Loading...

Friday, 27 April 2012

Syria 2704. It is Matter of Time...


Time is very Important for anything we do, or planning to do, that means when, where and for what REASON. It is obvious, nothing NEW.
The Revolution's Leaders say, it is matter of time, that they will CRUSH the Regime in Syria, because the percentage of the people of Syria around, 95% are protesting and had gone into the streets of the Syrian Cities, Towns, and Villages Chanting, that they will defeat the Regime and it will Collapse.
The Regime's Tyrant Leader Lion of Damascus, says it is MATTER of TIME, that his killing machines TOYS, like Jet Fighter, Tanks, Long Range Guns, Mortars, Anti aircraft Machine Guns and Car Bombs (Like a Child has all those TOYS to play with), it is matter of time that, he would CRUSH the Damned Revolution in Syria, Relying on the 99.99% Votes of the People, that brought HIM President of the Nation., and has the Whole House of the people, that, they represent 99.99% of the people supporting HIS plans to FINISH this DAMNED Revolution, that trying to MESS with his Passion and Love to HIS people. In the Arab World, a SAYING: You love someone very much, that would kill him. The Lion of Damascus have Enormous Love to His people, that drove HIM MAD until he killed them. He has also his Alliance Iran support HIM to finish up this DAMN Revolution as soon as possible, and Iran says, it is matter of time. The Tyrant's Alliance in Lebanon, say the same, it is matter of time their Godfather would finish this DAMN Revolution, and some of them BOOST that the Revolution is already finished.
The Representative of the SUPER POWER USA, in the United Nation, says, it is matter of time, that they would use their POWER to Crush the Regime in Syria if the Killing Machines do not STOP.

Turkey says, it is matter of time, to CREATE BUFFER ZONE on its Border with Syria to confine Thousands of people fleeing the Violence by the Regime's Troops. Also it is matter of time, that Turkey would allow NATO FORCES to Intervene, and shoot down the Lion of Damascus's Jet Fighters, Assaulted Helicopters, and destroy HIS (Toys), Tanks and Artillery Weapons on the Ground, and it HAPPENED in Libya we remember, so definitely by that TIME the REVOLUTION would CRUSH the Regime.
TIME will TELL, if It is Matter of TIME.

khalouda-democracytheway
 

بان كي مون: على الحكومة السورية احترام وعودها حول الانسحاب العسكري دون تأخير
الجمعة 27 نيسان 2012



أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن الحكومة السورية لم تحترم وعودها بسحب قواتها وأسلحتها الثقيلة من المدن، ويتعيّن عليها أن تفعل ذلك "بدون تأخير". 

وأعرب بان كي مون في بيان عن "قلق عميق" حيال وجود قوات وأسلحة ثقيلة في هذه المدن "أشار إليها مراقبو الأمم المتحدة" على الأرض، الأمر الذي "يتعارض مع التعهدات" التي قطعتها دمشق.
وطالب بان كي مون أن "يحترم" نظام الرئيس بشار الأسد "تعهداته من دون تاخير". كما عّبر بان عن "القلق العميق" من مواصلة أعمال العنف في سوريا وخصوصاً "عمليات القصف والتفجير في احياء سكنية"، وأدان "بأشدّ التعابير مواصلة القمع ضد السكان المدنيين في سوريا والعنف من أي جهة أتى"، وأضاف بان أن "هذا الوضع غير مقبول ويجب أن يتوقف فوراً".
وذكّر بان كي مون من جهة أخرى "كافة الأطراف ولا سيما الحكومة السورية، بضرورة ان تضمن الاحترام الفوري لشروط عمل فعال لبعثة المراقبين الدوليين بما في ذلك وقف العنف المسلح".

سطحيون

حازم الأمين، الجمعة 27 نيسان 2012
"الأزمة في سوريا ليست على مشارف النهاية ومن يقول غير ذلك يكون سطحياً"... 

من المرجح ان لبنانيين كثراً سمعوا هذه العبارة، لا سيما ان من قالها بالأمس تماماً، رددها على أثير محطة تلفزيونية لبنانية. لكن على رغم ذلك من المشوق لمن لم يصدف انه سمعها ان نبقي هوية قائلها حتى نستنفد الفكرة من وراء تصديرها هنا.

لنتوقع أولاً من قصد صاحب الجملة بـ "... من يقول غير ذلك يكون سطحياً"؟ أي من قال ان الأزمة في سورية شارفت على نهايتها؟ قال ذلك أكثر من مرة أمين عام حزب الله السيد حسن نصرالله في خطبه العشر الأخيرة. وقال ذلك النائب ميشال عون، أيضاً أكثر من مرة. لا بل ان الأخير حدد موعداً لآخر طلقة رصاص في درعا. 

وقال ذلك عشرات من نواب حركة أمل وحزب الله والتيار العوني. وعلى نحو مبتذل قال الأمين القطري لحزب البعث في لبنان فايز شكر عندما اقتحم جيش النظام في سورية منطقة بابا عمرو في حمص: "بابا عمرو عطاك عمرو"، ولم يجد شكر من بين زملائه السياسيين اللبنانيين من شعر بالعار بسبب انتمائه الى ناد يضمه الى فايز شكر.

اذاً من المنطقي وغير المبالغ فيه ان نعتقد ان صاحب الجملة المفتاح انما رد بقوله على كل هؤلاء، واعتبر انهم سطحيون، لكن المذهل في الأمر ان القائل هو وئآم وهاب، وبالمناسبة فان الشخص الأول الذي يمكن ان تكون الجملة بمثابة رد عليه هو صاحبها نفسه، لكن هنا تفقد المفارقة قوتها، ذاك انه ليس في رد وهاب على نفسه مفارقة... فأين هي نفسه أصلاً.

لكن ان يتولى وهاب كشف "سطحية" متوقعي نهاية وشيكة للثورة في سورية، هو جزء من اضطراب أوسع أصيبت به "قيم" الانحياز الى نظام الممانعة في دمشق. سبب الاضطراب يتمثل في تناسل للرهانات مستمد من تناسل الاخفاقات. الإمعان في الرهان ثم السقوط ثم معاودة الرهان مجدداً ثم السقوط والبقاء الإرادي في هذه الدوامة. 

فميشال عون قال ان الأزمة انتهت و: "اسألوني الثلثاء المقبل اذا كان هناك أحداث في سورية"، قال ذلك بتاريخ 8 – 11 – 2011، أي ان نحو 24 ثلثاء انقضى من دون ان يجيبنا، ومن دون ان يراجع نفسه. ثم ان نصرالله، الذي قال ان لا شيء يجري في مدينة حمص وان "أصدقاء ثقاة" قالوا له ذلك، ليتكشف لاحقاً ان 5500 قتيل سقط في المدينة موثقة اسماؤهم، وان هناك نحو عشرة آلاف مفقود، لم يتراجع بدوره عما قاله، وها هو يكرر قبل كل خطاب جديد له الاتصال بنفس "الاصدقاء الثقاة".

"الاصدقاء الثقاة" أنفسهم كانوا أوحوا لمؤيدين لهم في بيروت ان ثمة "معارضة سلمية" تعيش في دمشق ولن يتعرض لها أحد، وتولى "المؤيدون" ترويج الفكرة، واذ بهم يذهلون بان "المعارضة السلمية" قد زجت بالسجن في ليلة ليلاء، فهام المؤيدون على وجوههم مرددين عبارات هذيانية ملؤها العتب تارة ودفع تهمة اعتقال "المعارضة السلمية" عن متن النظام والصاقها بهامشه الذي لا يريد الخير لأهل النظام.

ما يجري في بيروت مسل فعلاً... لكن ضحايا المأساة في سورية لن يتاح لهم ان يضحكوا، ذاك انهم منشغلون بدفن قتلى ما بعد ثلثاء ميشال عون، أولئك الذين ينكر أصدقاء السيد نصرالله "الثقاة" على أهلهم الحق في ان ابناءهم شهداء.


Idlib Amateur Video

By Satellite Homs Ruins

العربي بافتتاح اجتماع الوزراء العرب: إطلاق النار لم يتوقف في سوريا
الخميس 26 نيسان 2012
وحول الموضوع السوري، فلفت العربي الى أن "العالم كله ينظر الى ما يجري ويتوقع وقف إطلاق النار، لكن للأسف فإن القتل لم يتوقف على الرغم من وجود المراقبين"، معلنًا أنه أجرى اتصالًا بالمبعوث الدولي والعربي إلى سوريا كوفي أنان وقدّم له اقتراحًا يقضي بالإنتشار السريع للمراقبين "لأن المهم هو وقف اطلاق النار الذي لن يتحقق إلا بوجود العدد الكافي من المراقبين". وأكّد العربي أن "الجهود مستمرة لتوحيد صفوف المعارضة السورية"، وتابع: "نعتزم عقد اجتماع لأطياف المعارضة في السادس عشر من شهر أيار المقبل".
At last, the Biggest Idiot of all has said something, which should be said as a Head of Arab League Council long time ago. They should not be that FOOLS for that LONG.
stormable-democracyblows.

جعارة: النظام يجيّش الطوائف ضد بعضها ولن ندخل في هذه اللعبة
الخميس 26 نيسان 2012

جعارة وفي تصريح لقناة "أخبار المستقبل"، قال: "نحن لا نفكر في الانتقام والقتل، نحن طلاب حرية، طلاب كرامة، وبشار الاسد لم يكتف في تدمير البلد، بل أراد تدمير الشعب، ويريد النظام أن يجيّش الطوائف ضد بعضها، وعلى الرغم من كل شيء، أقول: لن ندخل في هذه اللعبة الطائفية، ولن نكون مثل بشار وجماعته"، متهماً الامين العام لجامعة  الدول العربية "نبيل العربي بأنه شريك رامي مخلوف في نشاطه التجاري، وشريك النظام في كل شيء".
أوغلو: لا عودة لاستقرار سوريا مع نظام البعث.. وندرس إجراءات نتخذها إذا استمر العنف
الخميس 26 نيسان 2012
أعلن وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو أن "تركيا تدرس كل الاجراءات التي يمكن اتخاذها اذا استمرت أعمال العنف في سوريا بدفع عشرات آلاف اللاجئين السوريين إلى النزوح للأراضي التركية".

وقال أوغلو أمام جلسة نيابية في أنقرة: "نظرًا لتطورات الوضع في سوريا، فإننا نأخذ في الاعتبار كل الاحتمالات من اجل حماية امننا الوطني"، مشيراً إلى أن "الاستعداد للإجراءات الضرورية في حال تدفق عشرات الآف الاشخاص عند الحدود، هو من الواجبات التي لا بد على الدولة ان تتحملها، وذلك ليس تدخلًا ولا عملًا عدائيًا كما يقول البعض".

وأضاف أوغلو: "تركيا لم تقم بأي محاولة تهدف الى تغيير النظام السياسي في سوريا"، مشدّدًا على أن "تركيا ليست من بادر بالحركة الشعبية في سوريا ولم تدعُ أحدًا الى التمرد، لكن لا يمكنها أن تظل صامتة امام دعوات الجماهير الى الديمقراطية"، واعتبر أوغلو أنّه "لا يمكن أن يعود السلام والاستقرار الى سوريا مع نظام البعث (للرئيس بشار الأسد) بل مع نظام سياسي جديد يستمد شرعيته من الشعب".

مجلس أوروبا يطلب من الأمم المتحدة فرض حظر على إرسال الأسلحة إلى سوريا
الخميس 26 نيسان 2012
طلبت الجمعيّة البرلمانيّة لمجلس أوروبا من الأمم المتحدة فرض حظر على إرسال الأسلحة إلى سوريا بشكل عاجل، وذلك في قرار اعتمدته بالإجماع تقريبًا حيث صوّت أربعة نواب روس فقط ضد هذا القرار.

رجل أعمال سوري يعلن تأليف حكومة انتقالية في الخارج
الخميس 26 نيسان 2012

أعلن رجل الأعمال السوري نوفل دواليبي "تشكيل حكومة انتقالية استجابة لمطالب المعارضة السورية". وقال رجل الأعمال في مؤتمر صحافي عقده في باريس إن "الوضع في سوريا يتفاقم يوما بعد يوما والفوضى تزداد"، مضيفاً: "لقد قررنا إبدال الهيئات الحالية بهيئة تنفيذية محضة تنسّق عمليات الفرق المقاتلة من اجل الحرية استجابة لإرادة الشعب السوري صاحب السيادة".
غير أن دواليبي لم يوضح كيف ستنسق هذه الهيئة عملها مع المجلس الوطني السوري، وقال دواليبي إن العديد من اعضاء المجلس الوطني السوري والجيش السوري الحر "يدعمون حكومتنا" بينما يخضع اخرون الى "ضغوط"، وأضاف: "مع الأسف المجلس الوطني السوري الذي اختار هيئة تشريعية بينما نحن هيئة تنفيذية، لم يثبت أن الهيئة تمثل الشعب السوري والثورة"، وقال إنه سيعلن عن اسماء الاعضاء الـ35 في الحكومة الذين اكد أنهم" سوريون من الداخل بين عسكريين ومدنيين.


How many more to be buried alive, before the Super powers take action.

مقطع فيديو يُظهر عناصر موالين للأسد يدفنون شاباً وهو حيّ
الخميس 26 نيسان 2012
وأظهرت لقطات الفيديو التي تم تصويرها عن قرب، ووضعت على شبكة الإنترنت وبلغت مدتها 59 ثانية، أحد الأشخاص مدفونًا حتى رأسه في التراب، ويقف حوله مجموعة من قوات الأمن بالزي العسكري، ومن ثم يقوم أحدهم بتسليم قائد المجموعة ما كان بحوزة هذا الشخص من بطاقة هوية وكاميرا، ويخبره بأنهم قبضوا عليه أثناء تصويره لهم بتلك الكاميرا، ويقول إن الشاب من منطقة القصير.
ثم يُظهِر الفيديو القائد وهو يرمي المواطن السوري بوابل من الاتهامات والشتائم، ثم يأمر قوات الأمن بدفنه حيًا في الرمال، 
وعندما بدأت قوات الأمن بدفن الشاب أخذ يردد الشهادتين، إلا أن قائد المجموعة كان يأمره أن يقول: "قل لا إله إلا بشار.."


Doma after the Observers left

حملة اعتقالات "لا مثيل لها" في حلب.. ودوما تناشد المراقبين حمايتها من
قوات الأسد

الخميس 26 نيسان 2012

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن "القوات السورية النظامية نفّذت عمليات عسكرية وأمنية في عدد من المناطق السورية" اليوم أسفرت عن مقتل عدد من الأشخاص. وفي التفاصيل أن "اشتباكات دارت في ريف دمشق بين القوات النظامية ومنشقين في بلدة زملكا أسفرت عن مقتل عسكري منشق، كما دارت اشتباكات في عين ترما تستخدم فيها القوات النظامية الرشاشات الثقيلة وقذائف الهاون".

وفيما أعلنت لجان التنسيق المحلية أن عدد القتلى برصاص القوات النظامية السورية اليوم بلغ عشرين قتيلاً على الأقل، أشارت إلى أن "قوات الأمن اقتحمت في ساعات الصباح الاولى مناطق في مدينتي حرستا ودوما وشنت حملة اعتقالات ومداهمات"، وقال عضو الهيئة العامة للثورة السورية في ريف دمشق احمد الخطيب في اتصال عبر سكايب مع وكالة "فرانس برس" إن مدينة دوما "تتعرض لليوم الرابع على التوالي لنيران القوات النظامية في ظل اغلاق المدينة بشكل كامل منذ الصباح ومنع الدخول والخروج منها وقطع كامل للاتصالات والانترنت والكهرباء عن معظم مناطقها منذ ثلاثة ايام"، مضيفًا: "إن أهالي دوما يوجهون نداء للجنة الدولية للقدوم اليها وترك بعض المراقبين فيها لتشكل لهم نوعا من الحماية من القوات النظامية".

ولفت الخطيب الى أن "العمليات العسكرية مستمرة ايضا في حرستا ولكن بوتيرة اقل من دوما"، مشيرًا الى أن "نيران النظام تستهدف المنطقة بين برزة وحرستا التي تبعد حوالى عشرة كيلومترات عن مركز العاصمة".

وفي حماة وسط البلاد، ذكرت لجان التنسيق أنه تم "سماع اصوات اطلاق نار وانفجارات ليلًا في عدد من أحياء المدينة".

وقال عضو المكتب الاعلامي للثورة في حماة ابو غازي الحموي في حديث لوكالة "فرانس برس": "استيقظت مدينة حماة اليوم على هدوء في ظل انتشار امني كثيف، بعد المجزرة المروعة التي حدثت امس في حي مشاع الطيران". في حين لفت المرصد الى أن "شخصين قتلا في بلدة مارع اثر اطلاق النار عليهما من قبل مسلحين موالين للنظام".

وقال المتحدث باسم اتحاد تنسيقيات حلب محمد الحلبي في اتصال مع "فرانس برس" إن "الحملة العسكرية للقوات النظامية تجددت قبل يومين على مناطق في ريف حلب الشمالي منها اعزاز وتركمان بارح ومارع ودير جمال، بعدما كانت توقفت اثر اعلان وقف اطلاق النار"، متابعًا: "تشهد مدينة حلب حملة اعتقالات لم يسبق لها مثيل اسفرت عن توقيف العشرات من الاشخاص بغية اخماد الحراك الشعبي في ظل عدم توقف التظاهرات الطلابية صباحا وتظاهرات الاحياء مساء، والتي باتت قوات الأمن تواجهها بشكل مستمر باطلاق النار".

بدوره أشار المرصد الى أن "مواطنين قتلا في محافظة دير الزور برصاص القوات النظامية، وشخص واحد اثر اطلاق نار من رشاشات ثقيلة وسقوط قذائف هاون على قرية موحسن من قبل القوات النظامية التي تحاول اقتحامها، فيما قُتل جندي نظامي واحد على الاقل اثر انفجار استهدف ناقلة جند مدرعة في مدينة دير الزور".

وإذ ذكرت لجان التنسيق أن "مناطق في درعا شهدت انتشاراً أمنيًا كثيفًا فيما سمعت اصوات اطلاق نار كثيف من الرشاشات الثقيلة في مدينة داعل"، قالت وكالة "سانا" السورية الرسمية إن "مجموعات ارهابية مسلحة قتلت مدير مدرسة في حلب بتفجير سيارته في اطار استهدافها للكفاءات الوطنية"، لافتةً الى أن "مجموعات ارهابية مسلحة قتلت اربعة مواطنين من عائلة واحدة في عربين بريف دمشق".


(أ.ف.ب _ رصد NOW Lebanon)

Crime against Humanity are Countable. Lion of Damascus should know.

Hamah Today



Hamah Explosions.
انفجار في حماة والمعارضة السورية تتحدث عن مقتل 70 شخصا
آخر تحديث:  الخميس، 26 ابريل/ نيسان2012،
صور بثها ناشطون للانفجار
المعارضة اتهمت القوات الحكومية بقصف المبنى



وقع انفجار في بناية في مدينة حماة بوسط سوريا، وتضاربت تقديرات الحكومة والمعارضة السورية في شأن عدد القتلى.
فقد اعلنت وسائل الإعلام السورية الحكومية مقتل 16 شخصا على الأقل بينما تحدثت المعارضة عن مقتل 70 على الأقل.
واتهمت لجان التنسيق المحلية في سوريا قوات الامن باطلاق صاروخ (سكود)على المبنى واعلنت أن بين القتلى عدد من الاطفال.
بينما تقول وسائل الاعلام الحكومية ان الانفجار وقع في منزل يستخدم كمصنع للمتفجرات تابع لـ "الجماعات الارهابية المسلحة".
ولم يتسن التاكد من صحة هذه المعلومات من مصادر مستقلة. وكان ناشط طلب عدم الكشف عن هويته قد ابلغ وكالات الانباء بان الامر ربما يكون ناتجا عن انفجار داخل البناية.
ويوجد في حماة مندوبان من مراقبي الامم المتحدة يمهدون لوصول بعثة اكبر للاشراف على وقف اطلاق النار.
وبعد الانفجار نشر ناشطون لقطات فيديو على موقع يوتيوب تظهر مشهد الدمار الذي خلفه الانفجار، ورجال يحفرون في الانقاض لاستخراج جثث الضحايا.
وبثت وسائل الاعلام الحكومية صور اطفال جرحى في احد المستشفيات.

"المجتمع الدولي يمنح نظام الأسد الفرصة تلو الأخرى إرضاءً لإسرائيل"
كبارة: متمسكون بمطلب تأليف حكومة حيادية أو تكنوقراط لضمان إنتخابات حرة ونزيهة ... والثقة التي نالتها هذه الحكومة "وهمية"
جمال العيط، الخميس 26 نيسان 2012

لفت عضو كتلة "المستقبل" النائب محمد كبارة إلى أنّ "قوى 8 آذار تحاول تفصيل قانون إنتخاب على قياسها"، مستغرباً "طرح موضوع النسبية والدائرة الواحدة في ظل هيمنة السلاح الذي يهددون به في كل المفاصل والمحطات والاستحقاقات".
كبارة، وفي حديث لموقع "NOW Lebanon" قال: "لطالما أكّد حزب الله أن سلاحه موجّه فقط إلى العدو الإسرائيلي ولحماية لبنان، فيما واقعيًا هو يستعمل سلاحه في الداخل اللبناني عند كل استحقاق أو حدث ما، ويغيّر الأكثرية إلى أقلّية والأقليّة إلى أكثرية بدليل بدعة القمصان السود"، وأردف: "مَن جرّب مجرّب كان عقله مخرّب" (..) "من الانقلاب على حكومة الوحدة الوطنية إلى الثلث المعطل والنكوث باتفاق الدوحة، وصولاً إلى السيطرة على مقوّمات الدولة وتهميشها لصالح دويلتهم وحزبهم وحلفائهم المحليين والإقليميين"، وسأل كبارة: ما هو مصير الإنتخابات إذا كانت حكومة "حزب الله" ستشرف عليها"؟، مشددًا في المقابل على "التمسك بمطلب تأليف حكومة حيادية أو حكومة تكنوقراط للإشراف على الإنتخابات النيابية المقبلة في سبيل ضمان أن تكون حرة ونزيهة".
وإذ وصف الثقة التي نالتها الحكومة إثر جلسات المناقشة العامة بـ"الثقة الوهمية"، أوضح كبارة أنّه "سواء حصلت على تجديد الثقة أم لا، هذه الحكومة قائمة بقرار النظام السوري و"حزب الله" وهما فقط من يقرّر بقاءها أو عدمه"، مشددًا في المقابل على أنّ "تغيير النظام السوري سوف ينعكس إيجاباً لمصلحة لبنان واللبنانيين، وعندئذٍ يستطيع المجلس النيابي والحكومة أن يلعبا دورهما ويتحمّلا مسؤوليتهما الوطنية بالكامل".
وردًا على سؤال، لفت كبّارة إلى أنّ "هناك تقاعساً دولياً واضحاً تجاه النظام السوري الذي يصاعد من عمليات القتل والترويع والقمع والاعتقال ضد أبناء الشعب السوري"، مشيرًا إلى أنّ "قرار مجلس الأمن الدولي إرسال مراقبين دوليين إلى سوريا هو بحد ذاته "ديكور" واستخفاف بالثورة السورية المطالبة بالتغيير وبناء دولة عصرية وديمقراطية".

كبارة الذي شدد على كون "المجتمع الدولي ما زال يعطي الفرصة تلو الأخرى للنظام السوري كي يحسم معركته إرضاءً لإسرائيل التي تريد بقاء نظام بشار الأسد"، أكد في المقابل أنّ "الثورة السورية مستمرة رغم تقاعس المجتمع الدولي ورغم التضحيات الهائلة والجسيمة بالأرواح والممتلكات، حتى إسقاط هذا النظام السوري الإجرامي"، لافتًا في هذا السياق إلى أنّ "الحتمية التاريخية تؤكد دون أدنى شك أنّ أحدًا لم يستطع الانتصار على شعبه مهما علا شأنه".


مؤشّرات تفاؤل في مواجهة مناورات النظامأنان يتجنّب تكرار تجربة المراقبين العرب

  • روزانا بومنصف
  • 2012-04-26
  • بدا بعض المصادر الديبلوماسية المتابعة للوضع السوري متشجعا بما ورد في تقارير لدى الامم المتحدة حول الاحاطة التي قدمها الموفد المشترك للامم المتحدة والجامعة العربية الى سوريا كوفي انان الى مجلس الامن، اذ ان استناده الى الاقمار الاصطناعية من اجل التثبت من التزام النظام السوري وقفا للنار تعهده في موافقته على خطة انان، نقطة مهمة ايجابية، كون هذا الاعتماد يخفف الطعن في صدقية التقارير التي سيرفعها تباعا الى مجلس الامن ويعطيها صدقية اكثر من تلك التي تمتعت بها تقارير بعثة المراقبة العربية قبل اشهر قليلة، اذ ان هذه التقارير تعرضت لروايات متضاربة ساهمت في التقليل من اهميتها من جهة وساعدت في توظيفها من جهات او دول مختلفة كل حسب موقعها وموقفها مما يجري في سوريا والمعنيين به. ومع ان مراقبين كثرا يخشون من ان إيكال المهمة الى انان بالذات هو بمثابة تقطيع لمرحلة حرجة من دون امل كبير بايجاد حل للأزمة، لاعتبارات يعزوها البعض الى اسلوب انان في مقاربة الامور او لأن الضوء الاخضر المتاح امامه هو في انتظار نضوج بعض الامور، فان المصادر الديبلوماسية المعنية اظهرت تفاؤلا من خلال المؤشرات في مواقف انان حتى الآن حيث يبدو انه يحاذر الوقوع في تجربة المراقبين العرب وما حصل معهم ويدفع لأن تكون المقاربة مختلفة وحذرة. فالنظام اعتمد حتى الآن الاسلوب نفسه الذي اعتمده مع المراقبين العرب في الاصرار على مرافقة المراقبين الدوليين وتنظيم زياراتهم الى المدن وتاليا إخفاء الاسلحة الثقيلة او سحبها موقتا من هذه الاخيرة قبل وصولهم على ان تتم اعادة الاسلحة الى هذه المدن بعد رحيلهم، او ايضا اعتقال المعارضين بعد ان تتاح زيارة  المراقبين الى الاحياء، وكشف مواقعهم ايضا. وتقول مصادر ديبلوماسية ان صور الاقمار الاصطناعية كشفت حتى الآن نقيض ما ذهب اليه وزير الخارجية وليد المعلم في رسالة الى انان حول التزام خطته والبدء في تنفيذها ولم يصل العدد الكافي من المراقبين الى سوريا حتى الان. ومن شأن اي تقارير مماثلة تعتمد على صور من الاقمار الاصطناعية ان تكشف حقيقة ما يحصل على الارض من دون مواربة وفقا لما تم حتى الآن حيث برز النظام في الاساس في موقع من لا يلتزم وقف العنف. كما من شأنها ان تخفف التناقضات بين الدول الكبرى ازاء صحة مضمون التقارير علما ان خطة انان مدعومة من جميع اعضاء مجلس الامن وهو نال موافقة روسيا والصين ودعمهما بحيث سيغدو من الصعب التشكيك في صحة هذه التقارير كما حصل مع المراقبين العرب. في حين ان الامر قد يحرج الدول الداعمة للنظام حتى الآن رغم معرفتها الوثيقة بما يقوم به،  وفق ما يقول مطلعون التقوا المسؤولين الروس مرارا وينقلون عنهم اقتناعهم بأن لا استمرار ممكنا للنظام لكن مصلحتهم تقضي ببقائه حتى اوان نضج التسوية حوله. كما ان قرار ابقاء مراقبين اثنين حتى الآن في المدن كما حصل بالنسبة الى حمص وحماه من شأنه ان ينقض روايات النظام في حق خصومه وما يقومون به، في الوقت الذي يطلب الشعب الحماية من بطش النظام وقوات امنه على رغم ان الدول الكبرى بمن فيها روسيا باتت تقر بان هؤلاء معارضة ولم يعد ينحصر كلامها بـ"المجموعات الارهابية" متبنية بذلك تسمية النظام السوري لخصومه.
    هذه المؤشرات توحي لمتابعين مهتمين ان المسألة قد تكون جدية اكثر مما يعتقد النظام ولو انها متدرجة وبطيئة وانه سيكون محرجا بحيث لن يكون قادرا على تحمل بعثة المراقبين في هذه الحال. وتاليا فإنه قد يلجأ الى افتعال ما قد لا يشجع على ارسال المزيد من المراقبين او دفعهم الى المغادرة في حال كانت كل تقارير انان محاضر ضبط في حقه على رغم ترحيبه بهم وتوقيع بروتوكول معهم حول عملهم، تماما على نحو اداء هذا النظام مع مراحل معقدة في الازمة اللبنانية. وهو ما تخشاه بعض الدول في المرحلة المقبلة على المراقبين وعملهم. والدول الكبرى تحاول ان تظهر جديتها واقتناعها بخطة انان على انه لا بديل منها في الوقت الراهن لوقف العنف في سوريا من دون ان تظهر او توحي بأي تشكيك فيها علما ان توقعاتها غير مشجعة حتى الآن بما يحصل. اذ لدى غالبية الدول اقتناع بان النظام يسعى لكسب الوقت وهو يراهن على عوامل ومتغيرات خارجية تساعده في التقاط انفاسه خصوصا ان تقارير تحدثت عن قبول النظام بخطة انان نتيجة انهاك الجيش فضلا عن حاجته لأن يصرف اهتمام الدول الكبرى عن متابعة الوضع السوري من خلال الرهان على اولويات اخرى لدى هذه الدول بذريعة انها مقيدة باعطاء فرصة لخطة انان وتنفيذها حتى مع استمرار سقوط ضحايا انما بوتيرة اخف من السابق. لكن مع ان هذا الواقع يشي بكل ذلك مما يعني عمليا في ظل المعطيات حتى الآن ان المسألة ككل لا تعدو ان تكون هدنة بين جولات متقطعة من الحرب الداخلية بحيث يتعذر الانتقال الى حوار سياسي يثبت هذه الهدنة في حال حصولها، فان المجتمع الدولي قيَّد نفسه بارادته، بحيث لا يمكنه سوى الانتظار والمراقبة حتى اشعار آخر ولو ان المتضرر الرئيسي شبه الوحيد من كل لعبة الانتظار واعطاء فرصة انضاج ظروف حل سياسي لا يبدو متاحا حتى 
    الآن، هو الشعب السوري.
المجلس الوطني السوري يدعو إلى جلسة عاجلة لمجلس الامن غداة قصف حماة
 الخميس 26 نيسان 2012
دعا المجلس الوطني السوري في بيان إلى عقد جلسة عاجلة لمجلس الامن الدولي لاستصدار "قرار عاجل لحماية المدنيين من شعبنا السوري"، غداة تعرض مدينة حماة لقصف أسفر عن مقتل وجرح عشرات الاشخاص على الرغم من وجود مراقبين دوليين اثنين في المدينة.

وحمل البيان "مسؤولية ما يجري في الأراضي السورية للمجتمع الدولي ممثلاً بالامم المتحدة ومجلس أمنها". وأضاف: "نرفض وبشكل قاطع استمرار إعطاء مهل القتل من قبل المجتمع الدولي للنظام المجرم، ونؤكد أن النظام يقوم بكافة أنواع الانتهاكات لمبادرة (مبعوث الامم المتحدة وجامعة الدول العربية كوفي) أنان، ولم يلتزم حتى هذه اللحظة بتطبيق أي من بنود المبادرة، وذلك من خلال استمراره بنهجه الإجرامي ضد شعبنا الأعزل".




No comments:

Post a Comment