد انصاب بالذهول ، حكي هيك ليتهمنا انو نحنا ما بدنا الدولة . والأسوأ انو جمهورو بيصدّق !!
مهى حطيط
مشهد الطائفة الشيعية اليوم يستحق التوقف عنده، أهالي ينتظرون تحرير أولادهم المخطوفين في سوريا، وأهالي يستقبلون جثث وجرحى زوارهم من العراق، "حزب الله" يدين مجزرة "الحولة" في حمص دون اتهام المعارضة بارتكابها، وينفي في الوقت عينه أي صلة للمخطوفين في حلب بالحزب وأمينه العام... فهل بدأ شيعة لبنان بدفع فاتورة سياسات "حزب الله" وتحالفاته الإقليمية؟
النص الكامل
 
خوري: لن أتسلّم المعتَقلَين بسوريا.. وحالتهما جيّدة
السبت 2 حزيران 2012
فى رئيس "المجلس الأعلى اللبناني السوري" نصري خوري ما تناقلته بعض وسائل الاعلام بأنّه هو من سيتسلّم "المعتقلين" (محمد ياسين المرعبي ومهدي حمدان اللذين اختطفتهما القوّات السوريّة الأسبوع الفائت)، معربًا عن أمله بأن "يتم تسليمهما في وقت قريب"، ومضيفًا: "لم نتبلّغ أي شيء رسمي من السلطات السوريّة بشأنهما بعد".
خوري، وفي حديث لقناة "lbc"، قال: "لا معلومات لدي حول موضوع الافراج عنهما والموضوع قيد المتابعة"، مؤكّدًا أنّ "حالتهما جيّدة"، ومشيرًا إلى أنّه "عندما يكون هناك تواصل مع الدولة السوريّة" فالأمور تكون أسهل، وأضاف: "فهما محتَجَزَين لديها وأنا أتابع الموضوع مع المعنيّين المركزيّين في دمشق".
وعن المخطوفين اللبنانيّين الـ11 في سوريا أثناء عودتهم من زيارة العتبات المقدّسة في إيران، قال خوري: "لم أقم بمتابعة هذا الموضوع لأنّه تتم متابعته من قبل الدولة اللبنانيّة مع الجهات الاقليميّة والدوليّة، ولم أكلّف بمتابعته".
مستشار خامنئي: حزب الله سيوجّه صواريخه ضد النظام الصهيوني إذا هوجمت إيران
السبت 2 حزيران 2012
اتّهم المستشار العسكري للمرشد الأعلى في إيران الجنرال يحيى رحيم صفوي تركيا والسعودية وقطر بـ"خدمة مصالح الولايات المتحدة وإسرائيل في سوريا"، محذّراً أنقرة ضمنًا من احتمال تدهور علاقاتها مع إيران.
وقال صفوي، وهو قائد سابق للحرس الثوري، إن "الأميركيين والاسرائيليين كما بعض الدول الاوروبية ودول أخرى في الخليج الفارسي خصوصا قطر والسعودية، كلفوا تركيا تحقيق هدفهم وهو اطاحة نظام بشار الأسد للحفاظ على النظام الصهيوني"، وأضاف: "من خلال دعم المعارضين لنظام دمشق، تخدم قطر والسعودية وتركيا المصالح الاميركية والصهيونية من خلال اضعاف محور المقاومة (بوجه إسرائيل) الذي يضم إيران وسوريا وحزب الله". وتابع صفوي: "رغم أن تركيا منافس استراتيجي لإيران، إلا أن العلاقات الايرانية- التركية جيدة"، لكنّه أمل "في ألا تنجح أميركا والصهاينة في تعكيرها".
في مجال آخر قال صفوي إن ايران ستردّ عسكرياً على أي هجوم إسرائيلي أو أميركي على منشآتها النووية، مشددًا على أن هذا الرد سيكون "متناسباً وحجم الضرر"، لكنّه اعتبر أن مخاطر حدوث مثل هذا الهجوم "ضعيفة". وقال صفوي إن الشروط غير مؤاتية لمثل هذا الهجوم، على الرغم من تحذيرات المسؤولين الاميركيين والاسرائيليين وتذكيرهم بصورة منتظمة بأن "جميع الخيارات مطروحة على الطاولة" إذا فشلت المفاوضات بين ايران والقوى الكبرى بشأن برنامج إيران النووي.
وأضاف صفوي أنه بإمكان إسرائيل والولايات المتحدة "بدء الحرب لكن ليس بإمكانهما إنهاؤها، وبالتالي فإنهما يمنحان ايران مفتاح حل هذا النزاع".
وقال الجنرال صفوي إن "كل الاراضي الاسرائيلية هي في مرمى صواريخنا، وحزب الله اللبناني الذي يملك آلاف الصواريخ سيوجّهها على الأرجح ضد النظام الصهيوني" اذا هوجمت ايران.
طائرة استطلاع اسرائيلية اخترقت أجواء بيروت والجنوب أمس
السبت 2 حزيران 2012
صدر عن قيادة الجيش - مديرية التوجيه أنه "عند الساعة 9,45 من يوم أمس، اخترقت طائرة استطلاع اسرائيلية الأجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب، ونفذت طيرانا دائريا فوق منطقتي بيروت والجنوب، ثم غادرت الأجواء عند الساعة 19,10 من فوق بلدة كفركلا".
Where are the Ballistics Missile, to shoot these enemy planes down. Where the STRATEGIC Plans to defend the Country. Or these Missiles in the Lebanese BIG HOT HEADS only, against each others.
people-demandstormable  
"أخبار المستقبل": 7 قتلى في الاشتباكات بين جبل محسن وباب التبانة في طرابلس.
وفاة جريح متأثراً بإصابته.. وإطلاق النار والقنص والقذائف مستمرة بين التبانة وجبل محسن
السبت 2 حزيران 2012
أفادت الوكالة الوطنية للإعلام أن منطقتي التبانة وجبل محسن تشهدان عمليات قنص مكثّفة لاسيما عند مستديرة ابو علي، الاوتوستراد الدولي، ومستديرة الملولة، كما يسمع دوي القذائف الصاروخية بين المنطقتين بمعدل قذيفة كل خمس دقائق، وقد أدى القنص إلى إصابة إمراة وشاب إصابة متوسطة.
ونفَت المسؤولة الاعلامية للصليب الاحمر في الشمال ما تداولته بعض وسائل الإعلام من ان الصليب الأحمر لا ينقل الجرحى الى مستشفيات طرابلس بسبب اقفال الطرقات، مؤكدة ان الجرحى الذين سقطوا في منطقة التبانة نقلوا جميعا الى المستشفى الاسلامي، كما تم نقل بعض الجرحى من جبل محسن الى مستشسفى السيدة في زغرتا.
كما أفادت الوكالة أن جريحا سقط عند مستديرة التبانة نتيجة عمليات القنص، كما توفي الجريح محمد يحيى متأثراً بجروحه التي أصيب بها صباحاً.
حبيب رداً على "افتراءات" عيد: كفى تحميل الطائفة العلوية إزر ما يحصل بسوريا
السبت 2 حزيران 2012
ردّ عضو كتلة "المستقبل" النائب خضر حبيب على "لمؤتمر الصحافي الذي عقده الأمين العام للحزب العربي الديمقراطي رفعت عيد اليوم وما ورد فيه من مغالطات وافتراءات ساقها ضد طرابلس وأهلها"، فقال حبيب في بيان: "لا بد من تقديم العزاء للضحايا الذين سقطوا اليوم والتمنيات بالشفاء العاجل للجرحى، من التوقف أمام بعض النقاط، وإنعاش ذاكرة عيد بالرغم من قناعتنا من أنّ ذاكرته مجتزأة كتلفيقاته، إلا أن الواجب يُحتم التوضيح أمام الرأي العام بعض الحقائق".
وتابع حبيب: "نثني على جهود النائبين السابقين علي عيد وطلال المرعبي على مبادرتهما لإطلاق سراح المخطوفين من أبناء عكار، ويا ليتهما يستكملان مساعيهما بالطلب من حليفهما النظام السوري أن يتوقف عن ممارساته بحق أهالي الشمال والبقاع عموماً وعكار تحديداً، من خطف وقصف وقتل وتوغّل داخل الأراضي اللبنانية، كي نبارك لهما هذه المساعي، ونبقيها بعيدة عن البازار السياسي". وأضاف حبيب: "إنّ قيادة الجيش تعلم تماماً من يطلق النار ومن يبادر إلى إطلاق النار، ومن حوّل بعض المناطق إلى محميات مسلّحة، وهنا نطالب المؤسسة العسكرية أن تعتقل كل من يحمل السلاح إن كان في التبانة أو جبل محسن وإعلان حالة الطوارئ في هاتين المنطقتين، فنحن أوّل من نادى بطرابلس مدينة منزوعة السلاح، ولم نسمع عيد حينها يُعلّق أو يلاقينا إلى منتصف الطريق، وهذا ما ينفي كل ما قاله اليوم من أنّه مع نزع السلاح".
وأردف حبيب: "إنّ القول بأنّ طرابلس أصبحت قاعدة للإرهاب، يتكامل مع سياسة الفريق الذي ينتمي إليه عيد والهادف إلى ضرب الأمن والاستقرار في عاصمة الشمال تحت ذريعة القاعدة والإرهاب التي لا تمت إلى طرابلس بصلة، وكلام عيد، نضعه برسم وزراء طرابلس ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي، ثم من المستهجن أن يقول عيد إنه تم تسليم القيادة العسكرية في طرابلس من "تيار المستقبل" إلى قائد الجيش السوري الحر، وهذا بحدّ ذاته يلغي كل ما نطق به من دعمٍ للجيش اللبناني، لأنّه بذلك يتهم المؤسسة العسكرية وقوى الأمن بأنّهم غير موجودين في طرابلس، وهذا الكلام هو بمثابة إملاءات طلب من عيد قولها، ولا علاقة له بواقع الحال".
وختم حبيب: "نعود ونُكرر دعوتنا إلى جعل طرابلس مدينة منزوعة السلاح، وإن كان الأمين العام للحزب العربي الديمقراطي صادقاً في ما يقول، فلينزل بنفسه مع الجيش اللبناني إلى جبل محسن لسحب السلاح من أيدي حامليه، وهذا ما تعهّد بأن يقوم به نواب طرابلس في باب التبانة وفي كل طرابلس، وكفى تحميل الطائفة الإسلامية العلوية في طرابلس إزر ما يحصل في سوريا، وهذه الهيمنة المفروضة بقوّة السلاح من قبل ميليشيا الحزب العربي الديمقراطي آن لها أن تنتهي، لأن أهل الطائفة في طرابلس لا يريدون أن يدخلوا بأي مواجهة مع إخوانهم في المدينة، وحان الوقت لتركهم يعيشون بسلام مع الجميع".
عيد: طرابلس باتت قاعدة للإرهاب.. وقنّاصات فرع المعلومات تستخدم ضدنا
السبت 2 حزيران 2012
في مؤتمر صحافي عقده في جبل محسن في طرابلس، علّق عيد على الاشتباكات بين جبل محسن وباب التبانة، سائلاً: "لماذا تتوقف المؤسسات عند باب التبانة وجبل محسن؟ ولماذا حتى الآن لا يوجد قرار بإعطاء الجيش الغطاء لفرض الأمن في التبانة وجبل محسن؟ قد يكون الأمر بسبب موقفنا السياسي مع المقاومة و(أمين عام حزب الله) السيد حسن نصرالله والرئيس (السوري) بشار الأسد، وأنا حذّرت من الوضع منذ عام 2008، فطرابلس اليوم باتت قاعدة للإرهاب وبتنا نرى هذه المظاهر بشكل واضح وهناك حواجز مسلّحة، والدولة تعرف الأسماء بالتفاصيل، خصوصاً لناحية ظاهرة إطلاق الإنيرغا ليلاً على جبل محسن، لكن لا قرار بتوقيفهم لأن بعضهم مدعوم من سياسيّين وبعضهم من أمنيين"، واعتبر عيد أن "الهجوم على الجيش وما يجري اليوم في طرابلس، يحمل رسائل عديدة منها الردّ على قائد الجيش جان قهوجي".
وأضاف عيد: "لقد تم تسليم القيادة العسكرية في طرابلس من "تيار المستقبل" إلى عصابة (قائد الجيش السوري الحر العقيد) رياض الأسعد، والسلاح المستخدم في طرابلس اليوم أتى من سوريا للبنان لإحراق طرابلس، لكن بالنسبة لنا أمن طرابلس أصبح على دمائنا، ونحن لن نسمح بالفتنة ولن نرد، ونترك المجال للجيش، وأنا على اتصال بكل المسؤولين بطرابلس وأشكر رئيس الحكومة نجيب ميقاتي على جهوده لوقف العنف"، وتابع: "هناك مما يحصل رسالة أيضًا لطاولة الحوار، فهناك من يريد زيادة الشروط على الطاولة، فيما الطائفة العلوية مغيّبة، ورداً عليهم نقول نحن نطالب بتمثيل الطائفة في الحوار".
وطالب عيد الحكومة "بإعطاء الجيش الغطاء للانتشار بجبل محسن وبكافة المناطق المحيطة بجبل محسن"، معتبراً أن "التقاعس ليس من الجيش بل من الإدارة السياسية للبلد بكل المراحل"، وقال: "نحن في حال حصل أي تدهور فإننا سنحمّل المسؤولية لرئيس الجمهورية ميشال سليمان ولرئيس الحكومة وللرئيس نبيه بري، لا للجيش، والمفروض أن يتم اجتماع على عجل مع قيادة الجيش والمختصين لإيجاد حل سريع لمنطقة الشمال، والّلهم أشهد أني قد بلّغت، ونحن لا نتمنى أن تصل الأمور إلينا، فنحن أهل المدينة فيما هناك غرباء كثر باتوا فيها، ونحن تعرضنا لأبشع القصف أمس، وحزب السلاح هو "تيار المستقبل"، في حين نحن أول من بادرنا للاستعداد لتسليم السلاح من سكين وما فوق، فيما الطرف الآخر رفض، فكيف إذاً يمكن أن نسلّم سلاحنا فيما نشتري سلاحنا من مخازن تيار المستقبل؟"ـ كما اتّهم عيد مدير عام قوى الأمن الداخلي اللواء أشرف وريفي ورئيس فرع المعلومات في قوى الأمن العميد وسام حسن "بلعب دور سيّئ"، وقال: "لقد استُخدِمت قنّاصات فرع المعلومات بمناظير ليلية على جبل محسن، فإلى أين؟ نحن لا نريد دماء نحن نريد الدولة. وأتمنى اليوم قبل الغد إيجاد حل للوضع الأمني بطرابلس".
وحول ما قاله سابقاً عن دخول الجيش السوري إلى الشمال، ردّ عيد: "الجيش اللبناني هو الضمانة للجميع، ولقد تم تشويه ما قلته في وقت سابق حول الجيوش العربية، فأنا قلت يومها إنه إذا دخلنا إلى المجهول فهناك جيشان يمكنهما دخول لبنان، السوري والقطري، ورأيي أن الأمم المتحدة سترجو الجيش السوري للدخول، ولا أعرف إذا كان سيقبل، لكني أؤكد أنني مع الجيش اللبناني". وختم عيد بالقول: "ميقاتي طرابلس مدينته، وهناك منها خمسة وزراء، وعليهم طرد الإرهابيين منها، فهؤلاء ليسوا نازحين (سوريين) فهم أطلقوا النار على الجيش، أفضل حل تسليمهم لأجهزة السورية، معتبراً أن "قطر تلعب دوراء سيئاً للغاية".
"حزب الله" يقول إنه مع الحوار من دون شروط في الوقت الذي يتمسك بمقولة "الشعب والجيش والمقاومة"
حبيش: السيادة اللبنانية تخترق بإستمرار والدولة اللبنانية غائبة كلياً
السبت 2 حزيران 2012
حبيش، وفي حديث الى محطة "lbc"، أكد ان "الرئيس سعد الحريري لم يجمد الوساطة بخصوص اطلاق المخطوفين بل على العكس ما زال مستمراً في سعيه ولكن الأمر ليس بيده وحده". ورداً على سؤال، اجاب حبيش: "نحن بالسياسة مع الثورة في سوريا ومع الديمقراطية في سوريا، اما بالنسبة للدعم المالي فليس لدينا امكانية لذلك، فهذا الأمر يحتاج إلى دول وهناك بعض الدول اعلنت ذلك ومنها قطر". وحول خطف اللبنانيين في العريضة على الحدود الشمالية اللبنانية ـ السورية، أمل حبيش "الافراج عنهم وان تكون الحادثة الأخيرة ولكن يبدو انها لن تكون كذلك، لأن السيادة اللبنانية يتم خرقها بإستمرار وهناك دولة لبنانية غائبة كلياً".
ورأى حبيش ان "مسألة عكار ومقتل الشيخ أحمد عبد الواحد ومرافقه محمد حسين مرعب تختلف كلياً عن خطف اللبنانيين الـ11 في سوريا، فعند مقتل شخص لا يمكن في الساعات الاولى احتواء غضب الناس بينما في مسألة الخطف الأمور تختلف، فيمكن الطلب من الناس التهدئة الى ان تتوضح الأمور"، مشيراً الى انه "صدرت بعض التصريحات بعد مقتل الشيخين تحت تأثير الصدمة ولكن البيان الرسمي الذي خرج عن تيار المستقبل كان دقيقاً واعاد الهدوء نوعاً ما الى عكار".
من جهة أخرى، وحول طاولة الحوار، أوضح حبيش ان "الحوار في المطلق لا يمكن لأحد ان يكون ضده"، متسائلاً: "ولكن سنشارك في هذا الحوار من اجل ماذا؟". وأضاف: " ان يكون من غير شروط فهناك مشكلة في البلد وهي السلاح ويجب ان نجد له الحلول لما يثيره من ازمة بين اللبنانيين". وتعليقاً على قول الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصر الله ان الذهاب الى الحوار يجب يضعها فريق 14 آذار، سأل حبيش: "كيف يمكن للسيد نصر الله ان يقول ان الدخول الى الحوار يجب ان يكون من غير شروط وهو متمسك بشروط معينة للدخول الى الحوار ومنها شعار الجيش والشعب والمقاومة؟".
(رصد NOW Lebanon) 
متمنياً على الحريري و14 آذار "تلبية دعوة سليمان إلى الحوار لأن المشاركة لا تعني التخلي عن المبادئ"
العريضي: الحكومة تفعل بنفسها ما لا يمكن أن تفعله فيها أي معارضة في العالم
السبت 2 حزيران 2012
لفت وزير الاشغال العامة والنقل غازي العريضي رداً على سؤال عن تقييمه لزيارة رئيس الجمهورية ميشال سليمان الى المملكة العربية السعودية ولقائه الملك عبد الله بن عبد العزيز والرئيس سعد الحريري بصفته كان عضواً في الوفد الذي رافق الرئيس قائلاً: "لطالما كانت للملك عبد الله أيادٍ بيضاء على لبنان، ولطالما ساعد لبنان وما يزال، وهو في منتهى الحرص على لبنان واستقراره والحوار بين أبنائه".
واضاف في حديث إلى إذاعة "صوت لبنان 100.5" أن "المملكة العربية السعودية تساهم في بلورة حوار بين اللبنانين من دون التدخل في شؤونهم الداخلية، كاشفاً أن "رئيس الجمهورية سعى الى معالجة موضوع تحذير رعايا بعض دول الخليج العربية لعدم السفر الى لبنان، نافياً "أي علاقة لزيارة رئيس الجمهورية بإمكانية زيارة الرئيس نجيب ميقاتي الى المملكة العربية السعودية، فهذا شأن الرئيس ميقاتي في أن يزورها أو لا".
وأوضح رداً على سؤال عن زيارة رئيس "جبهة  النضال الوطني النائب وليد جنبلاط إلى المملكة السعودية قائلاً: "في اللحظة التي يريد فيها الملك عبد الله ان يزور وليد بك المملكة فسيزورها، ونأمل ان تكون أبواب المملكة مفتوحة لوليد بك ونأمل في زيارة قريبة".
واعتبر العريضي أن لقاء الرئيس سليمان بالرئيس الحريري أثناء زيارته الرياض "كان إيجابياً كثيراً ورئيس الجمهورية يتصرف بأخلاقية عالية، فكانت  له مبادرة طيبة بأن اتصل بالرئيس الحريري قبل ان يسافر وأبلغه أنه سيحضر الى جدة".
وأشار إلى أن مشاركة الرئيس الحريري في جلسة الحوار التي دعا إليها الرئيس سليمان في الحادي عشر من الشهر الجاري في بعبدا "يعود للرئيس الحريري نفسه أن يأتي الى الحوار أو لا يأي"، مؤكداً أن "الحوار أمس بينه وبين الرئيس سليمان كان مفتوحاً وجيداً، وأنا واثق أن الرئيس الحريري سيدرس موضوع مشاركته في الحوار، وهناك تمنٍّ ورغبة من فخامة الرئيس ومنا ان يكون هناك حضور لهذا الفريق على طاولة الحوار"، لافتاً إلى أن "المشاركة في الحوار لا تعني التخلي عن المبادئ التي يؤمن بها كل فريق".
وتطرق إلى الموضوع الحكومي ومطالبة 14 آذار باستقالة الحكومة قبل أي حوار فرأى أن "تيار المستقبل و14 آذار معروف موقفهم من الحكومة ولا حاجة لنقل مواقف الرئيس الحريري، فهم يقولون ان الحكومة الحالية هي مشكلة على لبنان وانها لا تعمل ويجب ان ترحل، وأنا اقول للأسف أنه في جزء كبير هم محقون فهذه الحكومة أثبتت انها غير قادرة واكدت ما يقوله فريق 14 آذار".
وأردف العريضي "14 آذار ليست بحاجة الى ان تخترع اي شيء حول هذه الحكومة، بل يكفي أن تنظر الى ما تفعله الحكومة بنفسها، فهذه الحكومة تفعل بنفسها ما لا يمكن ان تفعله فيها اي معارضة في العالم، معتبراً "اداء الحكومة ليس على المستوى المطلوب في هذه المرحلة، وهذا لا يعني أننا ضد الرئيس نجيب ميقاتي".
وإذ نبه إلى أن "البلد أمام خطر غياب فكرة الدولة"، أعاد السبب "إلى التصرف الذاتي والاستعلاء الذي يمارسه البعض، وكأن الدولة غير موجودة"، موضحاً أن "الدولة القوية والعادلة هي ليست شعاراً، بل بالأداء الجدي في المؤسسات وفي الوزارات وفي مجلس النواب.ونحن في هذا المجال مرتاحون بالتأكيد لأداء رئيس الجمهورية ونحن واقفون الى جانبه، فهو على حق في موضوع الغنفاق المالي".
وعما إذا كانت هذه الحكومة صالحة لإدارة الانتخابات النيابية المقبلة في العام المقبل أجاب العريضي" هذه الحكومة غير صالحة لإنفاق ليرة واحدة في هذه المرحلة".
وسأل في معرض الرد على سؤال عن موقف رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون من الرئيس سليمان "ما هي الشراكة، هل أن تأتي إليّ وتقول لي أريد كذا وكذا وأنت لا تحاورني أو تشاورني بأي شيء؟"
وطالب العريضي وزير الطاقة جبران باسيل بمصارحة اللبنانيين "ومصارحتنا حول المشكلة الحقيقية للمياومين في مؤسسة كهرباء لبنان"، معلقاً "المياومون ليسوا قتلة وليسوا حملة سكاكين بل التعاطي مع هذه المسالة كان خطأ".
أما في موضوع الانتخابات النيابية وموقف جنبلاط من النسبية فقال العريضي "الجميع يريد حصة له وفي النهاية يضعون اللوم على وليد جنبلاط، معتبراً أن "مجلس الشيوخ ليس منة من أحد، مع كل احترامي وثقتي ومحبتي للرئيس نبيه بري، فهذا البند موجود في اتفاق الطائف".
وأشار في الموضوع السوري إلى أن "هناك تطوراً وتقدماً في المواقف الدولية أكثر تجاه ما يجري في سوريا، ومجزرة الحولة كان لها التأثير الكبير في ذلك"، مضيفاً "طرد الديبلوماسيين خطوة جيدة في هذا الاتجاه".
واستنكر الحملة التي تشن على لبنان في موضوع تهريب السلاح إلى سوريا وخصوصاً ما جاء في رسالة مندوب سوريا إلى الأمم المتحدة بشار الجعفري، موضحاً "بالنسبة لتهريب السلاح، لبنان لا ينفي اذا كان هناك امر ما حصل بهذا الخصوص، فمثلاً كان هناك باخرة محملة بالسلاح اسمها لطف الله 2 وصلت الى طرابلس، نعم هذا صحيح وتم ضبطها، أما ان نوافق على شيء لم يحصل فهذا أمر غير طبيعي، فلبنان لن يقبل بموضوع الادعاء حول باخرة الإكوا مارينا، ولن يقبل بموضوع القلمون ووجود عناصر من الجيش الحر، ولن يقبل بأن يقال أن قائد الجيش السوري الحر العقيد رياض الاسعد موجود على الاراضي اللبنانية وينطلق من الأراضي اللبنانية للقيام بأعمال عسكرية ضد النظام السوري، فهذه الأمور كلها غير صحيحة".

قتيل وجرحى في تبادل إطلاق النار في طرابلس شمال لبنان

قالت مصارد أمنية إن شخصا قتل وسقط عدد من الجرحى في تبادل لاطلاق النار بشكل متقطع بدأ ليل الجمعة واستمر حتى صباح السبت، بين موالين للنظام السوري في مدينة طرابلس شمال لبنان ومعارضين له.
واضاف ان تبادل اطلاق النار الذي تخلله اطلاق قذائف انيرغا اسفر عن مقتل شخص. وتحدث مصدر طبي عن سقوط خمسة جرحى جرى نقلهم الى المستشفيات. وسجلت حركة نزوح للسكان من المناطق الساخنة.
وعملت وحدات الجيش على الرد على مصادر النيران.
وشهدت طرابلس ثاني اكبر مدينة في لبنان اشتباكات في الثالث عشر والرابع عشر من مايو/ ايار الماضي بين منطقتي باب التبانة وجبل محسن، اسفرت عن مقتل عشرة اشخاص.
وتجددت الاشتباكات بعد ايام على جولتين قبل ان يعيد الجيش اللبناني تمركزه في المناطق الساخنة.
ومنذ ذلك الحين تسجل في المنطقة حالات اطلاق نار وقذائف انيرغا بشكل متقطع بين الحين والآخر, يعمل الجيش على تطويقها. وينقسم اللبنانيون بين مؤيد للنظام السوري ومناهض له.
وتعتمد الحكومة، المؤلفة من غالبية تضم حزب الله وحلفاءه المؤيدين للنظام السوري، سياسة "النأي بالنفس" في الازمة السورية متجنبة اتخاذ مواقف منها خشية انعكاس ذلك على الوضع اللبناني الهش.
وشهد لبنان أخيرا حوادث مخلة بالأمن عدة تغذيها الازمة في سوريا المجاورة.









الاتحاد العمالي يدعم تحرك مياومي الكهرباء.

14 آذار في مواجهة إشكالية الحوار
المبرّرات القوية للرفض لا تُقنع الغربيين

  • روزانا بومنصف
  • 2012-06-02
  • تملك قوى 14 آذار منطقا قويا في رفضها اعادة تجربة طاولة الحوار في هذه المرحلة. اذ ان الذهاب الى هذه الطاولة مع اقرار جماعي مسبق من جميع القوى والافرقاء في البلد بعيدا من الاعلام بأن الحوار راهنا الذي يتمحور على السلاح، أكان ذلك الذي يتصل بسلاح "حزب الله" او السلاح الفلسطيني خارج المخيمات او سواه، لن يؤدي الى نتيجة باعتبار ان الظروف الاقليمية التي يرتبط بها هذا السلاح لا تسمح بمناقشة وضعه تمهيدا للوصول الى حلول بغض النظر عن استعدادات فريق 8 آذار الظاهرية المعلنة في هذا الاطار. كما ان موافقة قوى 14 آذار على المشاركة في حوار معروفة نتائجه سلفا، اي عدم القدرة على بت موضوع السلاح، هو تسليم بأمر واقع يمكن ان يوظفه الفريق الآخر لمصلحته خصوصا في هذه المرحلة التي يتعثر فيها هذا الفريق في موضوع الحكومة والتوافق على ابسط الامور فيها وكذلك ادارة شؤون الناس. ولهذه الاسباب يذهب "حزب الله" الى الحوار ويعلن موافقته على المشاركة فيه "من دون شروط" وهو مطمئن لان ثمة خطوطا حمرا يعرف ان الجميع يدركها تمنع التوافق حول سلاحه راهنا. وهذا المنطق الذي تقول به قوى 14 آذار له مبرراته ايضا في اطاحة "حزب الله" سابقا طاولة الحوار مرتين متعاقبتين. وثمة من يقول ايضا إن الحجة التي تقول بعدم امكان اطاحة او التخلي عن الحكومة الحالية لعدم القدرة على تأليف اخرى سواها حيادية وللخشية من حصول فراغ يعزز منطق هذه القوى لجهة التساؤل: اذا كان من غير الممكن التفاهم على حكومة بديلة فكيف يمكن التفاهم على وضع السلاح في إمرة الدولة وتحت سلطتها؟
    إلا ان قوى 14 آذار تواجه في المقابل مشكلة حقيقية ليس اقلها ان افتعال اي مشكلة امنية في لبنان في اي منطقة يمكن ان يستفيد منها خصومها من اجل اتهامها بأن رفضها المشاركة في طاولة الحوار كان بمثابة تحريض على تخريب الوضع الامني. وليس خافيا ان هناك مستفيدين كثرا من احتمالات كهذه او من افتعال ظروف مماثلة. وقد ابدى مرجع كبير تخوفه من استغلال البعض رفض قوى 14 آذار من اجل تصعيد الوضع ورميه على نحو مقصود في خانة هذه القوى. كما ان هذا المرجع ابدى اعتقاده بأن هذا الرفض المحتمل يعطي فرصة لتقوية السلفيين لجهة امكان تذرع هؤلاء ان عدم مشاركة المعتدلين في الحوار، يقوي المنطق الذي يحركهم. وقوى 14 آذار لا ترفض الحوار، وهي سبق ان اصدرت مجموعة وثائق مشتركة او كل من قواها بمفرده ايضا في مناسبات عدة تعلن مد اليد الى الطرف الآخر وتدعو الى الحوار، لكن التحدي امامها راهنا انها ربطت استئناف الحوار باسقاط الحكومة وتشكيل اخرى حيادية تشرف على الانتخابات النيابية.
    وهذا التحدي ينطوي على شق اساسي وهو انه وايا تكن الاسباب الموجبة والمبررة لهذا الربط وهذه المطالبة، فان هذه القوى تجد صعوبة في ان تسوق منطقها لدى الدول الغربية. ورب قائل إن لا علاقة للوضع الداخلي بالدول الغربية او الخارجية وان لا حاجة لدعم هذه الدول هذا المطلب او ذاك، الا ان واقع الامور مختلف لجهة ان تجد قوى 14 آذار نفسها تقدم على تصرف يكون له رد فعل سلبي خصوصا من الدول التي دعمت حركتها الاستقلالية ولا تتفهم رفضها المشاركة في طاولة حوار لسبب عدم ثقتها بالنتائج المرتقبة او لمطالبتها بحكومة حيادية مسبقا. 
    وفي اجتماع للسفراء الاوروبيين المعتمدين في بيروت اخيرا، ابدى هؤلاء استغرابهم لموقف قوى 14 آذار واعتبروه خطأ في ربط استئناف الحوار برحيل الحكومة. اذ ان هناك رأيا غالبا لدى هؤلاء وسابقا لاعلان قوى 14 آذار ربطها استئناف الحوار برحيل الحكومة ان هذه الحكومة، يجب ان تبقى في الوضع الراهن خشية ان يؤدي نزعها من نفوذ النظام السوري وسيطرة "حزب الله" الى خلق وضع امني قد يصعب السيطرة عليه للاعتبارات المعروفة، وهو امر تعرفه قوى 14 آذار بالملموس والمعاش، في حين ان الدور الذي تقوم به الكتلة الوسطية في هذه الحكومة، والتي تضم الى الرئيس ميشال سليمان الرئيس نجيب ميقاتي والنائب وليد جنبلاط، تلجم الى حد لا بأس به محاولات اخذ البلد الى ما يخشى منه. اضف الى ذلك عدم استيعاب هؤلاء مدى اهمية حكومة حيادية تشرف على الانتخابات ولا تسمح للافرقاء المشاركين في الحكومة باستخدام نفوذهم والخدمات في وزاراتهم من اجل التأثير في نتائح الانتخابات ولو انهم يرون على سبيل التفهم لهذه المطالبة بأن تطالب قوى 14 آذار بتنفيذ ما جاء في اقتراح الوزير فؤاد بطرس لجهة اشراف لجنة مستقلة على الانتخابات وليس وزارة الداخلية. وهو الامر الذي يعني ان على قوى 14 آذار في حال اصرت على موقفها ان تقوم بجهد كبير لاقناع هؤلاء بوجهة نظرها وتفهمهم لها. 
    اما الشق الآخر من هذا التحدي فهو المنطق الذي يقول به البعض من ان الحوار يمكن ان يخفف من المخاطر الذي تترصد هذا البلد وهي كثيرة باقرار الجميع في 14 و8 آذار، فيما الحوار في الشكل يشكل اشارة رمزية الى ان من يجلس على طاولة الحوار يرفض ان يحارب.

تمثال سمير قصير في الحديقة التي تحمل اسمه في جوار "النهار" وفي يده ومن 


حوله شموع مضاءة ترمز الى الأمل.
2012-06-02
في مثل هذا اليوم قبل سبع، رحل سمير قصير بهدوء على رغم الانفجار المدوي، هو الذي حمل لواء ربيع العرب. حلّ الربيع في غيابه، لكنه يرصد بالتأكيد من فوق تلك التحولات ويدفع في اتجاه ان تكون ايجابية كما حلم بها. لا يمكن التفكير في الربيع من دون تذكر سمير، فصدى كلماته التي خطها على صفحات "النهار" يجد صداه اليوم في كل بقعة عربية، ويدفع في اتجاه حرية خبرها ونادى بها على رغم كل محاولات التضييق التي لاحقته.
تقول سفيرة الاتحاد الأوروبي "إن ذكرى سمير قصير وقيمه حية أكثر من أي وقت مضى في هذه المرحلة الانتقالية في منطقة المتوسط الجديدة" وهي كذلك فعلا.
وفي المناسبة استذكار اليوم في حفل دعت اليه السفيرة انجلينا ايخهورست لتوزيع جائزة سمير قصير لحرية الصحافة في السادسة مساء في فندق "الموفنبيك".
إصابة راهب سوري بجروح على الحدود اللبنانية السورية
السبت 2 حزيران 2012
أفادت "الوكالة الوطنية للاعلام " ان الراهب السوري ايليا مخايل جريج والدته نجمة مواليد 1979 ربلة - السورية، ادخل الى مستشفى تل شيحا في زحلة في حالة طارئة، اثر اصابته بطلق ناري في قدمه اليسرى.
وفي التفاصيل، انه في اثناء انتقال الراهب السوري على متن سيارة نوع كيا ريو برفقة رئيس دير مار مرقص في ربلة سامر فرح ووصوله الى محلة القصير على الحدود مع حمص والقاع حصل اشتباك مسلح بين الثوار والنظام ما ادى الى اصابته.

ما هي مواصفات "الدولة الحقيقية"؟

  • سمير منصور
  • 2012-06-03
  • مهم جداً ما قاله الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله في خطابه الأخير حين دعا الى مؤتمر تأسيسي في لبنان للبحث في العوائق التي تحول دون بناء "دولة حقيقية" وفق تعبيره. هذه الدعوة، وإن يكن من شأنها احداث "نقزة" عند كثيرين ولا سيما "الآخرين" الذين يشكون "ضغط السلاح" و"سطوته"، فإنها تصلح لأن تكون البند الأول بل الوحيد على طاولة أي حوار وطني. فمشروع بناء "دولة حقيقية" قادرة وعادلة، يبقى المحور والأساس لأي إصلاح، ويحمل الحل لكل العناوين الخلافية بما فيها السلاح، بل هو الإصلاح كله ما دام الجميع يطالب بالدولة، ويقرّ بأن لا حل بغير بناء "دولة حقيقية".
    ولعل أهم ما ورد في خطاب السيد نصرالله، تأكيده أن ليس في استطاعة أي طرف الحلول محل الدولة، بداً بـ"حزب الله" واستحضاره لتجارب سابقة في "الامن الذاتي" وما شابه، وقد اثبتت فشلها على مدى سنين الحروب المتتالية. وفي هذا الكلام، وكل كلام مشابه قبله، إقرار بعدم وجود دولة في لبنان. وهذا واقع من المكابرة تجاهله. هنا في لبنان، في أحسن الحالات "مشروع دولة" ومن غير الممكن الحديث عن دولة مركزية، في ظل "دويلات" وغابات سلاح في كل المناطق دون استثناء، وإن بنسب متفاوتة...
    وكما قال "السيّد" نفسه، فإن مجرد الحديث عن بناء الدولة، يعني مباشرة، إقراراً بعدم وجود دولة في لبنان، وقد سبقه كثيرون في هذا الاقرار من خلال الدعوة نفسها بأشكال مختلفة، وهذه الدعوات يمكن البناء عليها لتكون منطلقاً لمشروع جدي لبناء الدولة، وأولى خطوات مثل هذا المشروع الدعوة الى حوار وطني تحت عنوان: كيف السبيل الى بناء "دولة حقيقية"؟ ما هو مفهوم الدولة التي يطالب بها الجميع؟ ما هي مواصفاتها لكي تكون "حقيقية" وقادرة وعادلة؟
    وبعد هذه الدعوة للسيد نصرالله، بات يمكن القول إن ثمة قاسماً مشتركاً اساسياً بين كل التكتلات السياسية والحزبية في لبنان، من شأنه أن يشكل اساساً لإعادة توحيد اللبنانيين على اختلاف انتماءاتهم السياسية والمناطقية والفئوية، وهو "تقاطعهم" جميعاً عند "الدولة".
    وعندما يكون مشروع كتلة "المستقبل" وقوى 14 آذار عموماً، هو "مشروع بناء الدولة"، فذلك يعني بالتأكيد ان لا خلاف "جدياً" بين اللبنانيين، وقد باتوا، نظرياً، فريقاً واحداً إذ اتّحدوا حول جدول أعمال واحد لأي حوار فحواه ان لا حل ولا استقرار بغير قيام الدولة.
    ويبقى ان يتحدوا "عملياً" وجدياً، كمواطنين تحت القانون، سواسية كأسنان المشط، وسيبقى ذلك مستحيلاً إذا لم يتوصلوا الى فهم واحد للدولة المطلوبة!
إلى "حزب الله": لن نشرّع سلاحكم
علي حماده (النهار)، السبت 2 حزيران 2012
في خطابه البارحة اقترح الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله تشكيل مؤتمر تأسيسي وطني من اجل بحث مشاكل لبنان وايجاد حل لقيام دولة قوية قادرة على قاعدة معالجة اسباب الازمة في لبنان. جيد هذا الاقتراح وفي حال قبول الاستقلاليين به فإنه يؤدي اولا، الى نسف اتفاق الطائف الذي يمثل العقد الوطني القائم واي مساس به اليوم في ظل مناخات التصادم الاهلي القائمة في لبنان معناه انهاء العمل بميثاق وطني يحتاج الى تفعيل، ولا يفتح الباب امام ميثاق جديد. اما النتيجة الثانية فهي تأجيل البحث في موضوع سلاح "حزب الله" غير الشرعي الى ما لا نهاية على اساس ان من يمتلك السلاح ويستخدمه رافعة في الحياة السياسية اللبنانية ضد بقية مكونات المجتمع اللبناني سوف يواصل سعيه المنهجي لنسف المعادلة اللبنانية الدقيقة. 
ان التهرب من طاولة الحوار المصغرة الى تشكيل مؤتمر تأسيسي موسع مهمته استشارية يهدف الى التفلت من الاستحقاق الاول والدائم الذي يواجه "حزب الله" عنينا نزع السلاح غير الشرعي وهو بنظر ملايين اللبنانيين سلاح عدواني بإمتياز. سهل على السيد حسن نصرالله ان يحاضر بمزايا الدولة ومنافعها واهميتها في الامن الداخلي والاقتصاد والتجارة، وسهل عليه ان يواجه الموقف الوطني الاستقلالي المطالب بنزع السلاح وانهاء ظاهرة الميليشيا المسلحة بتحويل الموضوع الى معالجة الاسباب التي أدت الى قيام تلك الميليشيا. ومع ذلك نقول ان سلاح "حزب الله" غير شرعي، وقواه المسلحة هي ميليشيا فئوية عاملة في اطار اجندة لا لبنانية، ولا حل لأزمتنا في لبنان من دون انهاء هذه الظاهرة التي تقوم على اسس لم تعد صالحة. ففي ايار 2000 انتهت صلاحية السلاح، وفي تموز 2006 بانت مساوئه وقدراته التوريطية في اطار وظيفته الخارجية. وهي ايرانية وليست لبنانية وما كانت لبنانية إلا بمقدار ما جرى توظيفها في عملية الاستيلاء على الدولة والمؤسسات ونسف الصيغة والنظام، وتسهيل قيام المستعمرات العقارية والامنية هنا وهناك. قد يبدو كلامنا متطرفا، ولكنه يعكس حقيقة ما يفكر به ملايين اللبنانيين هنا وفي الانتشار. وهؤلاء عقدوا العزم على عدم منح "حزب الله" شرعية قبولهم بسلاحه وبدوره وبوظيفته ايا تكن الظروف والضغوط، ومهما بدت غلبة السلاح عظيمة. لا بد لهذا السلاح من نهاية، ولا بد من انتهاء هذه الظاهرة غير الطبيعية المنافية لمعنى لبنان نفسه. 
انكم يا سيد حسن تسيرون عكس التيار في المنطقة، وانتم آيلون الى ضمور بعد طول تورم. ان سوريا تتغير، ومعها المنطقة بأسرها، والنظام هناك انتهى، ولا يحكم سوريا، كما انه لن يتمكن من اقامة دويلة طائفية حتى لو قتل مئة الف من السوريين. ولن تكون هناك اسرائيل اخرى، ولن يمكن ثوار سوريا من اقامة ممرات طائفية عابرة بين سوريا ولبنان. اقرأوا موازين القوى فلا نجاة لكم إلا باللبننة.فتواضعوا انزلوا من السماء قليلا فأنتم مثلنا مجرد عابري سبيل في هذه الفانية.

نصرالله خيّر خاطفي الزوّار الشيعة بين الحرب والسلام

الجمعة 1 حزيران (يونيو) 2012
بيروت (رويترز) - حث امين عام حزب الله حسن نصر الله يوم الجمعة خاطفي مجموعة شيعية في سوريا على اطلاق سراحهم قائلا انهم مواطنون لبنانيون ابرياء ولكن في المقابل خير الخاطفين بين "الحرب والسلام"
وقال نصر الله عبر شاشة عملاقة في احتفال في ذكرى وفاة مرشد الثورة الاسلامية في إيران اية الله الخميني "هؤلاء المخطوفين مواطنون لبنانيون وبالتالي الدولة اللبنانية والحكومة اللبنانية هي المسؤولة بالدرجة الاولى عن اعادتهم واطلاق سراحهم وكرامتهم وسلامتهم وامنهم"
وأضاف مخاطبا الخاطفين "انتم قلتم بالامس انه لا مشكلة لكم مع طائفة عليكم ان تثبتوا ذلك. هؤلاء زوار .. هؤلاء ابرياء .. يجب ان يعودوا الى اهلهم. اذا كان لكم مشكلة معي هناك الكثير من الوسائل والطرق لنحل هذه المشكلة...تريدون ان نحل بالحرب بالحرب .. تريدون ان نحل بالسلم بالسلم .. تريدون ان نحل بالحب نحل بالحب."
وتساءل نصر الله "هل هذه مشكلة معي او مع حزب الله او حركة امل او جهة سياسية في لبنان لها موقف من موضوع الاحداث في سوريا. افصلوا موضوع الابرياء على جنب وتعالوا وحلوا مشكلتكم معنا. اما ان تتخذوا من الابرياء رهائن من اجل حل هذه المشكلة بمعزل عن طبيعتها وحقيقتها هذا ظلم كبير يجب ان تنتهوا منه"
وكانت قناة الجزيرة التلفزيونية قالت يوم الخميس ان معارضين سوريين في محافظة حلب أعلنوا أنهم يحتجزون رهائن لبنانيين شيعة وانهم بصحة جيدة واتهموا بعضهم بمعارضة انتفاضتهم ضد الرئيس السوري بشار الاسد.
ونقلت الجزيرة عنهم قولهم ان المفاوضات من اجل الافراج عنهم لن تبدأ قبل اعتذار الامين العام لحزب الله حسن نصر الله حليف الاسد عن خطاب أدلى به مؤخرا.
ولم يعط المجلس الثوري في حلب اي تفاصيل اضافية عن نواياه بالنسبة للرهائين او يحدد ما اثار استياءه في الخطاب الذي ادلى به نصر الله.
نصرالله خيّر خاطفي الزوّار الشيعة بين الحرب والسلام

khaled
10:55
2 حزيران (يونيو) 2012 - 

Does not matter how far Nusrallah supports the Regime in Syria, while there are Super supporters Iran and Russia, and the Regime will collapse. Nusrallah invited the Kidnappers to come to him and sort the issue out. Certainly they would not come over to talk to him. Nusrallah has to go to them but how. 36 years ago, the Israeli Commandos raided an Airport in Uganda where the Palestinian Fighters held about a hundred Israeli, Town called ENTEBBE. If Nusrallah has anything in MIND it would be a RAID to rescue the Hostages specially if these Men held are Hezbollah Personnel.
people-demandstormable
21:19
2 حزيران (يونيو) 2012 - 
What about Michel Seurat who loved lebanon..the French intellectual and visiting academic taken hostage by Hezbo.He was left to die of cancer like a dog far away from his country and his loved ones
Mortada
22:49
2 حزيران (يونيو) 2012 - 
And what if all the Lebanese Leaders took him seriously and came to debate his ideas for Lebanon while at the time the Syrian kidnappers accepted his challenge to settle their differences with Hizbollah by .. war I wonder if he has any consideration for the Lebanese society except as a herd of sheep behind his Faqih.. Will he take Lebanon and the Lebanese to an all-out war to save our 11 compatriots..Of course he will..
 خاطفو الللبنانيين في حلب يؤكدون تمسّكهم بمطلب اعتذار نصرالله
الجمعة 1 حزيران 2012
غليون: نصرالله أساء في خطابه الأسبق للشعب السوري واليوم أساء للشعب اللبناني
الجمعة 1 حزيران 2012
علَّق رئيس المجلس الوطني السوري المستقيل برهان غليون على ما جاء في كلام الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله اليوم حول ملف المخطوفين اللبنانيين في سوريا، بالقول في تصريح لقناة "الجزيرة": "بات على السيد نصرالله الاعتذار عن خطابه الأسبق وعن كلامه اليوم، فهو في الأول أساء إساءةً كبرى إلى الشعب السوري، وفي كلامه اليوم يسيء إلى الشعب اللبناني".

الفيصل أولم في جدّة على شرف سليمان بحضور الحريري. 
Supporting Syrian People in Beirut


Suleiman meeting King Abdullah.
أنان: لبنان حريص على ألّا تستخدم حدوده لتهريب السلاح لسوريا
الجمعة 1 حزيران 2012
شدّد المبعوث الدولي والعربي إلى سوريا كوفي أنان على وجوب "اتخاذ إجراءات من قبل الرئيس (السوري بشار) الأسد لتطبيق خطة النقاط الست، وإلا سوف يستمر الوضع على حاله إلى ما لا نهاية" في سوريا. وفي مؤتمر صحافي عقده في السراي الحكومي بعد لقائه رئيس الحكومة نجيب ميقاتي، قال أنان: "لقد أكد الرئيس الأسد أنه يريد ان يطبق الخطة وأنه مثابر لذلك، لكن لا بد من اتخاذ اجراءات لتفادي انتقال الأزمة السورية الى دول الجوار".
ورداً على سؤال، أجاب أنان: "نحن نبذل قصارى جهدنا لإيجاد حل سلمي في سوريا، وكثير من دول العالم تريد الحل السلمي للملف السوري، ولا بد من بذل الجهود بشكل سلمي بما يتناسب مع طموح الشعب السوري، ولقد نفذ صبرنا، وأريد تسريع تطبيق خطة النقاط الستة في سوريا".
في مجال آخر، قال أنان: "ناقشت موضوع المخطوفين اللبنانيين في سوريا مع الرئيس ميقاتي، وسنبذل جهدنا كأمم متحدة للمساعدة"، وأضاف: "لقد أكدت لنا السلطات اللبنانية بأن حدودها مع سوريا لا تستخدم لنقل السلاح، وطبعاً نحن لا بد أن نحث الجهات التي تهرب الاسلحة عبر الحدود ان توقف عملها، ولبنان حريص ألا تصبح حدوده مكاناً لتهريب السلاح".
Mr Annan (The Meter) did not mention, while Assad is implementing the Plans, if that Assad would stop attacking the Lebanese and kidnap Citizens across the Border. Is it Really Lebanon exporting troubles to Syria, what a weird Vision to put an end to the Syrian Violence and bring Democracy and Freedom to it is People. While accusing Lebanon of Syrian troubles.
people-demandstormable
مسيرتان في طرابلس "دعمًا للشعب السوري"
الجمعة 1 حزيران 2012
ذكرت "الوكالة الوطنية للإعلام" أنّ "مسيرةً خرجت من جامع المنصوري الكبير في طرابلس، بدعوة من "حزب التحرير"، دعمًا للشعب السوري واستنكارًا لمجزرة الحولة" في سوريا، لافتةً إلى أنّ "المتظاهرين حملوا أعلامًا مكتوبًا عليها "لا اله الا الله" ولافتات منددة بأعمال العنف، وجابوا الشوارع وصولاً إلى ساحة عبد الحميد كرامي".
إلى ذلك، لفتت الوكالة إلى أنّ "تظاهرة خرجت من مسجد حمزة في القبة في طرابلس دعمًا للشعب السوري، أطلق خلالها المتظاهرون هتافات تدعو المجتمع الدولي إلى "وضع حد للمجازر في سوريا"، وانتهت بإقامة صلاة الغائب عن أرواح من سقطوا، في ساحة ابن سينا في القبة".
عدد من أهالي المخطوفين بسوريا يطالبون السيد نصرالله بعدم الإعتذار
الجمعة 1 حزيران 2012
أوردت قناة "الجديد" أن عدداً من أهالي اللبنانيين المخطوفين في سوريا بعثوا برسالة إلى أمين عام "حزب الله" السيد حسن نصرالله طالبوه فيها بعدم الإعتذار عن خطابه الأخير الذي ألقاه في ذكرى المقاومة والتحرير في 25 أيار، وذلك رداً على مطالبة الخاطفين في بيان أصدروه بإسم "ثوار سوريا _ ريف حلب" باعتذار من نصرالله عن شكره للنظام السوري وتهجّمه على المعارضة السورية.
فارس: لا يحق لأنان إعطاء رأيه الخاص بالأزمة السورية ومدى انعكاسها على لبنان
الجمعة 1 حزيران 2012
لفت عضو كتلة الحزب "السوري القومي الاجتماعي" النائب مروان فارس إلى أنّ "كل أنظار العالم وليس فقط (مبعوث الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية) كوفي أنان ستتوجه في هذه المرحلة إلى ما يجري في سوريا"، معتبراً أنّ "الجرائم التي يرتكبها الإرهابيون استدعت من هذه الدول السعي إلى وقف نزيف الدم الذي قد يتحول في أي لحظة إلى حرب مذهبية تنشر شظاياها على الدول المحيطة بسوريا".
فارس، وفي حديث إلى صحيفة "الجمهورية"، رأى أنّ زيارة أنان "تأتي في سياق جولته على الدول المجاورة لسوريا حيث الحدث هناك، وهو كونه أميناً عاماً سابقاً للأمم المتحدة ومندوباً أممياً حالياً من واجبه الوقوف عند آراء الدول المحيطة بسوريا التي تتعرض اليوم إلى ابشع المؤامرات"، مؤكداً أنّ "أي خضّة قد تتعرض لها سوريا ستنعكس سلباً على لبنان برمّته من شماله إلى جنوبه"، وقال: "علينا ألّا ننسى مسألة "الترانزيت" الذي يشكل عمق لبنان الاقتصادي، فكلّ ما يدخل إلينا عن طريق البر هو عبر طريق سوريا".
وأضاف: "قد يكون قسم من زيارة أنان متعلق بالمخطوفين اللبنانيين الذين فقدوا بين حلب وتركيا، وهذه مسألة حسّاسة لا يجب التهاون أو اللعب بها، وفي أي معركة قد تُشنّ ضد سوريا يفترض بلبنان الوقوف إلى جانبها، إذ إنّ هناك معاهدات وبروتوكولات موقعة بين الدولتين، خصوصاً تلك المتعلقة بالتعاون بين الجيشين اللبناني والسوري"، متابعًا: "لا يحق لأنان إعطاء رأيه الخاص بالأزمة السورية ومدى انعكاسها على لبنان، أو حتى تقديم النصائح إلينا، لأننا شعب يدرك مصلحته اكثر من الغير، وما خبرناه خلال الحروب الداخلية يجعلنا اكثر تمسكاً بوحدتنا وببلدنا". وسأل: "أين هي القرارات الدولية التي نفذتها إسرائيل والولايات المتحدة الأميركية، أكان في العراق أو حتى في فلسطين ولبنان؟".
This Guy is a day dreaming story teller.  Kofi Annan the Envoy of the Arab and International Community can not mention the Filth splashing from the Syrian Regime in Syria. We know that, this Guy is Just a Sleeping Cell to cause troubles in HIS COUNTRY to please Dracula in Damascus. Is there any Disgusting Means more than what he is poking on the Lebanese. Even Dracula in Damascus gave this Guy and his Party, a Hard Kick on his Mouth, and he is still spilling the hatred words of the Butcher in Damascus against Lebanon.
people-demandstormable
جابر: قضية المخطوفين في سوريا تعقّدت وتستدعي تعاون جميع الأفرقاء الدوليين
الجمعة 1 حزيران 2012
شدد عضو كتلة "التحرير والتنمية" النائب ياسين جابر على أن "قضية المخطوفين اللبنانيين في سوريا تعقدت، وباتت تستدعي تعاوناً بين الجميع من الأفرقاء الدوليين لحلّها".
وفي حديث الى اذاعة "صوت لبنان 93.3،" ورداً على سؤال عن مطالبة الجهة الخاطفة باعتذار من الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله عن مواقفه الاخيرة، قال جابر: "على ماذا سيعتذر وهو قد شكر في خطابه الساعين إلى إطلاق سراح المخطوفين؟"، معتبراً أن "عملية الخطف هذه لها أهدافها"، وتابع: "لكن مسؤوليتنا ألا نسمح بأن تؤدي هذه العملية الى اي اثار سلبية".
وعن زيارة الموفد الدولي والعربي كوفي أنان إلى لبنان، أجاب جابر: "أنان نقل الى المسؤولين اللبنانيين تخوفه من انتقال ما يحدث في سوريا الى لبنان"، لافتا الى أنه "على اللبنانيين أن يكونوا حرصاء على عدم القيام بأي شيء يجر الويلات على لبنان وعدم التدخل لا بشكل مباشر او غير مباشر بما يحدث في سوريا". وعن الدعوة الى انعقاد هيئة الحوار الوطني، شدد جابر على "ضرورة تلبية الدعوة لما لذلك من انعكاسات ايجابية للمحافظة على الاستقرار الداخلي ومنع اللهيب السوري من الدخول الى الداخل اللبناني".
استمرار قطع طريق العبودية والعريضة
الجمعة 1 حزيران 2012
أفادت "الوكالة الوطنية للإعلام" أن أهالي بلدة العبودية وفاعليات، واصلوا اليوم اعتصامهم في خيم نصبت على نقطتي الحدود في العبودية – الدبوسية، وفي العريضة، حيث لا تزال الطريق مقطوعة منذ يومين بسبب اختطاف المواطنين اللبنانيين محمد ياسين المرعبي ومهدي حمدان عند الحدود السورية.
Blocking off the High Road to Syria until the Abducted Second Degree Citizens were brought back.
جنبلاط وشهيّب في دائرة الإستهداف
علي الحسيني (الجمهورية)، الجمعة 1 حزيران 2012
لا تُخفي مصادر سياسية مدى تخوّفها على حياة رئيس «جبهة النضال الوطني» النائب وليد جنبلاط خلال المرحلة المقبلة، خصوصاً بعد إعلانه المضي في طريق اللاعودة مع النظام السوري الذي يبدو أنّه قرّر خوض الطريق عينه ضدّ صاحب المواقف التصاعدية والتي تتزايد يوماً بعد آخر.وتكشف مصادر قريبة من جنبلاط لـ"الجمهورية" أنّ رسالتين واضحتين وصلتا إلى الزعيم الاشتراكي في الأسبوعين المنصرمين، الأولى أمنيّة بإمتياز وكان لأكرم شهيب، النائب في كتلته، نصيب منها. 
والثانية سياسيّة من إحدى الدول الإقليمية، لكن لم يُعرف حتى اليوم إذا كانت الرسالتان مرتبطتين بعضهما ببعض.
وتؤكّد المصادر عينها أنّ "عملاً أمنياً ما بقي طيّ الكتمان، لم يتمّ الإعلان عنه في حينه وكان يُحضّر منذ فترة للنيل من جنبلاط، لكن بالتعاون بين جهازه الأمني وجهاز لبناني رسميّ تمّ إحباط هذا المخطّط قبل أن يدخل حيّز التنفيذ"، وتضيف: "ربما كانت هي رسالة تنبيه، لكنّها بالتأكيد تحمل في مضمونها معنىً واحداً وهو أنّ الذي حصل قد يتكرّر في حال لم يوقف جنبلاط حملته ضدّ الرئيس بشار الأسد ونظامه". 
وتلفت المصادر إلى أنّ "هذه الحادثة أعادت جنبلاط بالذاكرة إلى زمن كان يناديه الجميع بـ"أبي تيمور" لا "البيك"، وهذا يعني أنّ هناك من يريد به العودة إلى زمن التقاتل والرسائل المفخّخة، لكنّ جنبلاط سيظل يسعى إلى وحدة الرأي وجمع الكلمة على رغم صعوبة الطريق فقط من أجل تفويت الفرصة على زعزعة الأمن اللبناني". وتُذكّر بأنّ "الحزب التقدمي الاشتراكي" كان القوة الثانية في لبنان بعد الجيش اللبناني في زمن الحرب الأهلية، ومع ذلك فقد تخلّى جنبلاط عن كل ذلك حفاظاً على وحدة لبنان وعيشه المشترك بمسلميه ومسيحيّيه". 
وتضيف المصادر: "أما الرسالة الثانية، أي السياسية، فقد وصلته عبر سفير دولة إقليمية تدعوه إلى عدم المراهنة على سقوط الأسد، وأنّ المقبل من الأيام سيشهد مفاجآت غير منتظرة على هذا الصعيد، لكن كعادته تلقّف جنبلاط هذه الدعوة أو التحذير كما سمّاه بعضهم ببسمة عريضة ارتسمت على محيّاه، وكأنّه يقول يستحيل أن تُنصفَ الديكتاتوريات في العالم على حساب جثث الأطفال وأشلائهم". وتعتبر أنّ "تزامن الرسالتين الأمنية والسياسية قد يكون جاء عن طريق الصدفة لا أكثر ولا أقلّ، لكن ما حصل يثير الريبة في النيّات المؤكّدة التي يكنّها بعضهم لجنبلاط، وفي طليعتها إزاحته عن الحياة السياسية نظراً إلى ضراوتها المقبلة".
هي رسالة أمنية ثانية، لكن هذه المرّة كانت من نصيب شهيب، وهنا تكشف المصادر عينها أنّ شهيب ومنذ 7 أيار 2008 لم يكن مرّة خارج دائرة الاستهداف نظراً إلى دوره الطليعي، ويكاد يكون الأول من دون منازع في صمود الجبل ذلك الوقت"، وتجزم بأنّ "هناك أكثر من عملية تعقّب لشهيب حصلت خلال الشهرين الماضيين وأنّ الجهات التي كانت تلاحقه باتت معروفة لجهة انتمائها وولائها، حتى انّ أنواع السيارات وأرقامها الحقيقية أصبحت في حوزة جهاز أمني فاعل".
وتوضح المصادر أنّه "قد يكون وراء الرسالة الإقليمية إخضاع لبنان لما يُسمّى محور الممانعة الذي سقطت نظريته أمام هول الأحداث التي تشهدها سوريا وما ينتج عنها من سفك للدماء وقتل للأطفال والنساء. وبالتالي عن أي ممانعة يتكلمون"؟ وتشير إلى أنّ "رحيل الأسد في أقرب وقت من شأنه أن يوفّر الأمن والأمان لشعوب المنطقة خصوصاً للشعبين السوري واللبناني، ولا معنى لما يُحكى عن صفقة تُخرج النظام السوري من الحياة السياسية بينما تُبقي الأسد رئيساً لسوريا".
وترفض الأوساط الحديث عمّا إذا كان "حزب الله" ينوي فعلاً الدخول في معركة مصيرية إلى جانب النظام السوري، إذ تكتفي بالقول: "نحن نتمنّى أن يكون الحزب قد اقترب أكثر من وجهة النظر التي تدعو إلى الحفاظ على لبنان واستقراره وهو الأهم بالنسبة إلى الجميع في المرحلة المقبلة، ولذلك إنّ احتمال انجرار الحزب إلى حرب مصيرية كهذه تضاءل، لأنّ المبدأ الذي قام على أساسه هو حماية المستضعفين لا الظالمين".
وتختم المصادر بفتحها باب الاحتمالات في سوريا على مصراعيه، فهي تعتقد بأنّ سبحة طرد السفر
اء والديبلوماسيين السوريين من الدول الغربية قد كرّت، وأنّ الدول العربية كافّة ستقابل الغرب بخطوة مماثلة ما يعني حتميّة سقوط النظام في سوريا، وهذا ما سيتّضح خلال الشهرين المقبلين".

خاص: تهديدات لجنبلاط وشهيب من دمشق.. والحلفاء

الخميس 31 أيار (مايو) 2012




أفادت معلومات خاصة بـ"الشفاف"، ان تهديدات جدية وصلت الى رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط والنائب اكرم شهيب، عضو جبهة النضال الوطني. مصدر التهديدات دمشق، وتتناغم معها "أحزاب الأسد" المعروفة في لبنان.
ويأتي استهداف جنبلاط وشهيب بعد فشل محاولة إغتيال الدكتور سمير جعجع التي كانت جدّية (ولو أنها "لم تخرط في عقل" الجندي ميشال عون) واستهدفت "تغيير التوازنات الداخلية" عشية سقوط نظام الأسد.
وتضيف مصادر "الشفاف" انه إذا كانت التهديدات باغتيال جنبلاط ليست جديدة، فالجديد هو وضع النائب أكرم شهيب في دائرة الاستهداف المباشر.
وليد جنبلاط بعيداً في إظهار العداء للنظام السوري والدعوة إلى سقوطه، كما يلعب دوراً رئيسياً في الحؤول دون نشوب فتنة بين دروز جبل العرب وسنّة درعا يسعى لها نظام الأسد.
أما النائب أكرم شهيب، فقد كان أوّل من حرّك موضوع نائب الرئيس السوري السابق، السيد شبلي العيسمي، وأول من كشف أن النظام السوري هو من اختطف العيسمي. وهذا عدا أن شهيب ظل مناوئاً لنظام الأسد حتى أثناء "انعطافة" جنبلاط الإضطرارية الشهيرة.
خاص: تهديدات لجنبلاط وشهيب من دمشق.. والحلفاء

khaled
11:12
1 حزيران (يونيو) 2012 - 

It is an Ordinary NEWS.Junblat was always a Target along his Life.When 14 March revolts started the Dracula’s(Bashar) GANGS tried to assassinate Morwan Hamade the right arm of Junblat, and they failed. Now to try to another Junblat’s strong assistant, is not a surprise. The Criminal regime in Syria had an experience to HIT the sensitive cross roads among the Lebanese, and that’s what it did to Junblat the Father, which ignited the SPARK of CIVIL WAR in Lebanon. Repeating the Process with the Help of other arms of the Octopus in Lebanon will ignite Civil war. But we wonder if those helping Dracula to destroy Lebanon, would gain anything but destruction to Lebanese and these Faction’s FAMILIES among them.
people-demandstormable
خاص: تهديدات لجنبلاط وشهيب من دمشق.. والحلفاء

أ. د. هشام النشواتي
14:08
1 حزيران (يونيو) 2012 - 
النظام السوري الدموي السرطاني الارهابي الخبيث بقيادة رئيس الشبيحة بشار الاسد السفاح اراد منذ بداية 15 شهرا للثورة اي عندما قتل حمزة الخطيب في درها بان يجر البلاد الى حرب طائفية او اهلية وان يحول الثورة السلمية الى ثورة مسلحة ليدمر المدن والقرى السورية كلها بحيلة العصابات المسلحة او المندسين او القاعدة فهو رفع شعار اما الاسد او احرق البلد او لا اله الا بشار او اما ان استعبدكم اواذلكم واسرقكم اواقتلكم واهدم البلد فوق رؤوسكم ولكن الشعب السوري قال كلمته وباعلى صوت هيهات منا الذلة او الموت ولا المذلة، وواحد واحد واحد الشعب السوري واحد وانه سينهي عهد العبودية والفساد والاستبداد. نعم ان النظام السوري الدموي السرطاني الارهابي الخبيث بقيادة رئيس الشبيحة بشار الاسد السفاح استفاد من دعم المرتزقة والشبيحة وروسيا والنظام الايراني الصفوي وحزب الله الطائفي الذين يستخدمون جملة "يا حسين " في اعلامهم وحسيناتهم والتي تدل على الحقد التاريخي الاعمى والجهل والضلال والاجرام فهم يعتبرون ان اولاد الشام هم اولاد يزيد بن معاوية الذين قتلوا الحسين فقتلهم تقرب الى الله. وهذه الافكارالضالة الارهابية العمياء تنبت كل 500 عاماتقريبا
عن مصادر: ميقاتي أبلغ سليمان أن تركيا لم تعد وسيطاً في إطلاق المخطوفين بسوريا
الجمعة 1 حزيران 2012
نقلت محطة "lbc" عن مصادر مواكبة لزيارة رئيس الحكومة نجيب ميقاتي إلى تركيا قولها إن "ميقاتي أبلغ رئيس الجمهورية ميشال سليمان الذي التقاه في قصر بعبدا اليوم، أن المفاوضات بشأن اللبنانيين المخطوفين في سوريا عادت الى نقطة الصفر، وأن تركيا لم تعد تلعب دور الوسيط، لا سيما بعد دخول جهة أخرى على خط المفاوضات".
المرعبي: سنتحرك بكل ما يتاح من طُرق لمعالجة خطف اللبنانيين على الحدود مع سوريا
الجمعة 1 حزيران 2012
أشار عضو كتلة "المستقبل" النائب معين المرعبي إلى أن "الوسيلة الوحيدة المتبقية لمعالجة موضوع خطف اللبنانيين في العريضة على الحدود مع سوريا، اللجوء إلى الخيار الأممي، أي عبر إرسال رسالة بهذا الخصوص إلى الأمم المتحدة".
وفي حديث الى محطة "أخبار المستقبل"، قال المرعبي: "إن المبعوث الخاص للأمم المتحدة وجامعة الدول العربية كوفي أنان إلى سوريا، هو الجهة الأكثر فعالية للتعاطي مع هذا الأمر في هذه المرحلة". ورداً على سؤال، اجاب المرعبي: "مشكور فخامة الرئيس ميشال سليمان لإستنكاره الموضوع ولكن هذا لا يكفي، إذ إن موقفه سياسي بينما نريد نحن تحركاً على الارض"، وأضاف: "طالما أن الحكومة اللبنانية وأجهزتها لم تحرِّك ساكناً، فلم يعد أمامنا إلا أن نتحرك بكل ما يتاح لنا من طرق لمعالجة هذا الموضوع".  
زهرمان: هناك مخطوفون درجة أولى ومخطوفون درجة ثانية
الجمعة 1 حزيران 2012
اعتبر عضو كتلة "المستقبل" النائب خالد زهرمان أن زيارة رئيس الجمهورية ميشال سليمان إلى السعودية اليوم "عادية". وحول ما إذا كان الهدف من هذه الزيارة الطلب إلى الرياض إقناع "تيار المستقبل" بالعودة إلى طاولة الحوار، ردّ زهرمان بالقول في حديث إلى إذاعة "لبنان الحر": "لكن نحن لسنا بالأساس ضد الحوار، بل لدينا خطة سنطرحها على رئيس الجمهورية، وإذا كان لدى الفريق الآخر النية الجيدة، فإننا نأمل أن يوافق على هذه الخطة لإنقاذ البلد من المزيد من التدهور".
وأضاف زهرمان: "بالأمس تم خطف مواطنين لبنانيين في العبودية ولم تحرّك الحكومة ساكناً وكأنّها ليست مسؤولة عن مواطنيها، وبالتالي هي غائبة كلياً عن أمن اللبنانيين، ما يجعلنا نتمسك بإسقاطها"، مستغرباً كيف أنه "عندما تم خطف بعض المواطنين اللبنانيين في سوريا، رأينا رئيس الحكومة نجيب ميقاتي ووزيرين في تركيا من أجل ذلك، بينما هناك مواطنون لبنانيون يخطفون كل يوم على الحدود ولا يتحرك أحدٌ من أركان الدولة، ويبدو ان هناك مخطوفين درجة اولى ومخطوفين درجة ثانية".
وتابع زهرمان: "إذا استمرت هذه الحكومة، فهذا البلد سائر الى الخراب على كافة المستويات، ولذلك نحن نطرح خطتنا على فخامة الرئيس من اجل ان نجب البلد اي خضة، وذهابنا الى طاولة الحوار سيكون لإنقاذ هذه الحكومة التي فشلت، ولإنقاذ فريق 8 آذار".




"المجلس الثوري في حلب وريفها": بعض من اللبنانيين المخطوفين متورط بقمع الشعب السوري
الخميس 31 أيار 2012
أوضح الناطق بإسم "المجلس الثوري في حلب وريفها" أبو عبد الله الحلبي في اتصال مع قناة "الجزيرة" أن "اللبنانيين المخطوفين بسوريا، لا يزالون قيد الاحتجاز بعد أن تبيّن أن عناصر منهم مشاركون في قمع الشعب السوري".
وأضاف أبو عبدالله: "الذين هم بريئون من أي ارتكاب بعد انتهاء التحقيق سيتم الإفراج عنهم، أما المتورطون فلهم عقابهم، والمشكلة ليست مع الطائفة الشيعية ولا مع العلويين، بل مع كل من تورط بدماء الشعب السوري، ويقف إلى جانب النظام السوري المتهاوي".
"ثوار سوريا_ريف حلب": المختطفون بضيافتنا.. ومفاوضات إطلاقهم ممكنة بعد اعتذار نصرالله
الخميس 31 أيار 2012
أوردت قناة "الجزيرة" أن بياناً صدر عن "ثوار سوريا - ريف حلب" جاء فيه: "إن اللبنانيين المختطفين ( في سوريا) هم في ضيافتنا وهم بصحة جيدة".
وأضاف البيان: "المفاوضات لإطلاق اللبنانيين ممكنة بعد اعتذار الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله عن خطابه الأخير"، الذي ألقاه في الاحتفال بذكرى "المقاومة والتحرير" في 25 أيار، وتابع البيان: "مشكلتنا ليست مع أي طائفة، بل مع من يشارك في قمع الثورة السورية".
جعجع نعى حبيب: ستشاهد من العلياء السقوط المدوّي القريب لإجرام أعتى الديكتاتوريات
الجمعة 1 حزيران 2012
نعى رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع عضو كتلة "القوات" النائب الراحل فريد حبيب، وجاء في بيان النعي: "بإسم القوات اللبنانية رفاقاً ومسؤولين ونواب، وبإسمي، أنعي إلى اللبنانيين والى قوى 14 آذار والى أجيال ثورة الارز في لبنان والعالم العربي والانتشار؛ أنعي إليكم جميعاً النائب الشيخ فريد حبيب، المقاوم الشجاع، والرجل الفذّ، والصخرة القواتية الصلبة، الذي آمن وناضل وجاهد وكافح في صفوف "القوات اللبنانية" من دون ان يمنّ او يطلب منّةً لنفسه. فكان المثل المتماسك لرفاقه في النضال، وكان المثال في المناقبية والطيبة والعفوية والصدق حتى لأعتى أخصامه".
وأضاف جعجع: "تُودّع القوات اللبنانية اليوم، كبيراً من كبارها، ناضل وكافح في معركة الكرامة الوطنية، ومن دون كلل ولا خوف، وساهم في صقل الأيام الصعبة والقاسية على القوات وعلى القواتيين وأهليهم، وعليّ شخصياً، كما يُصقل الذهب في النار، فكان ذاك القيرواني الذي لم يتردد في حمل صليب المقاومة عالياً.. ونحو القيامة الأكيدة. فريد حبيب، هذا الحارس الكبير لهيكل المقاومة، الذي أكّد بشجاعة وصمت، أن الإلتزام هو في حدّ ذاته شجاعة، فكان يعيش المتحوِّل من الأيام ، من غير ان يتحوّل او يتعايش معها، بل كان رافضاً ومعانداً وواقفاً على باب الهيكل، حارساً بلا وجل ولا خوف لزمن المناضلين الصعب ومنتظراً بثقة المؤمن الزمن الآتي. دخل الندوة النيابية منذ العام 2005، مدافعاً عن حقوق الكورة الأبية، وعن حق لبنان في السيادة، فكان دوماً هذا المعين الذي لا ينضب من العطاءات، وهذا الفذّ الزاخر بالتضحيات".
وختم جعجع: "أيها الرفيق الحبيب، فريد حبيب، نستودعك سلام المسيح وإنت ذاهب إلى أحضانه، لتنضم الى رفاقك في قافلة الشهداء الأبرار والميامين، خادماً على مذبح الحرية، متعبداً في صلاتك وجهادك لاجل لبنان، وكما كنت شاهداً بالأمس من بيناتنا لإجرام أعتى الديكتاتوريات المخضرمة بين قرنين، عساك اليوم من علياء المخلّص، مشاهداً للسقوط المدوّي القريب، لهذا الإجرام الى جحيمه".
وفاة النائب فريد حبيب
الخميس 31 أيار 2012
غيّب الموت مساء اليوم، عضو كتلة "القوات اللبنانية" النائب فريد حبيب، بعد صراع مع المرض. وكان النائب حبيب أُدخل إلى مستشفى "القديس جاورجيوس" للمعالجة في الفترة الأخيرة.
انتخب في العامين 2005 و2009 نائبا عن المقعد الارثوذكسي في الكورة.


Annan and Suleiman.
أنان أبلغ سليمان أن ملف اللبنانيين المخطوفين بسوريا يكتنفه الغموض
الخميس 31 أيار 2012

We all Live Together Parade
الراي" عن أوساط أميركية: قائمة اغتيالات إيرانية في لبنان تشمل الحريري وجعجع وجنبلاط
الخميس 31 أيار 2012
نقلت صحيفة "الراى" الكويتية عن أوساط إعلامية أميركية أنه من المتوقع أن تنشر وسائل الإعلام الاميركية، في الاسابيع المقبلة، المزيد من التفاصيل حول الشبكة الإيرانية التي تعمل على استهداف سياسيين وديبلوماسيين حول العالم، ممن تعتبرهم إيران معادين لمصالحها، لتشمل هذه القائمة مسؤولين لبنانيين داخل لبنان وخارجه.
وقالت هذه الاوساط أن تفاصيل جديدة ترشح من الادارة حول "لائحة الاغتيالات الإيرانية" التي تغطي دولا حول العالم، والتي يبدو انها كانت تضم ايضا مسؤولين لبنانيين داخل لبنان وخارجه. وتضيف أن تخوفا يسود بعض المتابعين للموضوع من إمكانية استئناف إيران محاولاتها نظرا لتعثر المفاوضات النووية في بغداد، التي انعقدت الاسبوع الماضي، والعودة الى السلبية التي تترافق مع لهجة تصعيدية من الجانبين.
وتنقل هذه الاوساط عن مسؤولين رفيعين في الإدارة الاميركية أنه "تم كشف مخططات لاغتيال سياسيين مثل حالة الرئيس سعد الحريري، ما اجبره على ترك لبنان قسراً بعد تحذيرات أمنية عربية وغربية اليه خوفا على سلامته"، مشيرة إلى محاولة اغتيال رئيس "حزب القوات اللبنانية" سمير جعجع، وتقول إن مسؤولين اميركيين عاينوا مسرح الجريمة، ونقلت عنهم قولهم إن المكلفين تصفية جعجع استخدموا نوعين من الاسلحة القناصة، الاول لاختراق الزجاج المضاد للرصاص والثاني لقتل جعجع.
وبجسب الأوساط الاميركية، فهناك ارتباط واضح بين كل عمليات الاغتيال في لبنان وخارجه، مشيرة إلى أن "لائحة الاغتيالات الإيرانية مازالت قائمة في لبنان، وهي تستهدف الحريري وجعجع و(رئيس "جبهة النضال الوطني" النائب وليد) جنبلاط، وسياسيين آخرين".

تجمعات عسكرية بالبقاع الأوسط؟: ماذا يخطط "الحزب" وأحمد جبريل و"الأتباع"؟

الاربعاء 30 أيار (مايو) 2012
حذرت اوساط اهلية بقاعية من مخطط امني يديره النظام السوري عبر اعوان له في البقاع بهدف اثارة حال من عدم الاستقرار الامني أولا، يليها محاولة امساكه بمفاصل جغرافية حساسة في المنطقة ثانيا.
وكشفت عن توزع مجموعات مسلحة لقوى واحزاب لبنانية موالية لنظام الاسد، واخرى تحمل مسميات لجمعيات وروابط شبابية، وعن تمركزها في مقرات خاصة بانتظار ساعة الصفر. اي اللحظة التي يقرر فيها نظام الأسد الذهاب الى النهاية في مسيرته الدموية في الداخل السوري وفي لبنان بعدما انهى تحضير ارضية أمنية مناسبة وطيعة لمخططه في لبنان وتحديدا البقاع لما له من أهمية في الجغرافيا السياسية الامنية السورية.
وحددت الاوساط بعض نقاط التمركز في “برالياس” و” تعنايل” و”شتورة” و”المريجات” و"ضهر البيدر"، اي على الطريق الدولي الممتد من "المصنع" حتى "المريجات". والمحت الى مكاتب علنية لـ”رابطة الشغيلة” التي يتزعمها النائب السابق زاهر الخطيب، ولجمعية "قولنا والعمل" التي يرأسها الشيخ احمد القطان من برالياس، و"شبيبة لبنان العربي" بزعامة علي عراجي، ومجموعات تابعة للعميد مصطفى حمدان، و"شباب الاتحاد" التابع لحزب الاتحاد الذي يرئسه الوزير السابق عبد الرحيم مراد، اضافة الى مسميات اخرى لقوى واحزاب توصف بانها من (فراطة)) قوى ٨ اذار التي تقوم بمهام أمنية (غب طلب) المخابرات السورية أو حزب الله في المناطق التي تدين بالولاء لقوى ١٤ اذار.
واذ ذكرت المصادر بأن حجم ومستوى ومهمة القوى المذكورة يتقاطع مع ما كان يقدمه شاكر البرجاوي ومجموعته في طريق الجديدة، فقد نبهت الى ان المعلومات المتوفرة، معطوفة على رصد تحركات ميدانية لعناصر تلك المكاتب تشي بأمكانيات عسكرية لا يستهان بها، تخضع الى (مراقبة دقيقة) من ضباط أمنيين تابعيين للجبهة الشعبية القيادة العامة ومكلفين ادارة الملف الامني في قضاء زحلة بحكم امساكهم بالحدود اللبنانية المتاخمة للحدود السورية في البقاع الشرقي عبر مواقع ومعسكرات القيادة العامة في “كفر زبد” والبياضة شرق برالياس، ووادي المعيصرة المشرف من على الحدود السورية اللبنانية على قضاء زحلة برمته، وبخاصة مدينة زحلة.
إنتشار عسكري مكمّل لـ"حزب الله"
وفي موازاة التوزع الامني لتلك المجموعات، والذي يغطي جغرافيا منطقة البقاع الاوسط، يبرز دور حزب الله في استكمال الاطباق على المنطقة برمتها. اذ تنتشر مجموعاته المسلحة في جلالا وتعلبايا وأمل والتويته وضهور كسارة والكرك بحيث يسمح الانتشار العسكري لحزب الله بالامساك بالمفاصل الاساسية في البقاع الاوسط، وتأمين خطوط امداد وتواصل باتجاه بعلبك الهرمل . وتوضح المضادر أن تدفق عناصر جديدة للقيادة العامة الى البقاع، والذي ترافق مع زيارة أمينها العام احمد جبريل الى قيادات موالية للنظام السوري من بينهم الامين العام لحزب الله حسن نصرالله، ورئيس حزب الاتحاد عبد الرحيم مراد وغيرهما، يعتبر محوريا في الاجندة الاستخبارية السورية في لبنان وبخاصة البقاع.
وتلفت الاوساط الى ضرورة ان تتخذ المراجع الامنية الرسمية خطوات عملية بشأن ما يخطط للمنطقة. وتشير في الوقت عينه الى ان اللعب الامني للقوى سالفة الذكر يجري في وسط شعبي اكثري رافض لنظام الاسد وأعوانه في لبنان، وبالتالي ان اي مغامرة أمنية لن تكون سهلة، وربما تأخذ المنطقة الى انفجار امني واسع.
تجمعات عسكرية بالبقاع الأوسط؟: ماذا يخطط "الحزب" وأحمد جبريل و"الأتباع"؟

khaled
22:45
30 أيار (مايو) 2012 - 

The world is predicting Civil War in Syria, they really ages behind us. The Big Hot Lebanese Heads, would not learn ever. Those do not deserve a Beautiful Country Like Lebanon, which is envied, from all other Beautiful Tourism places around the world. They insist to destroy Lebanon, while they announce day and night, to attend the Invitation by the President for National Dialogue to come to agreements to save the Country the Worse going in Syria. Those who talk about the Issues that are in Concern to the Lebanese and playing another Scenario behind the Screens. This time if any Stupid Leader started a war, he would be the FIRST to cut his Throat off.
people-demandstormable

الجيش الحر": ملف اللبنانيين المختطفين بيد مخابرات النظام السوري بالاتفاق مع حزب الله
الخميس 31 أيار 2012
أشار المستشار السياسي لـ"الجيش السوري الحر" بسام الدادا من تركيا إلى أن " ملف اللبنانيين المختطفين في سوريا هو في يد مخابرات النظام السورية التي قامت بهذه العملية، بالاتفاق مع "حزب الله" للتغطية على مقتل الشيخين في عكار أحمد عبد الواحد ومحمد حسين مرعب".
وفي حديث إلى قناة "الجديد"، أضاف الدادا: "المخطوفون هم على الحدود السورية التركية ومع مجموعة بقيادة عمار الديدخلي الذي يتواصل مع المخابرات السورية"، مشيراً في الوقت عينه إلى أن هناك "مجموعة انشقّت عن الديدخلي وتحاول أخذ المختطفين بعدما رفض الديدخلي المطالب التي رفعوها كالفدية مثلاً". وشدد الدادا على أن "النظام السوري يستخدم هذا الموضوع إعلامياً ولا يريد أن يلزم نفسه بأي مطالب عبر هذه المجموعة".
(رصد NOW Lebanon)

وساطة من علي عيد لتحرير مخطوفَي العريضة
الخميس 31 أيار 2012
ذكرت قناة "mtv" أن "اللبنانييَن الذين خطفا بالأمس عند منطقة العريضة على الحدود الشمالية اللبنانية-السورية هما من الطائفتين السنية والعلوية"، مشيرةً الى أن  رئيس "الحزب العربي الديمقراطي" علي عيد يقوم بوساطة لتحريرهما".
Well it is clear now , who is the Group that kidnapping the Lebanese every few days, while The Agent Eid is the Mediator. Is the Regime, trying to show that its Sleeping Agents are Heroes of Humanity and saving the Lebanese Lives. The best thing these Heroes should stop helping the Regime in Syria  to attack and Assault on Lebanese Villages Citizens on the Borders.
people-demandstormable
وأضافت: "كان من المنتظر أن يُفرج عنهم عند الساعة الثانية من بعد ظهر اليوم ولكن حتى الآن لم يتم الإفراج عنهما".
وينيي الدولة؟
عـــمـــاد مـــوســـى ، الاثنين 28 أيار 2012
جيدُ أن تكون القوى المدنية التي انتشرت في بعض مناطق الضاحية الجنوبية لبيروت هي "من لجان الأهالي في الضاحيّة" كما ذكر النائب علي عمار وذلك لمنع ردود الفعل على عملية خطف اللبنانيين المُدانة من كل الأطراف.
إذا لا علاقة لـ"انضباط" الحزب بلجان الأهالي وقد تكون اللجان ثمرة تنسيق بين حركة أمل وحزب الله.
وجيد أن ينفّذ أهالي المخطوفين وجيرانهم وأقاربهم، لا الوحدات الأمنية ولا الحزبية ولا العسكرية، إنتشاراً استراتيجياً في تقاطعات مهمة، لقطع دابر الفتنة ورأسها قبل أن تشرئب.
وجيّد أن يتولى أهالي بشري وفاعلياتها ضبط الوضع بعد مقتل الشاب شربل رحمة على حاجز للجيش في المدفون. حادث مفجع سارع الأهالي إلى تطويق ذيوله.
وجيّد أن يتمكن أهالي الطريق الجديدة في بيروت من استئناف حياتهم الطبيعية  بعدما طردوا رئيس "التيار العربي" شاكر البرجاوي من حيّه. ظنّ كثيرون أن الحياة في الطريق الجديدة من دون وجود الأخ "أبو بكر" ستكون مستحيلة. لكن الحياة استمرت.
وجيّد أن الأهالي يأخذون المبادرات الداعمة للجيش. يطبعون أعلاماً وصوراً ولافتات على نفقتهم الخاصة. ينظمون مهرجانات بعفوية مطلقة. يعرضون وجوه أولادهم  الطالعة من نوافذ سيارات دفع رباعي "مفيّمة" وسيارات عادية. وجوه فرِحة بالتغيير ولبنان القوي والأقوى وطافحة بحب القائد.
جيّد أن يتحول كل مواطن صالح إلى رقيب وحسيب وفهلوي في السياسة ونجيب.
جيد هذا الوعي الشعبي العارم لمستلزمات المرحلة ومستجدات الوضع ومندرجات الأزمة وارتدادات الأحداث الأقليمية الكبرى.
جيد أن الأهالي يميزون تماماً بين الشر المتمثل بالمدعو جيفري فيلتمان وبين الوافر الطيبة علي عبد الكريم علي.
جيّد أن يؤطر الأهالي أنفسهم في خلايا ووحدات باراميليشيوية لحماية السلم الأهلي من خطر داهم ومن مؤامرة تُحاك ضد الشعب والجيش والمقاومة. سلاحهم العصي والإرادة الطيبة.
جيد أن يتحول الأهالي إلى الفن التشكيلي فيرسمون خطوطاً ويفتحون خطوطاً ويشرّجون خطوطاً ويقطعون خطوطاً ويدشنون خطوط طول وخطوط عرض.
جيدٌ أن الأهالي يفرضون قراءتهم الخاصة للقرار 1701 على قوات اليونيفيل التي قد تتعارض مع قراءة الدكتور نوّاف سلام سفير لبنان الدائم لدى الأمم المتحدة وقد تلتقي.
جيد أن تفرز المناطق اللبنانية لجاناً وروابط شعبية مستفيدة من تجربة معن بشور وبشارة مرهج. وأن تساند اللجان والروابط الدولة في ضبط الأمن وتأمين الخدمات الضرورية (صيانة طرقات، بنى تحتية. فوقية ...) وتقديم العون والمشورة للبلديات المتقاعسة.
جيد أن يقطع أهالي جل الديب الأوتستراد كل ثلاثاء لنحو ساعتين فيفهم الموطن قيمة الوقت.
وجيد أن يتولى ممثلون عن أهالي الجمهورية اللبنانية المتحدة تأسيس شركات متخصصة لنقل الدواليب المستعملة وتوزيعها على كل المناطق اللبنانية الراغبة بالإحتجاج والغضب. الرشاشات موجودة. الدواليب مقطوعة. أو لنقل هناك من يخزّنها خلافاً لتوجهات وزارة الإقتصاد.
وجيد أن الأهالي يتدبرون أمور البلد جيداً. فما الحاجة إذا إلى الدولة؟ وأساساً وينيي الدولة؟
المشترك
جوزف 
الثلاثاء 29 أيار 2012
ثلاث ملاحظات: الرئيس سليمان يدعو اليوم ، و من وزارة الدفاع، إلى ألا يكون لبنان قاعدة تخريب ضد سوريا... عظيم عظيم. هل يستطيع الرئيس أن يمنع و لو ليوم واحد أن يكون النظام السوري و عملائه اللبنانيين مصدر تخريب في لبنان؟ أشك. ثاني الملاحظات: يقول الرئيس: التعرض للجيش هو بداية الفتنة... صحيح ، ولكن : أليس إطلاق النار على الرؤوس مباشرة، و مرتين خلال اسبوع واحد هو الفتنة بعينها؟؟؟ ثالث الملاحظات: أليس من مصلحة نظام الإجرام و الفتن أن يخطف لبنانيين شيعة من أجل مزيد من تأجيج الخلاف المذهبي مع السنّة في لبنان؟ فكروا فيها...
المشترك
KARFAN 
الاثنين 28 أيار 2012
طالما هناك مقاومة مجيدة فئوية ومذهبية وحزب إلهي مسلح ومتعنجه ومتعجرف وتيار وطني حر متمزرط يمتلك قادته الحقيقة الوحيدة والحق المطلق واستعداد ما يطلق عليهم لقب أهالي لتصدر المشهد كممسحة عمومية لمخازي كل الذين تقدم ذكرهم، فلا دولة ولا نيلة ولا شحار سوى فخار يكسّر فخار
المشترك
fares 
الاثنين 28 أيار 2012
مش مهم الدولة.... مهم القائد و مسيرات التأييد للقائد القهوجي.. و القائد عباس ابراهيم... و القائد اسد المطار شقير... و القائد جميل السيد... و القائد ميشال عون... و القائد من قبلهم (مع احترامي للفارق الاخلاقي الكبير عن البقية) ميشال سليمان... كل واحد فيهم عمل حرب ليحصل على موقع و منصب.... و الشهدا لحروب هؤلاء "القادة العظام" اولاد عسكر من عكار و الشمال و البقاع الغربي لا احد يذكرهم .... يموتون من اجل الدولة و تمعن الدولة في قهرهم نزولا عند طلب السيد و القائد...

قتل أفعى بقرنين وبطول مترين في الشواكير بصور
الخميس 31 أيار 2012
ذكرت "الوكالة الوطنية للإعلام" أن "المواطن رضا حمزة تمكن من قتل أفعى سامة بطول مترين، كانت تعبر طريق الشواكير باتجاه محمية شاطئ صور"، موضحةً أن "حمزة الذي كان يمر بسيارته في المكان فوجىء بالأفعى، وعلى الفور سارع بدهسها بعجلات سيارته فقتلها". 
واللافت أن "الأفعى برشاء وهي من أخطر الافاعي السامة، ولها قرنان في رأسها، وربما ارتفاع درجات الحرارة حدا بها للخروج من وكرها". 
Certainly came from the Syrian Embassy in Beirut. We expect more of them, so the Lebanese should be Vigilant of these Sleeping Snakes, waiting to attack.



The Nakba is alive for both Jews and Arabs

It must be stated openly: All the disasters connected with this country are shared by the Jews and the Arabs.
Friday 1 June 2012
Let’s set aside for a moment the discourse about human rights and the debate about natural rights, because no salvation will come from them. Moreover, they will never lead to a solution of the Israeli-Palestinian conflict. On the contrary, they pour oil on the flames and encourage people to continue wallowing in the mud. In the never-ending fire, the growing occupation with the issue of the Nakba ("catastrophe," the Palestinians’ term for what happened to them when Israel was founded in 1948 ) proves more than anything that it is a living event, among both the Arabs and the Jews. This country’s emotion-laden past is a dangerous swamp. Those who choose to go back to the past to remain there find themselves up to the neck in the mud of bygone years.
It must be stated openly: All the disasters connected with this country are shared by the Jews and the Arabs. They are shared because they make all of us lose sleep over them and have an influence on the way of life of all the people, regardless of religion, race or sex.
It is worthwhile to understand the root of the Israeli-Palestinian tragedy. Because the disaster of this land, or, to be more exact, of those who inhabit it, Jews as well as Arabs, stems from the wide abyss between the two opposing concepts of the charged term "homeland."
The Jewish Zionist conceives of the entire land as his homeland in which he can move from place to place, settle down and live. On the other hand, the Palestinian thinks of the specific village, the specific tree and well that no longer exist. In other words, the Jewish Zionist is not attached to a certain private plot of land while the Arab is too attached to a certain restricted piece of land.
To illustrate the difference between these two conceptions of homeland, let’s look at Hebrew and Arabic poetry. The poet Aharon Shabtai, for example, expresses his familiarity with the homeland in every grain of sand from Dan to until Eilat: "In every grain, from Dan until Eilat, the homeland stretches/ and I cannot be found in any place except in the homeland/ If someone asks me: ’Where are you?’ I shall reply: ’In the homeland’/ and let’s assume he takes a sledgehammer and hits me on the head/ and some Tom, Dick or Harry comes and asks:/ ’Where is that stupid man you killed?’/ the response will necessarily be: ’Even now he is in his homeland’/ because Aharon, because Aharon, because Aharon is only in the homeland." (From "Artzenu [Our Land] - Poems, 1987-2002." ) Contrary to this broad concept, there exists the Palestinians’ limited concept. The most outstanding expression of it is given by Mahmoud Darwish, the Palestinian national poet: "I am from there and I have memories/ I have a mother/ And a house with lots of windows/ I learned all the words and I pulled them apart to put together one word/ it is homeland." However Darwish’s "homeland" is not a political homeland, it is not Gaza or Ramallah - as he said once, "Neither Dan nor Eilat," but a very small and limited place: "I love to go/ to a village that did not hang my last night on its cypresses." Darwish’s homeland is merely a small village in Galilee: "I shall throw a great number of roses before I arrive at one rose in Galilee." This is how the national poet reveals the substance of the homeland in Palestinian consciousness.
When he returned to Ranallah in the wake of the Oslo Accords, Darwish declared in a May 1996 interview with The New York Times that he wants to ask for Israeli citizenship. And he added: "I shall accept any document that will give me the right to be there." That is how the Palestinian "national" poet sums up his yearning and the substance of the homeland. The two opposing concepts of the term "homeland" are the root of the tragedy. On the one hand, the Jewish Zionist concept, which is a broad approach that spreads over the face of the land, an explosion which is growing and is expansive. On the other hand, the Arab Palestinian way of thinking, which is restricted and introverted, and which collapses backward into a black hole
Dragon Capsule returns to Earth..



No comments:

Post a Comment